مباراة كولومبيا وإنجلترا تدخل القائمة.. تعرف على أعنف 10 مواجهات في تاريخ كأس العالم (صور) – إرم نيوز‬‎

مباراة كولومبيا وإنجلترا تدخل القائمة.. تعرف على أعنف 10 مواجهات في تاريخ كأس العالم (صور)

مباراة كولومبيا وإنجلترا تدخل القائمة.. تعرف على أعنف 10 مواجهات في تاريخ كأس العالم (صور)

المصدر: عبد الجواد فوزي- إرم نيوز

تشهد النسخة الحالية من بطولة كأس العالم مجموعة من المباريات القوية التي تمتاز بالروح التنافسية والإثارة، وكانت ختام مباريات دور الـ16 أكثر مباريات النسخة الحالية جدية وتنافسية على الإطلاق.

وبحسب ما نشرته صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية فإن المباراة التي جمعت بين منتخبي كولومبيا وإنجلترا كانت بمثابة عودة إلى حقبة سابقة تمتاز بكثرة الالتحامات والتدخلات العنيفة وظهور متكرر للبطاقات الصفراء.

وبعد دخول مباراة كولومبيا وإنجلترا إلى قائمة أقذر المواجهات بكأس العالم ما هو الترتيب الجديد لهذه القائمة؟ فيما يلي نستعرض ترتيب القائمة وفقًا لتقرير الصحيفة البريطانية:

10/ كولومبيا وإنجلترا 2018:

أشهر الحكم الدولي مارك جيجر 8 بطاقات صفراء في وجه لاعبي الفريقين كان للمنتخب الكولومبي منها نصيب الأسد برصيد 6 بطاقات فيما حصل لاعبو منتخب الأسود الثلاثة على بطاقتين فقط، وكادت المباراة أن تخرج عن سيطرة الحكم بسبب كثرة الاعتراضات والالتحامات العنيفة بين اللاعبين.

ولم تقتصر الاحتكاكات بين اللاعبين فقط بل يزعم نجم المنتخب الإنجليزي رحيم ستيرلينغ بالتعرض للضرب على يد أحد أعضاء الجهاز الفنى للمنتخب الكولومبي، وفاز في نهاية المباراة المنتخب الإنجليزي عن طريق ركلات الترجيح بعد نهاية الأشواط الإضافية بنتيجة 1-1.

9/ الكاميرون والأرجنتين 1990:

شكلت طريقة لعب المنتخب الكاميروني في هذه المباراة صدمة كبيرة للمنتخب الأرجنتيني حيث اعتمد لاعبو الكاميرون على ارتكاب العديد من الأخطاء ضد رفقاء دييغو أرماندو مارادونا، حيث ارتكب المنتخب الكاميروني في هذا اللقاء 30 مخالفة كان 10 منهم ضد مارادونا، وتم طرد لاعبين اثنين من الكاميرون، ولكن على الرغم من كل هذا تظل هذه المباراة هي المفضلة للجماهير الكاميرونية نظرًا للفوز المحقق على أفضل منتخبات العالم آنذاك.

8/ البرتغال والبرازيل 1966:

كان بيليه يعاني في هذه المباراة من الإصابة إلا أنه قرر المشاركة بعد أول مباراتين بالبطولة ليكون ظهوره الأول أمام البرتغال في ختام مباريات المجموعة، ولم تكن العودة من الإصابة سببًا كافيًا للمدافع البرتغالي جواو بينتو لكي يخفف من قوة التحامه مع الأسطورة البرازيلية، حيث تعمد جواو ضرب ركبة بيليه المصابة في التحام مشترك ليعود بعد ذلك ويضربه وهو يحاول النهوض على قدميه، وفي نهاية اللقاء خسرت البرازيل بنتيجة 3-1 لتفشل في التأهل للأدوار الإقصائية.

7/ اسكتلندا وأوروغواي 1986:

كانت أوروغواي تحتاج فقط للتعادل من أجل التأهل على حساب اسكتلندا التي كانت تحتاج إلى الفوز، وتمكنت من تحقيق هدفها على الرغم من طرد لاعبها هوسيه باتيستا بعد 56 ثانية فقط من بداية اللقاء إثر تدخل عنيف على اللاعب غوردون ستراكان، وشهدت أحداث المباراة العديد من التدخلات العنيفة من قبل لاعبي منتخب الأوروغواي ضد لاعبي منتخب أسكتلندا.

6/ البرتغال وهولندا 2006:

كان من المفترض أن تكون هذه المباراة إحدى أمتع مباريات كرة القدم على الإطلاق حيث كانت تجمع بين الجيل الذهبي للمنتخب البرتغالي ومجموعة من أبرز الأسماء في الكرة الهولندية ولكن تحولت هذه المباراة إلى رقم قياسي من البطاقات الحمراء والصفراء في مباراة واحدة بكأس العالم.

