ميركاتو الأندية الأوروبية.. غوارديولا حديث الصباح والمساء.. شكوك جديدة حول نيمار ومبابي.. ودي ليخت يبتعد عن برشلونة

ميركاتو الأندية الأوروبية.. غوارديولا حديث الصباح والمساء.. شكوك جديدة حول نيمار ومبابي.. ودي ليخت يبتعد عن برشلونة

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

يبدو أن مستقبل الإسباني بيب غوارديولا، سيظل حديث الصباح والمساء في الصحافة الأوروبية والعالمية، بعد أن اشتعلت التوقعات الخاصة بمدرب نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، فيما يتعلق برحيله المحتمل إلى نادي يوفنتوس الإيطالي، خلفًا للمدرب ماسيميليانو آليغري.

ومع الصمت الرسمي من الأطراف الثلاثة، يوفنتوس ومانشستر سيتي، وغوارديولا نفسه، فإن شهية الصحافة الأوروبية أصبحت مفتوحة للغاية للحديث عن الصفقة المدوية، وهو ما حدث منذ أيام ولا يزال مستمرًا، وسيظل الحال كذلك حتى تتضح الرؤية تمامًا.

تقارير متضاربة حول غوارديولا
وأشارت وكالة الصحافة الإيطالية، في تقرير نشرته اليوم الخميس، إلى أن مسؤولي يوفنتوس أنهوا جميع الاتفاقات الخاصة بعقد غوارديولا، ولا يتبقى فقط سوى الإعلان الرسمي عن الصفقة المدوية.

وأكدت أن عقد غوارديولا مع يوفنتوس سيكون لمدة 4 مواسم، ويحصل المدرب على راتب سنوي يبلغ 28 مليون يورو، ولكن الوكالة أشارت إلى أنه ليس من الواضح حتى الآن ما إذا كان هذا الراتب شاملًا أم صافيًا أي خالص الضرائب.

ونقلت صحيفة ”صن“ البريطانية عن مسؤولين في نادي مانشستر سيتي قولهم إن الشائعات التي تتردد حول رحيل غوارديولا إلى يوفنتوس ”سخيفة للغاية“، ولا تستحق مجرد الرد عليها.

وأشارت، إلى أن الأوضاع داخل مانشستر سيتي، بطل الدوري الإنجليزي الممتاز، في نسختيه الأخيرتين، هادئة للغاية، ولا يوجد أي اهتمام بما تشير إليه الصحافة الإيطالية حول رحيل غوارديولا إلى يوفنتوس.

وتابعت بقولها: ”غوارديولا أكد عشية نهائي كأس إنجلترا أمام واتفورد أنه لن يترك مانشستر سيتي، لأن المهمة بالنسبة له لم تنته بعد، مع رغبته في قيادة الفريق نحو التتويج بدوري أبطال أوروبا“.

من جانبه، قال ألبرتو جالاسي، المحامي الإيطالي، الذي يعمل لصالح نادي مانشستر سيتي، إن غوارديولا لن يغادر قلعة الاتحاد إلى يوفنتوس.

وأضاف جالاسي، في تصريحات لشبكة ”سكاي سبورتس“ البريطانية، بقوله: ”بوصفي أحد أعضاء مجلس إدارة مانشستر سيتي، فقد فوجئت تمامًا بالتقارير التي تشير إلى رحيل غوارديولا إلى يوفنتوس، وأؤكد أن تلك المعلومات لا أساس لها من الصحة، وأن المدرب أكد بقاءه في السيتي“.

ريال مدريد ومودريتش
قالت صحيفة ”ماركا“ الإسبانية إن نادي ريال مدريد سيجدد عقد الكرواتي لوكا مودريتش لمدة موسم واحد إضافي.

وأضافت في تقرير نشرته اليوم الخميس، أن مودريتش سيظل رفقة ريال مدريد وفقًا للعقد الجديد حتى منتصف العام 2021.

وأكدت أنه تم الاتفاق على جميع تفاصيل تمديد العقد بين إدارة ريال مدريد ومودريتش، المتوج بجائزة أفضل لاعب في العالم لعام 2018، ولا يتبقى سوى توقيع العقد من جانب الكرواتي الدولي.

وينتهي عقد مودريتش، 33 عامًا، منتصف 2020، علمًا بأنه سيكون ثالث لاعب يجدد عقده رفقة الريال خلال الفترة الماضية، بعد الألماني توني كروس وناتشو فرنانديز.

وأضافت ”ماركا“: ”سيكون هذا الصيف هادئًا للغاية بالنسبة لمودريتش، على عكس الصيف الماضي، لأن تجديد عقده سينهي أي توقعات حول رحيله عن سانتياغو برنابيو“.

مستقبل نيمار ومبابي
فتح الألماني توماس توخيل، مدرب نادي باريس سان جيرمان الفرنسي الباب أمام إمكانية رحيل البرازيلي نيمار والفرنسي كيليان مبابي، عن الفريق في الموسم المقبل.

ولم يستبعد توخيل إمكانية رحيل نيمار ومبابي، وقال في مؤتمر صحفي اليوم الخميس: ”الانتقالات جزء من كرة القدم، من جانبي أود أن يستمر اللاعبان معنا، ولكن إذا لم يحدث ذلك فإننا سنجد الحلول البديلة“.

وأثار مبابي الجدل من جديد حول مستقبله رفقة فريقه بطل الدوري الفرنسي، بعد استلامه جائزة أفضل لاعب في فرنسا هذا الموسم.

وقال مبابي: ”أعتقد أن الوقت قد حان الآن لأكون مسؤولًا بشكل أكبر، ربما في باريس أو في أي مكان آخر.. أودّ أن أشكر جميع زملائي الذين ساعدوني على التتويج بتلك الجائزة“.

وأضاف: ”حاليًا أنا في نقطة تحول بالنسبة لمسيرتي كلاعب كرة قدم“.

وكانت تصريحات مبابي بمثابة ”الزلزال“ الذي ضرب أرجاء باريس سان جيرمان، حيث سارعت إدارة النادي لإصدار بيان رسمي، نفت فيه رحيل مبابي عن الفريق بنهاية الموسم الجاري.

ويعتبر مبابي هدفًا مباشرًا لنادي ريال مدريد الإسباني، الذي يرغب بشدة في ضم المهاجم الفرنسي الشاب إلى صفوفه، كما يعتبر البرازيلي نيمار هدفًا مهمًا أيضًا، نحو تشكيل الجيل الجديد من ”الجلاكتيكوس“ في برنابيو.

هل ضاعت صفقة دي ليخت على برشلونة؟
قالت صحيفة ”سبورت“ الكتالونية المقربة من برشلونة بطل الليغا، إن آمال النادي في التعاقد مع ماتيس دي ليخت قائد أياكس أمستردام الهولندي، بدأت في التلاشي.

وبعد التعاقد مع فرانكي دي يونغ تحول برشلونة سريعًا للتعاقد مع زميله وقائده دي ليخت، حيث تم التوصل إلى اتفاق بين اللاعب والبارسا في أبريل الماضي، وكان النادي واثقًا من تقديم عرض يوافق عليه أياكس ويصل إلى 70 مليون يورو.

بدا الأمر وكأن انضمام دي ليخت إلى برشلونة مسألة وقت فقط، خاصة عندما أعرب اللاعب عن رغبته في إنهاء كل شيء قبل الانضمام للمنتخب في نهائيات دوري الأمم الأوروبية الشهر المقبل.

ومع ذلك لم تتم الصفقة بعد، حيث طالب دي ليخت ووكيل أعماله مينو رايولا بتحسين الشروط، وذلك بعد إبداء بعض الأندية الأكثر ثراء مثل مانشستر يونايتد اهتمامها باللاعب.

ولن ينجرف برشلونة وراء مطالب دي ليخت حتى لا يتسبب في مشاكل بين لاعبيه، حيث يلتزم جوسيب ماريا بارتوميو رئيس برشلونة بضرورة احترام دي ليخت اتفاقه السابق.

ويجب على المدافع الشاب أن يحسم أمره إما اللعب إلى جوار ليونيل ميسي أو الركض وراء المال في أي ناد يريد.

وأعلن نادي برشلونة ضم لاعب خط الوسط الهولندي لودوفيت ريس قادمًا من فريق غرونينغن، لمدة 3 مواسم مقابل 3.25 مليون يورو.

وينص الاتفاق على إمكانية تمديد عقد اللاعب (18 عامًا) إلى 5 مواسم، وشرط جزائي بقيمة 100 مليون يورو.

وخاض الدولي ريس 50 مباراة رسمية مع الفريق الأول لغرونينغن في الموسمين الأخيرين.