مدرب البرتغال يشعل الموقف مجددًا بين كريستيانو رونالدو وساري في يوفنتوس – إرم نيوز‬‎

مدرب البرتغال يشعل الموقف مجددًا بين كريستيانو رونالدو وساري في يوفنتوس

مدرب البرتغال يشعل الموقف مجددًا بين كريستيانو رونالدو وساري في يوفنتوس

المصدر: محمد ثروت- إرم نيوز

يبدو أن الأزمة بين البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم نادي يوفنتوس، ومدربه في فريقه الإيطالي ماورسيو ساري، لن تهدأ في ظل الخلافات التي اندلعت بين الطرفين مؤخرًا.

وأبدى رونالدو استياءه الشديد من قرار ساري استبداله في مباراتي لوكوموتيف موسكو الروسي في دوري أبطال أوروبا، ثم ميلان في الدوري الإيطالي، وذلك في غضون 5 أيام فقط، ليشتعل الموقف بين الطرفين.

وكان ساري قد حاول تهدئة الموقف مع رونالدو، بعد أن أشار في المرتين إلى أن ”الدون“ يعاني من إصابة، وهو ما دفعه لإخراجه من الملعب.

تصريحات نارية

مدرب منتخب البرتغال فرنامدو سانتوس نفى إدعاءات ساري، وأكد أن رونالدو سليم تمامًا، ولا يعاني من أي إصابات.

وقال سانتوس، في المؤتمر الصحفي الذي يسبق مباراة البرتغال وليتوانيا، غدًا الخميس، في التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأوروبية 2020،: ”الكل يريد الحديث عن كريستيانو رونالدو لأنه الأفضل في العالم“.

وأضاف: ”رونالدو هنا معنا، وهو سليم تمامًا، وسوف يشارك في مباراة ليتوانيا“.

وقال موقع ”كالتشيو ميركاتو“ الإيطالي: إن تصريحات سانتوس من شأنها أن تثير الشكوك حول موقف ساري من رونالدو في يوفنتوس، خاصة بعد أن أكد المدرب الإيطالي أن ”صاروخ ماديرا“ يعاني من إصابة في الركبة، وكان هذا هو السبب الذي دفعه لاستبداله أمام لوكوموتيف موسكو ثم ميلان.

اشتعال الأزمة

وكشفت تقارير صحفية بريطانية مفاجأة مدوية تتعلق بكريستيانو رونالدو، لاعب نادي يوفنتوس.

وقالت صحيفة ”إكسبريس“ البريطانية: إن نادي مانشستر يونايتد يرغب بشدة في استعادة رونالدو إلى ”أولد ترافورد“، خاصة بعد الفترة العصيبة التي يمر بها النجم البرتغالي مع ناديه الحالي يوفنتوس.

توقيت مثالي

وتوترت الأجواء بشدة بين رونالدو ومدربه ماوريسيو ساري، الذي استبدله خلال المبارتين الأخيرتين أمام لوكوموتيف موسكو الروسي في دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء الماضي، وميلان في الدوري الإيطالي يوم الأحد الماضي، وانتهت المباراتان بفوز البيانكونيري 2-1 و1- صفر على الترتيب.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن إد وودوارد، نائب رئيس مانشستر يونايتد، تحدث بالفعل مع أسرة غليزر المالكة للنادي الإنجليزي، وبحثا سويًا فكرة ضم رونالدو إلى المانيو.

وأكدت أن مديري مانشستر يونايتد متأكدون من أن هذا هو التوقيت الصحيح لحسم تلك الصفقة، في ظل توتر الأجواء بين رونالدو وساري.

وانضم رونالدو إلى يوفنتوس في صيف 2018 مقابل 112 مليون يورو قادمًا من ريال مدريد الإسباني.

وخرج رونالدو من الملعب أمام ميلان في الدقيقة الـ55، وهي أسرع مرة يغادر فيها المهاجم البرتغالي الملعب منذ انضمامه ليوفنتوس في الموسم الماضي، كما أنها أول مرة يتم استبداله في مباراتين متتاليتين.

ورمق رونالدو المدرب ساري بنظرة غاضبة قبل أن يتوجه مباشرة إلى غرف الملابس.

وقال ساري: إن رونالدو يعاني مشكلة في الركبة حاول علاجها دون اللجوء للغياب عن مباريات.

وأضاف: ”تعرض رونالدو لكدمة في الركبة خلال التدريب قبل شهر تؤثر عليه حتى الآن. عندما يتدرب بقوة ويخوض مباريات يشعر ببعض الألم. لا يستطيع التدرب بقوة كبيرة ويواجه صعوبات في ركل الكرة“.

وأشار ساري إلى أن رونالدو عانى أيضًا مشاكل في الفخذ وربلة الساق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com