تطورات ميركاتو الأندية الأوروبية: باريس سان جيرمان يشعل ”معركة نيمار“.. ومودريتش وديبالا يدخلان الصفقة المجنونة

تطورات ميركاتو الأندية الأوروبية: باريس سان جيرمان يشعل ”معركة نيمار“.. ومودريتش وديبالا يدخلان الصفقة المجنونة

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

أشعل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي الأجواء بالنسبة للاعبه البرازيلي نيمار دا سيلفا، في ظل التقارير التي تربط قائد السليساو السابق بالرحيل عن الـ“بي إس جي“ إلى ريال مدريد أو برشلونة الإسبانيين.

وكشف مصدر مطلع داخل النادي الفرنسي، أن نيمار لن يشارك في المباراة الأولى لباريس سان جيرمان في الدوري، غدًا الأحد، أمام نادي نيم أولمبيك.

تصريحات نارية

وقال المصدر في تصريحات لوكالة ”رويترز“ إن قائمة الفريق لن تضم نيمار في مباراة الغد، مشيرًا إلى أن اللاعب البرازيلي لم يصل إلى كامل لياقته بعد.

من جانبه، أكد البرازيلي ليوناردو تلك الأنباء، وأشار في تصريحات أبرزتها صحيفة ”ليكيب“ الفرنسية إلى أن هناك مفاوضات متقدمة مع بعض الأندية لبيع نيمار قبل إغلاق سوق الانتقالات الصيفية.

وتنتهي سوق الانتقالات، الميركاتو الصيفي، في فرنسا وإسبانيا وإيطاليا وألمانيا يوم 2 سبتمبر المقبل.

وتابع ليوناردو بقوله: ”نيمار سيبقى بعيدًا عن المشاركة في المبارياة لحين حسم الموقف النهائي له سواء بالرحيل أو الاستمرار برفقة باريس سان جيرمان، هناك مفاوضات متقدمة حول بيع نيمار، ولكن هذا لا يعني الوصول إلى اتفاق نهائي يقضي برحيله“.

وفي هذا السياق، أشارت تقارير صحفية فرنسية إلى أن باريس سان جيرمان بدأ بالفعل التفكير في مرحلة ما بعد نيمار، خاصة في ظل التصريحات التي تشير إلى أن اللاعب يقترب من الرحيل.

وقال موقع ”باريس يونايتد“ إن النادي الفرنسي حسم بديل نيمار، وقرر التفاوض مع يوفنتوس الإيطالي حول ضم لاعبه الأرجنتيني باولو ديبالا.

وأكد الموقع أن باريس سان جيرمان وضع ميزانية قدرها 70 مليون يورو لضم ديبالا إلى صفوفه.

وكان الأرجنتيني الدولي قريبًا من الرحيل إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي، قبل أن تفشل الصفقة في الساعات الأخيرة من الميركاتو الإنجليزي الذي أغلق أبوابه يوم الخميس الماضي.

على الجانب الآخر، فإن صحيفة ”ديفنسا سنترال“ الإسبانية أكدت أن الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد، وافق على ضم نيمار إلى الميرينغي، رغم أنه كان متحفظًا في وقت سابق على الصفقة.

من جانبها، قالت صحيفة ”سبورت“ الإسبانية إن باريس سان جيرمان وضع شرطًا للموافقة على رحيل نيمار إلى ريال مدريد، وهو الحصول على خدمات الكرواتي الدولي لوكا مودريتش، أفضل لاعب في العالم لعام 2018.

فالفيردي يثير الجدل حول راكيتيتش

أثار إرنستو فالفيردي، مدرب نادي برشلونة الإسباني، المزيد من الغموض حول مستقبل الكرواتي إيفان راكيتيتش، في سوق الانتقالات الصيفي الحالي، وذلك قبل مباراة النادي الكتالوني أمام نابولي الإيطالي، استعدادًا للموسم الجديد.

ونقلت صحيفة ”سبورت“، عن فالفيردي قوله: ”راكيتيتش لاعب مهم جدًا بالنسبة لنا، نفترض أنه سيستمر معنا هذا الموسم، لكن عن تأكدي بنسبة 100% من استمراره، فلا أعرف“.

وأضاف فالفيردي ”راكيتيتش حاليًا لاعب لدينا، وأنا أتعامل مع اللاعبين الذين أملكهم، وليس هناك ما يدفعني للتفكير في غير ذلك“.

وعن صفقة نيمار لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي، أوضح مدرب برشلونة ”لا نعرف ما سيحدث، أنا لا أفكر بالأمر، أفكر فقط بمباراة نابولي“.

