سباليتي قريب من قيادة ميلان الإيطالي

سباليتي قريب من قيادة ميلان الإيطالي

المصدر: فريق التحرير

أفادت تقارير صحفية إيطالية، الإثنين، أن المدرب لوتشيانو سباليتي وافق على تولي تدريب نادي ميلان، لخلافة المدرب الحالي ماركو جيامباولو.

وذكرت شبكة ”beINSPORTS“، على حسابها في موقع ”تويتر“: ”مصادر صحافية مختلفة في إيطاليا تؤكد أن لوتشيانو سباليتي أعطى موافقته على تدريب ميلان“.

وقالت صحيفة ”لاغازيتا ديلو سبورت“ الرياضية، اليوم الإثنين، إن وظيفة ماركو جيامباولو مدرب ميلان باتت على المحك، رغم الفوز 2/1 على جنوة، السبت الماضي.

وقاد سباليتي فريق إنتر ميلان إلى المركز الرابع في الموسم الماضي، ليتأهل لدوري أبطال أوروبا، لكن هذا الإنجاز لم يكن كافيًا لإنقاذ وظيفته.

وتضيف الإقالة المبكرة صعوبة كبيرة على كاهل أي مدرب لفريق في دوري الدرجة الأولى الإيطالي؛ بسبب عدم جواز أن يتولى أي منهم تدريب أكثر من نادٍ واحدٍ في الدوري خلال الموسم.

وأفادت تقارير إعلامية مختلفة، أن ستيفانو بيولي، مدرب إنتر ميلان السابق، مرشح لتولي تدريب أحد الفرق الثلاثة. وأوقف المدرب مفاوضات مع سامبدوريا؛ رغبة منه في الحصول على فرصة تدريب ميلان.

ويتم تداول عدة أسماء أخرى، منها غينارو غاتوسو، الذي ستكون عودته لتدريب ميلان مفاجأة، بعد أن غادر نهاية الموسم الماضي. ومن بين الأسماء أيضًا المدرب المخضرم كلاوديو رانييري ورودي غارسيا مدرب روما وأولمبيك مارسيليا السابق.

ويحتل ميلان المركز الثالث عشر على لائحة ترتيب الدوري الإيطالي، بعدما حصد 9 نقاط فقط من 3 انتصارات، في حين خسر 4 مرات ولم يتعادل.

ويتأخر ميلان بـ10 نقاط عن يوفنتوس المتصدر، في حين يتقدم بـ6 نقاط فقط عن سامبدوريا صاحب المركز الأخير.

في حين ذكرت صحيفة ”كوريري ديلا سيرا“ الإيطالية، أن إدارة ميلان لا تريد تغيير المدرب لمجرد تغيير الوجوه على مقاعد البدلاء، حيث قرر النادي إقالة جيامباولو حال النجاح في إيجاد مدرب قادر على نقل الفريق إلى مستوى آخر، وأضافت أن إدارة نادي ميلان كانت على وشك إقالة المدرب صاحب الـ52 عامًا، حيث لم تقتنع بعروض الفريق على أرض الملعب.

وقال سباليتي في تصريحات أبرزتها صحيفة ”كوريري ديللو سبورت“، ”أنا في ميلان؟ هذا هراء“، وأضاف: ”اتركوا جيامباولو يعمل في هدوء، إنه النجم الصاعد لكرة القدم الإيطالية“.

وسباليتي، البالغ من العمر 60 عامًا، بلا نادٍ منذ انفصاله عن إنتر ميلان، في مايو الماضي، علمًا أنه سبق أن درّب أندية إنتر ميلان وروما وزينيت سانت بطرسبرغ وأودينيزي.

وحقق دافيد كالابريا، مدافع ميلان، رقمًا كارثيًا، يوم السبت، في الفوز 2/1 على جنوة، ووفقًا لشبكة ”أوبتا“ للإحصائيات، فإن كالابريا هو اللاعب الوحيد في الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى (الإيطالي – الإنجليزي – الإسباني – الألماني – الفرنسي) الذي حصل على بطاقة حمراء مرتين هذا الموسم.

وسبق أن حصل كالابريا على بطاقة حمراء أمام هيلاس فيرونا، في الجولة الثالثة من منافسات الدوري الإيطالي.

وتتوقف مسابقة الدوري الإيطالي، مع باقي الدوريات الأخرى لمدة أسبوعين تقريبًا؛ نتيجة فترة الارتباطات الدولية، وبعدها سينتقل إنتر ميلان لمواجهة ساسولو في المرحلة الثامنة من الدوري الإيطالي خارج أرضه، ثم يستقبل بروسيا دورتموند الألماني في الجولة الثالثة لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، في لقاء حاسم من شأنه أن يحدد مصير الفريق من التأهل للدور التالي.

ويستضيف ميلان منافسه ليتشي يوم 20 أكتوبر الحالي، على ملعب سان سيرو (جوزيبي مياتزا).