أزمة منتصف الموسم تطل برأسها من جديد على مسيرة إنتر ميلان

أزمة منتصف الموسم تطل برأسها من جديد على مسيرة إنتر ميلان

المصدر: رويترز

تطل أزمة منتصف الموسم برأسها من جديد على إنتر ميلان، الذي أعقب خسارته في مباراتين متتاليتين في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم بتلقيه هزيمة جديدة أمام جاره ميلانو في كأس إيطاليا، أمس الأربعاء.

وتراجع ترتيب الفريق، الذي كان قبل أسبوعين فقط يحتل قمة الترتيب دون هزيمة، إلى المركز الثالث متأخرًا بفارق خمس نقاط عن نابولي المتصدر، بعد خسارته أمام أودينيزي وساسولو في آخر مباراتين له في الدوري.

ومنذ الفوز 5-صفر على كييفو أوائل هذا الشهر، سجل الفريق هدفًا وحيدًا في آخر خمس مباريات في كافة المسابقات.

وباتت هذه القصة مكررة ومألوفة لدى مشجعي إنتر ميلان، الذي غابت عنه البطولات الكبيرة منذ فوزه في 2011 بلقب كأس إيطاليا وتحقيق الثلاثية بالفوز بالدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا في 2010 مع المدرب جوزيه مورينيو.

ومر العديد من الفترات العصيبة بالنادي الذي يخوض سادس موسم له على التوالي بدون المشاركة في دوري أبطال أوروبا.

وقبل موسمين فاز إنتر ميلان في أول خمس مباريات في الدوري، وكان متصدرًا المسابقة قبل فترة العطلة الشتوية تحت قيادة المدرب روبرتو مانشيني.

لكن الفريق تعثر في الدور الثاني وأنهى الموسم في المركز الرابع، ولم يستطع المشاركة في دوري الأبطال الذي يلعب فيه أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في الدوري الإيطالي. واستقال مانشيني عقب نهاية الموسم؛ احتجاجًا على قلة صفقات ضم لاعبين جدد.

وبدأ إنتر ميلان الموسم الماضي بطريقة سيئة ومتعثرة، لكنه نجح في الفوز في سبع مباريات متتالية ليحتل المركز الرابع بنهاية يناير/ كانون الثاني الماضي، وكان قريبًا من التأهل لدوري الأبطال.

لكن الفريق تعثر مرة أخرى ليتراجع إلى المركز السابع ويخفق حتى في التأهل للدوري الأوروبي الأقل شهرة وبريقًا.

وأكد لوتشيانو سباليتي، وهو المدرب العاشر للفريق منذ مورينيو الذي ترك النادي عقب تحقيق الثلاثية في موسم 2010، أن الفريق بحاجة إلى استعادة الثقة بالنفس.

وقال سباليتي عقب الخسارة، أمس الأربعاء، أمام ميلانو في الكأس بعد وقت إضافي: ”خسرنا بعض الثقة بأنفسنا. كانت تنقصنا الشجاعة في بعض الأمور. لم ننجح في بلوغ قمة مستوانا، يجب أن نغيّر نظرتنا للأمور من وجهة نظر نفسية. لا تنقصنا الكفاءة، لكن الأمور تصبح أكثر صعوبة عندما ننتظر أن يأتي الحل من الخارج. علينا أن نعتمد على أنفسنا لحل المشكلة“.

ويواجه إنتر ميلان ضيفه لاتسيو، بعد غدٍ السبت، وهو يدرك أن أي تعثر جديد قد يقلص الفارق مع منافسه الذي يحتل المركز الخامس إلى نقطة واحدة فقط.

وأضاف سباليتي: ”هذه التشكيلة قادرة على المنافسة في أي مباراة وتحقيق الفوز على أي منافس، ولكن علينا أن نكون منتبهين للقدرات التي نتمتع بها واستخدامها خلال وقت المباراة بأكمله، أحيانًا يكون الفريق غير قادر على إظهار كل ما بوسعه تقديمه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com