ماسيمليانو آليغري يبرر فشل يوفنتوس.. برشلونة لم يصل إلى نصف النهائي رغم وجود ليونيل ميسي

ماسيمليانو آليغري يبرر فشل يوفنتوس.. برشلونة لم يصل إلى نصف النهائي رغم وجود ليونيل ميسي

المصدر: فريق التحرير

دافع المدرب الإيطالي ماسيميليانو آليغري، المدير الفني لنادي يوفنتوس الإيطالي، عن نفسه وعن نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو، مع الخروج من دوري أبطال أوروبا من ربع النهائي.

وتعادل يوفنتوس 1/1 خارج ملعبه مع أياكس، وكان متقدمًا 1/0 في الإياب بتوقيع كريستيانو رونالدو، لكن أياكس سجل هدفين، ليفوز 3/2 بالنتيجة الإجمالية ويتأهل إلى نصف النهائي.

وقال آليغري قبل مباراة يوفنتوس وفيورنتينا في الدوري الإيطالي: ”نحن محظوظون لأننا سنستطيع إغلاق ما حدث، لقد تغلبنا على خيبة الأمل بعد إقصائنا في دوري أبطال أوروبا، يجب علينا قبول ما حدث والمضي قُدمًا، لا يمكن تغيير النتيجة وإيجاد مبررات لأولئك الذين ليسوا فائزين“.

وأضاف آليغري في تصريحات نقلتها صحيفة ”أس“ الإسبانية ”نحن نقبل النتيجة، ونخطط لفوز بالبطولة العام المقبل، فالحياة تستمر، وهذه كرة القدم، لقد عدنا إلى الدوري، ويجب أن نحتفل، لأن الفوز سيكون أمرًا مهمًا، إنه نتيجة العمل اليومي على مدار موسم كامل“.

وسيتوج يوفنتوس بلقب الدوري الإيطالي للموسم الثامن على التوالي حال حصوله على نقطة على الأقل.

وعن لاعبه البرتغالي كريستيانو رونالدو قال آليغري: ”كرة القدم ليست علمًا دقيقًا، رغم أنني أتعلم الكثير هذه الأيام، وصول رونالدو لم يضمن دوري أبطال أوروبا، وكما قلت دائمًا يلعب يوفنتوس كل عام للفوز بجميع المسابقات“.

وخسر يوفنتوس نهائي دوري أبطال أوروبا عامي 2015 أمام برشلونة و2017 أمام ريال مدريد، ويحلم بالتتويج الثالث في البطولة، علمًا أنه أحرز اللقب عامي 1985 و1996.

وواصل آليغري: ”ليست هناك حاجة للحديث أكثر عن ذلك، ما كتب عن رونالدو يؤكد أنه ويوفنتوس ليسا أبطال دائمين، برشلونة يلعب في نصف النهائي بعد 3 مرات متتالية، لم يصل إلى نصف النهائي رغم أنه يملك الأرجنتيني ليونيل ميسي“.

وأردف مدرب يوفنتوس ”كرة القدم ليست مجرد شخصية، لا حاجة للحديث أكثر عن هذه المسألة، لقد تم القضاء علينا. الشيء المهم هو الفوز ببطولة الدوري الإيطالي، وإذا تمكنا من الفوز فيتعين علينا الاحتفال به وسيكون لدينا وقت للحديث عن المستقبل“.

مواد مقترحة