تقرير: كأس العالم 2022 يهدد بانهيار المسابقات الأوروبية – إرم نيوز‬‎

تقرير: كأس العالم 2022 يهدد بانهيار المسابقات الأوروبية

تقرير: كأس العالم 2022 يهدد بانهيار المسابقات الأوروبية

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

قالت تقارير صحفية إن الاتحاد الدولي لكرة القدم، ”فيفا“، أبلغ الأندية الأوروبية بمواعيد مسابقة كأس العالم، قطر 2022، إضافة إلى آخر موعد تستطيع من خلاله الأندية الاحتفاظ بلاعبيها قبل الانضمام إلى منتخباتهم المشاركة في المونديال المقبل.

وأشارت صحيفة ”موندو ديبورتيفو“ الإسبانية، إلى أن كأس العالم 2022 ستقام في الفترة من 21 نوفمبر حتى 18 ديسمبر، لتكون تلك المرة الأولى التي تُلعب فيها البطولة في الشتاء، بسبب ظروف الطقس الحار في قطر صيفًا.

انهيار كامل
وأكدت التقارير أن ”فيفا“ أبلغ الأندية أن يوم 14 نوفمبر 2022 هو الموعد النهائي الذي يتعين على جميع الأندية تسليم لاعبيها إلى المنتخبات المشاركة في المونديال، أي قبل البطولة بأسبوع تقريبًا.

وتابعت ”الأجندة التي أعلنها الاتحاد الدولي لتوقف المسابقات الأوروبية، والتي ستستمر منذ 14 نوفمبر إلى 22 ديسمبر، على أقل تقدير، تهدد بانهيار جميع المسابقات المحلية والقارية في أوروبا على وجه الخصوص“.

وأضافت ”سيتأثر الدوري الإسباني وبطولة كأس الملك بشدة، وسيتعين على الاتحاد الإسباني إجراء العديد من التعديلات على موعد انطلاق الدوري، الذي عادة ما يبدأ في منتصف أغسطس، ليكون في موعد مبكر، مع احتمالات كبيرة للغاية بامتداد الموسم إلى شهر يونيو 2023“.

ونوّهت التقارير إلى أن الأزمة ستكون في إسبانيا مضاعفة، مع الدول الأخرى التي تتوقف فيها المسابقات المحلية في ظل احتفالات أعياد الميلاد، على عكس إنجلترا مثلًا، وبالتالي فإن فترة التوقف ستصل إلى شهرين على أقل تقدير، وهو ما سيؤدي إلى موسم معقد، يمكن أن يؤدي إلى ارتباك شديد، قد يصل إلى حد الانهيار، حسب وصف الصحيفة.

وأشارت إلى أن هناك جولتين في دوري أبطال أوروبا سيتعين على الاتحاد الأوروبي تأجيلهما، لأن فترة إقامة كأس العالم تعني أن البطولة القارية الأكبر لن تكون منتظمة في تلك الفترة.

اتهامات الفساد
وكانت عملية منح قطر شرف تنظيم كأس العالم 2022 قد شابها العديد من الاتهامات بالفساد المالي.

وذكرت صحيفة ”صن“ البريطانية أن الفيفا يجري مناقشات حامية بشأن تقديم قطر الهدايا إلى دولة أخرى بعد سلسلة من الخلافات البارزة.

وتم استجواب كلود جيانت، وهو مستشار مقرب من الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي، الذي أقام مأدبة عشاء حضرها بلاتيني وتميم بن حمد، أمير قطر الحالي، وولي العهد قبل التصويت على استضافة مونديال 2022 بعدة أيام، لكن بلاتيني أكد أن ساركوزي لم يطلب منه التصويت لصالح قطر.

وأُدين قائد فرنسا السابق بتلقي نحو مليوني يورو من السويسري سيب بلاتر رئيس الفيفا السابق، الموقوف حاليًا عن ممارسة أي نشاط يتعلق بكرة القدم حتى 2023.

وفحص المحققون الماليون الفرنسيون على مدى السنوات الثلاث الماضية في مزاعم حول ”فساد خاص“ و“مؤامرة إجرامية“ و“استغلال نفوذ“ على التصويت الذي أجري في زيوريخ في عام 2010.

ولم ينف بلاتيني أبدًا أنه صوت لصالح قطر رغم توصية اللجنة الطبية في الفيفا، بأنه كان من الخطر للغاية إقامة كأس العالم في الصيف في قطر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com