أخبار ميركاتو الأندية الأوروبية.. 8 أندية تطارد الشاب ”أولمو“.. وبرشلونة يربط نيمار بشرط جزائي خيالي

أخبار ميركاتو الأندية الأوروبية.. 8 أندية تطارد الشاب ”أولمو“.. وبرشلونة يربط نيمار بشرط جزائي خيالي

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

بعيدًا عن الأخبار الخاصة بانتقالات كبار النجوم في أوروبا، خطف نجم إسباني شاب الأضواء مؤخرًا، وبدأ في اجتذاب اهتمام العديد من الأندية العملاقة في القارة الأوروبية العجوز.

العمالقة يطاردون داني أولمو

وبحسب تقارير صحفية، فإن داني أولمو، أحد أبرز نجوم بطولة الأمم الأوروبية للشباب تحت 21 عامًا، والتي توّج بها منتخب إسبانيا، أصبح هدفًا لـ8 أندية أوروبية تنافس في 4 دوريات كبرى.

وبحسب صحيفة Sportske Novosti الكرواتية، فإن أندية: مانشستر يونايتد، وليفربول، وآرسنال، وتشيلسي من البريمييرليغ، وبروسيا دورتموند ، وبايرن ميونخ من البوندسليغا، وميلان الإيطالي، وباريس سان جيرمان الفرنسي، تراقب الشاب أولمو، البالغ من العمر 21 عامًا، والذي يلعب حاليًا لنادي دينامو زغرب الكرواتي.

وأشارت إلى أن نادي مانشستر يونايتد تقدّم بعرض رسمي قيمته 40 مليون يورو، للحصول على خدمات أولمو، اللاعب السابق في صفوف فريق الناشئين بنادي برشلونة الإسباني.

ويمتد عقد أولمو مع دينامو زغرب إلى منتصف العام 2020، علمًا بأن قيمته السوقية تبلغ 13.5 مليون يورو.

ويجيد أولمو في مركزي الجناح ولاعب الوسط المهاجم، وأحرز هدفًا في المباراة النهائية لبطولة أمم أوروبا للشباب، بين إسبانيا وألمانيا، التي انتهت لصالح الماتادور 2-1.

فالفيردي يقبل التحدي الرباعي

قالت صحيفة ”سبورت“ الإسبانية إن إرنستو فالفيردي، مدرب نادي برشلونة، أبدى استعداده التام للتعامل مع التحدي الجديد في الفريق الكتالوني، بعد اقتراب الفرنسي أنطوان غريزمان، والبرازيلي نيما ردا سيلفا من الانضمام إلى البلوغرانا.

وأضافت بقولها، في تقرير نشرته، اليوم الثلاثاء:“وافق فالفيردي على صفقتي نيمار وغريزمان من الناحية الفنية، وأكد أنه سيكون مستعدًا للتعامل مع الرباعي الناري، ليونيل ميسي ولويس سواريز، إضافة إلى نيمار وغريزمان، في غرف خلع الملابس والسيطرة على جميع الأمور داخل الفريق“.

وأشارت إلى أن التحدي الذي سيواجه فالفيردي في وجود الرباعي الهجومي الأقوى في تاريخ كرة القدم سيكون في كيفية استغلال اللاعبين، ووضع التشكيل الأمثل للفريق، مع التوازن المطلوب هجوميًا ودفاعيًا.

ومضت تقول:“يقضي فالفيردي عطلته وهو واثق تمامًا من التعاقد مع غريزمان، قبل أن تتطور الأمور ويدخل نيمار في الصورة أيضًا، ولم يعترض المدرب مطلقًا على عودة البرازيلي الدولي إلى البارسا، رغم أنه يعلم جيدًا التعقيدات التي ستواجهه في التعامل مع النجوم الأربعة“.

وأكدت أن خطة فالفيردي في الموسم المقبل، ستقوم على استغلال إمكانات غريزمان هجوميًا إضافة إلى قدرته على أداء الواجب الدفاعي، وهو ما سيعوض النقص بالنسبة لنيمار، الذي يتفوق هجوميًا، بينما لا يجيد مطلقًا الدور الدفاعي.

وختمت تقريرها بقولها:“بدأت إدارة برشلونة تنفيذ خطة بيع بعض اللاعبين، وجاء على رأسهم دينيس سواريز المنتقل إلى سلتا فيغو، والهولندي كاسبر سيليسين الذي رحل إلى فالنسيا، إضافة إلى البرتغالي أندريه جوميز، المنتقل نهائيًا إلى إيفرتون الإنجليزي، ويتبقى البرازيلي كوتينيو ومواطنه مالكوم، والفرنسي عثمان ديمبلي، أبرز المرشحين لمغادرة كامب نو“.

