رياضة

قلق على صحة رونالدينيو لإفراطه في شرب الكحول منذ وفاة والدته
تاريخ النشر: 19 مارس 2021 6:54 GMT
تاريخ التحديث: 19 مارس 2021 8:30 GMT

قلق على صحة رونالدينيو لإفراطه في شرب الكحول منذ وفاة والدته

في فبراير الماضي توفيت والدة رونالدينيو عن 71 عاما، نتيجة للمضاعفات التي حدثت لها عقب إصابتها بفيروس كورونا المستجد في ديسمبر 2020.

+A -A
المصدر: فريق التحرير ونورالدين ميفراني - إرم نيوز

كشفت صحيفة ”ماركا“ أن الدائرة المقربة من النجم البرازيلي السابق رونالدينيو، تشعر بالقلق على صحته بعد وفاة والدته، وقبلها اعتقاله في باراغواي.

وفي فبراير الماضي، توفيت ميغيلينا إيلوي أسيس دوس سانتوس والدة رونالدينيو عن 71 عاما، نتيجة للمضاعفات التي حدثت لها عقب إصابتها بفيروس كورونا المستجد في ديسمبر 2020.

كما اعتقل رونالدينيو وشقيقه في مارس 2020 في باراغواي، لدخولهما البلاد بجوازات سفر مزورة، قبل أن يتم الإفراج عنهما بعد نحو 6 أشهر.

وبحسب ”ماركا“ فإن رونالدينيو، البالغ من العمر 40 عاما، يعيش أسوأ فترات حياته، وقال مصدر مقرب من اللاعب السابق: إنه يعاني من اضطراب شديد في حياته.

2021-03-987

وأوضح أن رونالدينيو يمر بمرحلة حساسة للغاية، ويشعر بانهيار عاطفي مخيف، ويقيم الكثير من الحفلات، كما أنه أدمن تناول الكحول بشكل يومي، منذ الصباح الباكر، حتى الليل، ويعود للشرب صباح اليوم التالي ليشعر بالنعاس وينام.

ووفقا للمصدر الذي نقلت عنه صحيفة ”ماركا“ فإن مزاج لاعب برشلونة وميلان وباريس سان جيرمان السابق بات سيئا، ويتصرف بحدة مع المحيطين به، ويعتقدون أنه يلحق الضرر بنفسه.

ونشر رونالدينيو مؤخرا صورة له رفقة والدته الراحلة وعلق: ”هذه الابتسامة وهذا العناق أفتقدهما“.

ورونالدينيو المتوج بلقب كأس العالم 2002 مع منتخب البرازيل لم يلعب مع أي نادٍ منذ انفصاله عن فلومينينسي البرازيلي في سبتمبر 2015، قبل أن يعلن الاعتزال رسميا في يناير 2018.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك