أخبار برشلونة وريال مدريد ويوفنتوس والدوريات الخمسة الكبرى

أخبار برشلونة وريال مدريد ويوفنتوس والدوريات الخمسة الكبرى

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

”تتويج ورد اعتبار“.. يمكن أن يكون هذا عنوان لأبرز أحداث، اليوم السبت، الكروية، في ظل احتفاظ يوفنتوس ببطولة الدوري الإيطالي للعام الثامن على التوالي، والانتصار الثمين الذي حققه مانشستر سيتي على توتنهام في الدوري الإنجليزي.

تتويج وتصريحات مباشرة من رونالدو

على ملعب ”أليانز ستاديوم“، اقتنص يوفنتوس فوزًا صعبًا من ضيفه فيورنتينا بهدفين مقابل هدف واحد، في المرحلة الـ33 من الدوري الإيطالي.

وتقدّم الفيولا أولًا عبر الصربي نيكولا ميلينكوفيتش في الدقيقة السادسة، قبل أن يتعادل البرازيلي أليكس ساندرو في الدقيقة 37، ثم أحرز جيرمان بيزيلا لاعب فيورنتينا هدفًا في مرماه عند الدقيقة 53، ليعلن فوز اليوفي بالدوري قبل 5 مراحل على نهاية المسابقة.

وحرص البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس، على نفي شائعات رحيله عن فريقه الموسم المقبل، مؤكدًا سعادته بتحقيق لقب الدوري في أول موسم له مع ”اليوفي“.

وقال النجم البرتغالي عقب مباراة التتويج:“هذا هو عامي الأول في يوفنتوس، وفزت باللقب الثاني، وسعيد بأنني أول لاعب يفوز باللقب في ثلاثة دوريات مختلفة“.

وأضاف:“علينا أن نتخطى الأمر، وخرجنا من دوري الأبطال، ولكن علينا أن نتخطى ذلك“، مشددًا:“سعيد بالفوز بلقبين مع يوفنتوس، لقد لعبنا بشكل جيد في دوري الأبطال، لكن في الموسم المقبل سنكون أفضل، أنا بنسبة 1000% في يوفنتوس في الموسم المقبل، والصحف تريد أن تكتب فقط، ولكن هذا غير مهم، والآن علينا الاحتفال بهذه البطولة“.

وأوضح:“هناك الكثير، والكثير منا يعمل من أجل الفوز بدوري أبطال أوروبا، ويجب أن تكون محظوظًا ومميزًا“.

وكانت تقارير قد زعمت أن رونالدو سيرحل عن يوفنتوس بنهاية الموسم الجاري، بعد الصدمة التي تعرض لها ”الدون“ بالخروج من دوري أبطال أوروبا على يد أياكس أمستردام الهولندي في دور الثمانية.

ثأر السيتي

أصبح اللاعب الشاب فيل فودين ثالث أصغر لاعب في تاريخ مانشستر سيتي يسجل هدفًا لفريقه في الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد أن أحرز هدف فريقه الوحيد في مرمى توتنهام، يوم السبت، وهو الهدف الذي ردّ للسيتي اعتباره بعد الخروج من دوري أبطال أوروبا على يد ”السبيرز“ يوم الأربعاء الماضي.

واستعاد مانشستر سيتي صدارة البريمييرليغ، بعد أن رفع رصيده إلى 86 نقطة، من 34 مباراة، منتظرًا مباراة كارديف وليفربول، يوم الأحد، حيث يحتل الريدز المركز الثاني برصيد 84 نقطة، ولا تزال للسيتي مباراة مؤجلة.

وشهدت مباراة، اليوم السبت، الكثير من الشد والتوتر، مع القليل من الفرص السانحة، لكن سيتي تماسك ليضمن عاشر انتصار له على التوالي في الدوري الممتاز، ويتصدر المسابقة بفارق نقطة واحدة على ليفربول.