تفاصيل عقد نيمار

كشفت تقارير صحفية إسبانية التفاصيل النهائية لعقد البرازيلي نيمار مع نادي برشلونة، في ظل اقتراب قائد السليساو السابق من العودة إلى كامب نو، بعد عامين قضاهما في نادي باريس سان جيرمان الفرنسي.

وقال برنامج Sin Concesiones الرياضي، الذي يذاع على راديو برشلونة، اليوم الثلاثاء، إن نيمار سيحصل على راتب سنوي قيمته 22 مليون يورو، حيث سيكون موزعًا كالتالي: 16 مليون يورو كراتبٍ ثابتٍ، و6 ملايين يورو على صورة متغيرات، تُحسب على أساس مشاركات اللاعب وأدائه برفقة برشلونة.

وأشار البرنامج، عبر حسابه الرسمي على موقع ”تويتر“، إلى أن عقد نيمار مع برشلونة سيكون لمدة 5 مواسم، ويتضمن العقد شرطًا جزائيًا قيمته 500 مليون يورو.

أغلى صفقة في تاريخ توتنهام

أعلنت مجموعة أولمبيك ليون الفرنسي انتقال تانغي ندومبيلي رسميًا إلى توتنهام الإنجليزي، اليوم الثلاثاء.

وأشارت إلى أن الصفقة تمت مقابل 60 مليون يورو مع بنود إضافية قد تصل قيمتها إلى عشرة ملايين يورو.

وتألق صاحب الـ22 عامًا بشكل لافت مع ليون خلال الموسم الماضي، ليصبح محط أنظار العديد من الأندية، أبرزها: ريال مدريد، وتوتنهام، وباريس سان جيرمان.

وأكدت شبكة ”سكاي سبورتس“ اتفاق توتنهام مع ليون في صفقة تبلغ قيمتها 65 مليون جنيه إسترليني.

ومن المقرر أن يوقعّ ندومبيلي على عقد مدته 5 سنوات، مع وجود إمكانية التمديد لعام إضافي.

وينجح بذلك سبيرز في التعاقد مع أغلى صفقة في تاريخه، ليتخطى ما دفعه في المدافع الكولومبي دافينسون سانشيز مقابل 36 مليون إسترليني.

العملية بوغبا

قالت تقارير صحفية إن نادي ريال مدريد الإسباني يريد الحصول على خدمات الفرنسي بول بوغبان نجم وسط مانشستر يونايتد الإنجليزي، بأي وسيلة.

وأشارت صحيفة ”ماركا“ الإسبانية إلى إن مسؤولي ريال مدريد يحاولون إبرام صفقة تبادلية للحصول على خدمات بوغبا، لتقليل المقابل المالي الكبير الذي تطلبه إدارة مانشستر يونايتد لبيع اللاعب، ويصل إلى 160 مليون يورو.

وأكدت ماركا، المقربة من إدارة ريال مدريد، أن النادي الملكي يريد إدخال الويلزي غاريث بيل في صفقة تبادلية للتعاقد مع بوغبا، رغم أن الويلزي يرفض الرحيل عن الميرينغي قبل نهاية عقده الذي يستمر إلى منتصف العام 2022.

ويرفض الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد، استمرار بيل 29 عامًا، في صفوف الفريق، وأكد لإدارة النادي أن الويلزي الدولي لن يكون له مكان في خططه للموسم المقبل، خاصة بعد التعاقد مع البلجيكي إدين هازارد، والصربي لوكا يوفيتش.

ونقلت شبكة ”ESPN“، عن جوناثان بارنيت، مدير أعمال بيل قوله:“غاريث بيل ليست لديه أي نية للرحيل عن ريال مدريد، وهو يستعد للمشاركة في التحضيرات للموسم الجديد، بدءًا من الأسبوع المقبل“.

من جانبها، قالت صحيفة ”آس“ الإسبانية:“وضع رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيريز، والمدرب زيدان، خطة ضم بوغبا، والتي تقوم على الانتظار إلى اللحظات الأخيرة من سوق الانتقالات، ثم الانقضاض على الفرنسي الدولي، وحسم الصفقة نهائيًا مع مانشستر يونايتد“.

وأكدت أن تلك الخطة تشبه ما فعله ريال مدريد في التعاقد مع البرازيلي الظاهرة رونالدو نجم إنتر ميلان الإيطالي، في العام 2002، حيث حسم الريال الصفقة في اليوم الأخير من الميركاتو.