مباراة إنتر ميلان وروما.. 4 أمور تشعل موقعة الكالتشيو بين دي فرانشيسكو وسباليتي – إرم نيوز‬‎

مباراة إنتر ميلان وروما.. 4 أمور تشعل موقعة الكالتشيو بين دي فرانشيسكو وسباليتي

مباراة إنتر ميلان وروما.. 4 أمور تشعل موقعة الكالتشيو بين دي فرانشيسكو وسباليتي

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

تتجه الأنظار إلى ملعب ”جوزيبي ميانزا“ بمدينة ميلانو، مساء الأحد؛ لمتابعة اللقاء المرتقب بين إنتر ميلان وضيفه روما، في قمة مباريات الجولة الحادية والعشرين للدوري الإيطالي، في مواجهة قوية خارج التوقعات.

ويحتل إنتر ميلان صاحب الضيافة بقيادة مديره الفني لوتشيانو سباليتي المركز الثالث، برصيد 42 نقطة خلف نابولي المتصدر بفارق 9 نقاط كاملة، بينما يحتل روما المركز الخامس بقيادة مديره الفني إيزيبيو دي فرانشيسكو برصيد 39 نقطة.

وتستعرض شبكة ”إرم نيوز“، في التقرير التالي، أبرز العوامل التي تشعل موقعة الكالتشيو وصدام إنتر ميلان وروما، فإلى السطور التالية:

صراع المقعد الأوروبي
يبدو العامل الأبرز في إشعال هذه المباراة الصراع المثير على المقعد الأوروبي بحصد المركز الثالث في ترتيب الدوري، خاصة أن المنافسة على لقب الدوري أصبحت صعبة بعض الشيء.

وانفرد نابولي بالصدارة وخلفه يوفنتوس والفارق بينهما نقطة واحدة، وبالتالي أصبح الصراع الثنائي بين الفريقين محط أنظار المتابعين مع بدايات الدور الثاني للكالتشيو.

ويبقى الصراع الساخن على المركز الثالث، خاصة أن الفارق بين الفريقين 3 نقاط، بجانب وجود طرف آخر في هذه المنافسة وهو فريق لاتسيو.

ثأر روما
يبحث فريق روما عن الثأر من هزيمته التي تلقاها في الدور الأول على ملعبه ووسط جماهيره بنتيجة 3/1، وهو الأمر الذي يجعل البيلاروسي متطلعًا لحصد الانتصار ولا شيء سواه في معقل إنتر ميلان.

ويسعى روما لتحقيق الفوز بدافع الثأر وقلب الموازين، في صراع المنافسة على المركز الثالث، الذي يضمن له المشاركة بدوري أبطال أوروبا.

ويشير تاريخ اللقاءات بين الفريقين إلى تفوق إنتر ميلان بواقع 87 فوزًا مقابل 60 انتصارًا لروما و53 تعادلًا، وفاز إنتر ميلان في مواجهاته أمام روما أكثر من أي فريق آخر في الدوري الإيطالي بـ72 فوزًا، وتعادل الفريقان 48 مرة ومثلها فوزًا لروما.

صدام سباليتي وفرانشيسكو
يبدو هناك صدام تكتيكي بين الثنائي سباليتي مدرب إنتر ميلان ودي فرانشيسكو مدرب روما، ينعكس على أجواء هذه المباراة.

ويعتمد سباليتي على طريقة 4-2-3-1، وهو ما يمنح الإنتر انتشارًا في وسط الملعب وغلقًا لمناطق الأطراف ووسط الملعب، والاعتماد على قدرات رأس الحربة الأرجنتيني ماورو إيكاردي بجانب الثلاثي صناع اللعب، والأجنحة إيفان بيريسيتش وأنتونيو كاندريفا وبورخا فاليرو وخلفهما ثنائي الارتكاز ماتياس فيسينو وروبرتو جاجليارديني.

وتبدو موقعة وسط الملعب صراعًا مهمًا للغاية لحسم صدام سباليتي ودي فرانشيسكو، خاصة أن روما يعتمد على مثلث الوسط دانييل دي روسي ورادغا ناينغولان ولورينزو بيلغريني.

ويرى خالد بيومي، المحلل الكروي والمختص في الكرة الإيطالية، في تصريحات لشبكة ”إرم نيوز“، أن مباراة إنتر ميلان وروما من المواجهات القوية، ودائمًا ما تتسم بالندية والإثارة.

وأوضح أن روما يستطيع أن يحقق نتيجة إيجابية خارج ملعبه، بشرط الالتزام التكتيكي، خاصة أن سباليتي مدرب لا يقبل بترك المساحات، ويلعب دائمًا بشكل متوازن بين الدفاع والهجوم.

صراع الهدافين
يبدو هناك صدام وصراع داخل المستطيل الأخضر بين هدافي الفريقين، في موقعة روما وإنتر ميلان.

ويعتمد إنتر ميلان على قدرات هدافه الأرجنتيني ماورو إيكاردي الذي سجل 18 هدفًا في الدوري هذا الموسم، محتلًا المركز الثاني في ترتيب الهدافين خلف شيرو إيموبيلي.

وسجل البوسني إدين دجيكو 9 أهداف مع روما، وسط أنباء قوية أن اللاعب المخضرم في طريقه إلى تشيلسي؛ لتدعيم هجوم البلوز في الانتقالات الشتوية الجارية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com