مباراة يوفنتوس وأتلتيكو مدريد.. سيميوني يعلق على تقليد كريستيانو رونالدو احتفاله ”المثير للجدل“

مباراة يوفنتوس وأتلتيكو مدريد.. سيميوني يعلق على تقليد كريستيانو رونالدو احتفاله ”المثير للجدل“

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

رفض الأرجنتيني دييغو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد الإسباني، إلقاء اللوم على البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس الإيطالي، في خسارة فريقه وخروجه من دوري أبطال أوروبا، بعد موقعة ”أليانز ستاديوم“ في تورينو، أمس الثلاثاء.

ونجح يوفنتوس في تحقيق ”ريمونتادا“، وتأهل إلى دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا، بعد انتصاره الساحق على أتلتيكو مدريد بثلاثية نظيفة، في إياب دور الـ16، ليصعد بمجموع المباراتين 3-2.

ويعود الفضل في انتصار يوفنتوس إلى نجمه كريستيانو رونالدو، الذي تألق بشدة، وأحرز أهداف اليوفي الثلاثة، ليقود الفريق إلى الدور ربع النهائي للبطولة، بعد أن كان قريباً من الخروج المبكر.

وكان رونالدو قد قام بتقليد احتفال سيميوني ”المثير للجدل“، وقلد احتفال المدرب الأرجنتيني وقام بعمل حركات مثيرة، كالتي فعلها الأخير خلال مباراة الذهاب على ملعب ”واندا متروبوليتانو“.

وقال سيميوني عقب المباراة: ”بالتأكيد فقد شاهد رونالدو ما فعلته في لقاء الذهاب، وأراد أن يقوم بما فعلته هناك، إنه يظهر شخصيته“.

وأضاف: ”كريستيانو رونالدو الأفضل في العالم، ويستطيع أن يضع بصمته في هذه اللقاءات الحاسمة“.

الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ”يويفا“، كان قد وقع غرامة مالية على سيميوني قدرها 20000 ألف يورو، بسبب هذا الاحتفال.

وذكرت وسائل إعلام إيطالية، أنّ الهداف التاريخي للتشامبيونزليغ قد يواجه عقوبة مُماثلة من الاتحاد الأوروبي.

واعترف سيميوني بأفضلية يوفنتوس في لقاء العودة، مشددًا: ”يوفنتوس قدّم مباراة كبيرة، وكان الفريق الأفضل، واستحق الفوز، يجب تقديم التهنئة لهم على ما قدموه في اللقاء“.

وتابع: ”ارتكبنا العديد من الأخطاء، أتحمل المسؤولية كاملة لأنني أخطأت، وليس اللاعبين، كان لاعبو يوفنتوس الأفضل على الصعيد التكتيكي، وفي الاستحواذ على الكرة، واسترجاعها، ولذلك نجحوا في الفوز بالمباراة“.