أليغري: مقارنة ديبالا بميسي ورونالدو أضرته كثيرًا

أليغري: مقارنة ديبالا بميسي ورونالدو أضرته كثيرًا

المصدر: فريق التحرير

أبدى ماسيميليانو أليغري، المدير الفني لنادي يوفنتوس الإيطالي، استياءه من المقارنات التي بدأت هذا الموسم بين الأرجنتيني باولو ديبالا ومواطنه ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

وقال أليغري في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإسبانية: إن هذه المقارنات ”أضرت“ بمهاجم الفريق الإيطالي.

وذكر أليغري أن ميسي ورونالدو فازا بالفعل بعشر كرات ذهبية خلال مسيرتيهما (خمس لكل منهما)، وعلى الرغم من اعترافه بقدرات ديبالا، اعتبر أنه من المبكر مقارنته بأسطورتين في عالم كرة القدم.

وأضاف: ”لا يمكن المقارنة بين شاب عمره 24 عامًا (ديبالا) واثنين من عباقرة كرة القدم (ميسي ورونالدو)، بالإضافة إلى نيمار الذي يعتبر قريبًا من هذا المستوى“.

وأبرز مدرب اليوفي أن كل لاعب يجب أن يمر بعملية النضوج الخاصة به، موضحًا أن ديبالا ما زال أمامه ”هامش كبير للتحسن“، تعقيبًا على اللحظات الصعبة التي يمر بها المهاجم الأرجنتيني حاليًا.

وأكد أن ”باولو يجب أن يصنع مسيرته ولا ينبغي مقارنته بأحد لأنه يتمتع بأسلوبه الخاص، إنه لاعب استثنائي“، مضيفًا: من حسن الحظ أنه ذكي، وأدرك أن هذه المقارنات لم تكن مبررة، وذكر بأن اللاعبين في الدوري الإيطالي يصلون لذروة نضوجهم الاحترافي ”بعد سن الـ25 أو الـ26“.

وبعد أن سجل 11 هدفًا في الجولات العشر الأولى من الدوري الإيطالي، لم يتمكن ديبالا من هز الشباك سوى مرة واحدة فقط خلال الجولات السبع الأخيرة، وتراجع مستواه حتى إنه كان بديلًا في مواجهات إنتر ميلان وبولونيا وروما.

وقد تكون مباراة الفريق، غدًا السبت، أمام هيلاس فيرونا في الجولة الـ19 من الدوري الإيطالي لكرة القدم، فرصة لرؤية ديبالا في تشكيلة اليوفي الأساسية مجددًا، بحسب ما أكده أليغري نفسه في المؤتمر الصحفي عشية المباراة.