بعد السقوط أمام أتلانتا.. الشكوك تحوم حول مستوى كريستيانو رونالدو مع يوفنتوس

بعد السقوط أمام أتلانتا.. الشكوك تحوم حول مستوى كريستيانو رونالدو مع يوفنتوس

المصدر: رويترز

بدأت الشكوك تحوم حول مستوى النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في إيطاليا بعد إقصاء فريقه يوفنتوس أمام أتلانتا في ربع نهائي كأس إيطاليا 0/3، وركزت الصحف الإيطالية على المقارنة بين موسمه الأخير في ريال مدريد وموسمه الحالي رفقة يوفنتوس.

وحسب صحيفة “ لاغازيتا ديلو سبور“ الإيطالية فإن ما قدّمه النجم البرتغالي ليس كافيًا لأنه ليس فقط نجم الفريق الأول بل لأنه اللاعب الذي تدور حوله كل الآمال والأحلام الخاصة بالفوز بدوري أبطال أوروبا الهدف الأكبر لفريق يوفنتوس.

وحسب الصحيفة فإن اللاعب قدّم 9 تمريرات جيدة خلال لقاء أتلانتا وهو ما يؤكد عدم قدرته على التواصل بشكل جيد مع زملائه، كما أنه يحصل هذا الموسم على أقل من فرصة للتسجيل في كل لقاء، بينما في ريال مدريد كان يحصل على ما بين 1،2 و1،5 فرصة للتسجيل في كل لقاء.

وداخل مربع العمليات لمس رونالدو 6،5 كرة في كل لقاء وكانت النسبة في ريال مدريد ما بين 7،3 إلى 9،3 في كل لقاء.

وتبقى مشكلة النجم البرتغالي للقاءات داخل الميدان في إيطاليا حيث سجل هدفًا من كل 4 أهداف سجلها فريقه، وهذا لم يمنع الفريق من تحقيق الفوز، بينما خارج الملعب تبقى أرقامه جيدة حيث سجل في 8 لقاءات من أصل 10 لفريقه.

ومنذ بداية سنة 2019 سجل النجم البرتغالي هدفين في 5 لقاءات رغم أن أحدهما منح يوفنتوس لقب السوبر الإيطالي في جدة السعودية لكن الأرقام تؤكد تراجع مستواه في هذه الفترة.

وهذه ليست المرة الأولى التي يعيش خلالها النجم البرتغالي فترة صعبة في بداية السنة، لكن الصحيفة الإيطالية أكدت أن يوفنتوس يحتاج لاستعادة أفضل مستوى لنجمه الأول، إن كان يرغب في تحقيق حلمه وحلم جماهيره بالتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا.