دي روسي يتخلى عن ذهبية المونديال لتأبين ماسح أحذية المنتخب السابق‎

دي روسي يتخلى عن ذهبية المونديال لتأبين ماسح أحذية المنتخب السابق‎

المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

سطر دانييلي دي روسي، لاعب وسط روما الإيطالي، قصة جديدة في الوفاء والاعتراف بالجميل، عندما قطع مسافة طويلة من روما إلى مدينة فلورنسا وحمل معه ميداليته الذهبية التي توج بها في كأس العالم 2006 بألمانيا ليضعها في كفن عامل غرفة ملابس المنتخب الإيطالي.

وطلب الدولي الإيطالي الاستئذان مبكرا من تدريب فريقه وحصل بالفعل على الإذن من مدربه لوشيانو سباليتي، من أجل السفر إلى فلورنسا لحضور عزاء ودفن بيترو لومباردي، الذي توفى عن 92 عاما قبل يومين.

وكان لومباردي محبوبا من لاعبي الآزوري ويتقن عمله في تلميع أحذية اللاعبين وغسل ملابسهم لسنوات طويلة للغاية وكان بينها بالطبع التشكيلة التي فازت بمونديال ألمانيا 2006.

وكتب قائد فرانشيسكو توتي كذلك تغريدة عن وفاة لومباردي، إذ نعاه في مدونته ما يشير إلى أهمية العامل البسيط العجوز لدى كبار نجوم إيطاليا.

ولم يفز دي روسي بالكثير من الميداليات، وبالطبع ذهبية كأس العالم هي أغلى ما لديه من ذكريات مع الساحرة المستديرة، لكنه لم يبخل بها على عجوز بسيط ضحى بالكثير من أجل لاعبي المنتخب.

Italian-players-and-staff

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com