موعد مباراتي يوفنتوس ضد إنتر ونابولي مع فيورنتينا الحاسمتين في ترتيب الدوري الإيطالي ‎‎

موعد مباراتي يوفنتوس ضد إنتر ونابولي مع فيورنتينا الحاسمتين في ترتيب الدوري الإيطالي ‎‎

المصدر: رويترز

سيدخل الصراع على لقب دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم، مطلع الأسبوع المقبل، منعطفًا جديدًا، حين يحل البطل يوفنتوس ضيفًا على إنتر ميلان، في حين يصطدم نابولي صاحب المركز الثاني مع فيورنتينا، الذي غالبًا ما كان مدربه يسبب إزعاجًا لفريق المدرب ماوريتسيو ساري.

وتقام مباراة يوفنتوس ضد إنتر ميلان، السبت المقبل، على ملعب سان سيرو (جوزيبي مياتزا)، الساعة 21:45 بتوقيت مكة المكرمة، 19:45 بتوقيت غرينتش، وتبث على شبكة قنوات BeIN SPORT.

في حين يلعب نابولي على ملعب فيورنتينا، يوم الأحد، الساعة 19:00 بتوقيت مكة المكرمة، 17 بتوقيت غرينتش، وتبث أيضًا على شبكة قنوات BeIN SPORT.

وأشعل نابولي الصراع على اللقب بعد الفوز 1/0 على يوفنتوس، الأحد الماضي، وهو ما قلص الفارق بين الفريقين إلى نقطة واحدة قبل 4 جولات من نهاية المسابقة.

وربما لن يسعد مشجعو إنتر ميلان أكثر من رؤية فريقهم ينجح في تعطيل مسيرة يوفنتوس نحو إحراز لقب الدوري للعام السابع على التوالي، حين يلتقي الفريقان في استاد سان سيرو بميلانو، بعد غد السبت.

أضف إلى هذا، مخاوف إنتر ميلان الذي يحاول جاهدًا وضع حد لغيابه عن دوري أبطال أوروبا لمدة 6 مواسم، إذ يحتل حاليًا المركز الخامس متأخرًا بنقطة وحيدة عن المربع الذهبي، في حين يحتاج الفريق لإنهاء الموسم ضمن المراكز الأربعة الأولى للتأهل لدوري الأبطال.

وقال لوتشيانو سباليتي مدرب إنتر ميلان: ”أتمنى أن يتدفق المشجعون على الملعب لمؤازرة الفريق من أجل تحقيق الفوز الذي نحتاجه للوصول إلى أهدافنا الخاصة، وليس فقط من أجل إلحاق الهزيمة بيوفنتوس“.

ومن المفارقات، أن إنتر ميلان كان هو من يتربع على قمة الترتيب دون هزيمة حين تعادل الفريقان بدون أهداف في الدور الأول في ديسمبر 2017، لكن الفريق يتأخر حاليًا بفارق 19 نقطة عن يوفنتوس صاحب المركز الأول.

وتوجهت مجموعة من مشجعي يوفنتوس المتحمسين إلى تدريبات الفريق، أمس الأربعاء، وأشعلت ألعابًا نارية ”لتشجيع اللاعبين“، بعد الهزيمة أمام نابولي، الأحد الماضي.

وقال ماسيميليانو آليغري مدرب يوفنتوس: ”ندرك مدى صعوبة المنافسة على لقب الدوري هذا الموسم، خاصة مع الأداء الرائع الذي يقدمه نابولي، لكن مازال أمامنا 4 مباريات، وكان لدينا أسبوعًا لاستعادة الطاقة والاستعداد لهذه المواجهة“.

ويحتل إنتر ميلان المركز الخامس برصيد 66 نقطة متأخرًا بنقطة واحدة عن روما ولاتسيو.

وسيخوض يوفنتوس مباراتيه في الدوري في الأسبوعين المقبلين، يومي السبت، في حين سيخوض نابولي مباراتيه يوم الأحد.

وطلب نابولي من المسؤولين عن الدوري الإيطالي أن تقام مباريات الفريقين في آخر أسبوعين في نفس التوقيت.

ورغم أن فيورنتينا يحتل مركزًا في وسط الترتيب ولا يملك فرصة كبيرة للتأهل للدوري الأوروبي، إلا أن مواجهة الفريق على ملعبه في استاد أرتيميو فرانكي لم تكن أبدًا مهمة سهلة. كما أن نابولي لديه أسباب خاصة ووجيهة تدفعه للحذر في مواجهة فريق يدربه ستيفانو بيولي.

فهذا الرجل كان يتولى تدريب لاتسيو عندما فاز على نابولي 4/2 في آخر مباريات موسم 2014/2015، وهو ما حرم نابولي من التأهل لدوري الأبطال.

كما كان يدرب كييفو حين تفوق مرتين على نابولي في موسم 2010/2011، كما قاد فريقه الحالي فيورنتينا للتعادل دون أهداف في مباراة الدور الأول في سان باولو في نابولي ديسمبر 2017.

واحتشد ما يقرب من 10 آلاف مشجع في مطار المدينة؛ في انتظار طائرة الفريق العائدة من تورينو بعد الفوز، مساء الأحد الماضي، على يوفنتوس في معقله.

وأفادت وسائل إعلام محلية، اليوم الخميس، أن سلطات المطار تدرس تطبيق خطة طوارئ إذا نجح نابولي في احتلال قمة الدوري الأحد المقبل؛ لأن طائرة الفريق ستعود إلى مطار المدينة قبل منتصف الليل، ما قد يسبب ارتباكًا في حركة السفر.