واعترف الإسباني بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، بأن المباراة كانت صعبة للغاية على لاعبيه، بعد الخروج أمام نفس الفريق من دوري أبطال أوروبا قبل 72 ساعة.

وقال غوارديولا:“كان يمكن أن نخسر الدوري الإنجليزي الممتاز اليوم، وكان الأمر صعبًا حقًا عقب مباراة الأربعاء، وكلاعب كرة قدم، لم يكن بوسعي أن أقوم بما قام به لاعبو فريقي اليوم، واللقب لا يزال في أيدينا“.

وأضاف غوارديولا، إنه لم يدفع لاعبيه للتعامل بطريقة محددة مع الهزائم المؤلمة، بعد أن تسببت تقنية حكم الفيديو المساعد في الحيلولة دون تقدم الفريق إلى الدور قبل النهائي.

لقب الليغا يقترب من برشلونة

حقق برشلونة فوزًا صعبًا على ضيفه ريال سوسييداد، في المرحلة الـ33 من مسابقة الدوري الإسباني.

وانتصر برشلونة 2-1، بهدفي كليمونت لينغليت، وجوردي ألبا، في حين أحرز خوان لوبيز هدف سوسييداد الوحيد.

ورفع برشلونة رصيده إلى 77 نقطة، بفارق 9 نقاط عن أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني، قبل 5 مراحل على نهاية المسابقة.

دبلوماسية زيدان

رفض زين الدين زيدان، المدير الفني لريال مدريد، الحديث عن اللاعبين الذين طلب التعاقد معهم في سوق الانتقالات الصيفية، مشددًا على تركيز فريقه في مباراة، غدٍ الأحد، ضد أتلتيك بيلباو في الدوري الإسباني.

وقال زيدان خلال المؤتمر الصحفي الذي يسبق المباراة، السبت:“مصير غاريث بيل؟ لم أتحدث عن ذلك، ولن أتحدث، فنحن نفكر في مباراة يوم غدٍ ولا شيء آخر“.

وتابع: ”مبابي؟ لن أذكر أسماء، نحن ندرس كل هذه الأشياء، وسنتحدث عنها في الوقت المناسب.. سأتحدث مع النادي، لأنني أعرف بالفعل ما أريده“.

ويلتقي ريال مدريد فريق أتلتيك بيلباو، يوم الأحد، على ملعب سانتياغو برنابيو، ولا يزال يحدوه الأمل في الحصول على المركز الثاني بالدوري الإسباني، الليغا، رغم صعوبة المهمة.

وانتصر أتلتيكو مدريد، اليوم، على مضيفه إيبار بهدف نظيف، ليوسع فارق النقاط مع الميرينغي إلى 7 نقاط في المنافسة على لقب وصيف الليغا.

صدمة محمد صلاح

استُبعد النجم المصري محمد صلاح، لاعب نادي ليفربول، من قائمة المرشحين لنيل جائزة العام في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأعلنت رابطة اللاعبين المحترفين قائمة المرشحين لأفضل لاعب في إنجلترا، حيث غاب عنها محمد صلاح، وهو الذي حصد الجائزة العام الماضي.

وتواجد في القائمة 3 لاعبين من مانشستر سيتي، هم: الأرجنتيني سيرجيو أغويرو، والبرتغالي برناردو سيلفا، والإنجليزي رحيم سترلينغ، في حين تواجد من تشيلسي، البلجيكي إيدين هازارد، إلى جانب ثنائي ليفربول، السنغالي ساديو ماني، والهولندي فيرجيل فان ديك.

يشار إلى أن صلاح نال جائزة ”الحذاء الذهبي“ لأفضل لاعب في استفتاءات رابطة المحترفين، ورابطة النقاد، ورابطة اللاعبين، للموسم الماضي، كما فاز بجائزة هداف الدوري برصيد 32 هدفًا متفوقًا على هاري كين لاعب توتنهام.

مواد مقترحة