وتابع فالفيردي: ”سنرى ما سيحدث، تعرفون موقفي مسبقًا، لكن الآن هو يلعب لفريق آخر، وأنا أعمل مع اللاعبين الذين أملكهم، أنا سعيد دائمًا بتشكيلتي.. لديَّ لاعبون عظماء“.

كما تطرق فالفيردي للحديث عن المدافع الفرنسي صامويل أومتيتي، وقال: ”هو لاعب معنا، وسبق له تحقيق كأس العالم، وعادة ما يُستدعى لمنتخب بلاده“.

وأضاف ”أومتيتي عانى من الإصابة في معظم فترات الموسم الماضي، لكننا نأمل أن يكون أفضل هذا الموسم“.

وتابع: ”سيشهد الموسم الحالي منافسة قوية مع باقي اللاعبين، لقد قدّم لينغليت أداء جيدًا في الموسم الماضي“.

كلوب يرفض الانتقادات

رفض الألماني يورغن كلوب، مدرب ليفربول الإنجليزي، الانتقادات التي تعرض لها ناديه على خلفية أدائه الضعيف في فترة الانتقالات الصيفية المنتهية في إنجلترا.

وتساءل خبراء: ”لماذا لم ينفق ليفربول أموالًا لشراء بعض البدائل لثلاثي الهجوم الناري محمد صلاح وروبرتو فيرمينو وساديو ماني؟“

لكن كلوب لم يعر اهتمامًا لهذه الانتقادات، وأظهر قراره إشراك ديفوك أوريغي أساسيًا على حساب ماني مدى إيمانه باللاعب البلجيكي وقدرته على لعب دور مؤثر هذا الموسم.

وأحرز أوريغي هدفًا ضمن رباعية ليفربول أمام نورويتش سيتي أمس الجمعة، في المباراة التي انتهت لصالح الريدز 4-1 بملعب ”أنفيلد“.

وقال المدرب الألماني: ”اتخذنا قراراتنا في فترة الانتقالات لعدة أسباب، وأعتقد أن أوريغي قدّم أداءً استثنائيًا“.

وسجل أوريغي هدفين في مرمى برشلونة في إياب الدور نصف النهائي لدوري الأبطال، وأضاف هدفًا في النهائي أمام توتنهام، ليصبح بطلًا في مرسيسايد. ويعتقد كلوب أن اللاعب يستحق عن جدارة الحصول على فرصة.

وقال: ”ارتكب خطأين أو 3 وفقد الكرة، لكنه قام بعمل رائع إجمالًا وشكل تهديدًا طيلة الوقت“.

وأضاف عن المهاجم، البالغ من العمر 24 عامًا، والذي سجل ثالث أهداف ليفربول بعد أن لعب تمريرة عرضية أحرز منها جرانت هانلي قائد نوريتش هدف ليفربول الأول بالخطأ في مرماه في الدقيقة السابعة: ”كل شيء على ما يرام“.

وتابع: ”ما زلنا في بداية الموسم وتحدث بعض الأخطاء، لكنها لن تتكرر خلال الموسم، لكن كل شيء على ما يرام“.

وواصل: ”لو أبلغني شخص قبل المباراة أننا سنفوز 4/1 لم أكن لأصدقه بسهولة“.

ولدحض أي شكوك، عليك أن تنظر إلى مقاعد بدلاء ليفربول، حيث يوجد جويل ماتيب ونابي كيتا وشيردان شاكيري وأليكس أوكسليد-تشامبرلين العائد من إصابة طويلة.

وشارك لاعب الوسط جيمس ميلنر وماني، الذي تقاسم مع زميله صلاح وبيير إيمريك أوباميانغ لاعب آرسنال جائزة هداف الدوري الممتاز الموسم الماضي برصيد 22 هدفًا لكل منهم، في الشوط الثاني.

ومع اقتراب مباراة كأس السوبر الأوروبية أمام تشيلسي، يوم الأربعاء، في اسطنبول، تليها رحلة إلى ساوثهامبتون في الدوري، يوم السبت، يعرف كلوب تمامًا أن عليه تطبيق سياسة تدوير اللاعبين.

وقال: ”قضى اللاعبون عطلة خلال الصيف، كانت كافية لأجسادهم ولم يطلب أي لاعب راحة أطول؛ ولذا لم يفقدوا الكثير على الصعيد البدني“.

وأردف: ”يتعين أن نلعب بشكل أكثر ذكاء في المباراتين المقبلتين، يجب أن نتخذ بعض القرارات لمحاولة الفوز بهما رغم صعوبتهما“.