وأشهر الحكم الدولي الروسي فالنتين إيفانوف البطاقة الحمراء في وجه 4 لاعبين موزعة بالتساوي بين المنتخبين فيما أشهر البطاقة الصفراء في 16 واقعة خلال أحداث المباراة لتنتهي أحداث هذه المواجهة الدرامية بفوز البرتغال بهدف وحيد لتصعد إلى ربع النهائي لمواجهة المنتخب الإنجليزي.

5/ ألمانيا الغربية وهولندا 1990:

شهدت هذه المباراة واحدة من أشهر حالات البصق في تاريخ كرة القدم على الإطلاق حيث تعمد النجم الهولندي الشهير فرانك ريكارد البصق على المهاجم الألماني رودي فولر أمام أعين الكاميرات.

4/ إيطاليا والأرجنتين 1982:

كان يعتمد التكتيك الإيطالي في هذه المباراة على إيقاف أسطورة الأرجنتين دييغو أرماندو مارادونا، وكان المدافع المخضرم كلاوديو جينتيلي هو صاحب هذه المسئولية الثقيلة حيث ارتكب كلاوديو 23مخالفة ضد مارادونا فقط، ويعتبر هذا اللاعب محظوظًا لاستكمال المباراة من على أرضية الملعب بعد أن تلقى الإنذار الأول بالدقيقة 42، ومن المفارقات العجيبة بهذا اللقاء أن حالة الطرد الوحيدة كانت من نصيب المنتخب الأرجنتيني لتفوز إيطاليا بهدفين مقابل هدف وتصعد لحصد اللقب.

4/ إنجلترا والأرجنتين 1966:

شهدت هذه المباراة العديد من الحالات البعيدة عن الروح الرياضية حيث وصف السيد ألف رامسي مدرب المنتخب الإنجليزي لاعبي المنتخب الأرجنتيني بالحيوانات، إذ لم يخضع قائد المنتخب الأرجنتيني أنتونيو راتين لقرار حكم اللقاء بطرده وصمم على عدم الخروج من أرضية الملعب، وتم توجيه اتهامات للاعبي المنتخب الأرجنتيني بالبصق وجذب آذان لاعبي المنتخب الإنجليزي في توقيت تركيز الحكم مع أحداث المباراة.

2/ إسبانيا وهولندا2010:

شهد نهائى كأس العالم في هذه النسخة استخدام الحكم الإنجليزي الدولي هاوارد ويب العديد من البطاقات الملونة حيث تم توجيه الكارت الأحمر للاعب المنتخب الهولندي جون هيتينغا، ولكن لم يشفع هذا الطرد للحكم حيث تعرض للنقد الحاد بعد التغاضي عن إخراج الكروت للاعبي المنتخب الهولندي الذين لم يتحلوا بالروح الرياضية نظرًا لعجزهم في التصدى للمنتخب الإسباني.

وتعد أبرز وقائع هذه المباراة هي لقطة تدخل نايجل دي يونغ لاعب وسط هولندا على تشابي ألونسو نجم المنتخب الإسباني عن طريق توجيه ركلة لضلوع النجم الإسباني حيث شبهها الكثيرون بأحد فنون لعبة الكاراتيه، وعلى الرغم من الشد والجذب خلال أحداث المباراة استطاع الماتادور الإسباني حسم اللقب لصالحه عن طريق هدف نجم برشلونة أندريس إنييستا في الدقائق الأخيرة من عمر الشوط الإضافي الثاني.

1/ إيطاليا وتشيلي 1962:

تم وصف هذه المباراة من قبل المعلق الرياضي الشهير ديفيد كولمان بكونها الأكثر هزلية في تاريخ لعبة كرة القدم، فبعد مرور 12 ثانية فقط من إنطلاق المباراة بدأ لاعبو المنتخب التشيلي بالبصق على لاعبي المنتخب الإيطالي وارتكاب العديد من الأخطاء في جميع أنحاء أرض الملعب.

والغريب في الأمر أن حكم المباراة الإنجليزي السيد كين أستون لم يطرد سوى لاعبين فقط، وكلاهما من المنتخب الإيطالي، في حين هرب أحد لاعبي المنتخب التشيلي من الخروج من أرضية الملعب على الرغم من التسبب في كسر أنف أحد لاعبي المنتخب الإيطالي، وبعد هذه الواقعة الشهيرة كانت فكرة استمرارية إقامة بطولة كأس العالم في محل شك إلا أن الحكم الإنجليزي كين أستون اقترح إدخال نظام البطاقات الصفراء والحمراء لتجنب تكرار مثل هذه الحوادث، وانتهت المباراة بفوز المنتخب التشيلي بنتيجة هدفين لهدف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com