كأس إيطاليا في انتظار الإثارة مع دخول الكبار لدائرة المنافسة

كأس إيطاليا في انتظار الإثارة مع دخول الكبار لدائرة المنافسة

المصدر: د ب أ

مع اقتراب العام الحالي من نهايته، ستضاعف بطولة كأس إيطاليا أعباء الفرق الكبيرة، مع دخولها في معترك البطولة من خلال مباريات دور الستة عشر التي تقام في الأيام المقبلة.

وكانت قرعة البطولة، جنبت الفرق الكبيرة اللعب في الأدوار الأولى لكأس إيطاليا، ولكن هذه الفرق ستبدأ مشاركاتها في الكأس من دور الستة عشر، ليضاعف هذا من حجم الإجهاد على لاعبيها بعد المراحل التي أقيمت حتى الآن من مسابقة الدوري المحلي، وكذلك فعاليات دور المجموعات لدوري الأبطال الأوروبي ومسابقة الدوري الأوروبي.

ويواجه إنتر ميلان، متصدر جدول الدوري الإيطالي، اختبارًا سهلًا في بداية مسيرته بالكأس؛ إذ يستضيف غدًا الثلاثاء فريق بوردينوني، الذي ينشط في دوري الدرجة الثالثة.

وكان بوردينوني، فاز في دور الـ32 على كالياري 2 / 1 ولكنه سيواجه -الآن- اختبارًا أكثر صعوبة أمام إنتر، الذي تعادل سلبيًا مع يوفنتوس أمس الأول السبت، وحافظ على سجله خاليًا من الهزائم في الموسم الحالي؛ ليكون الوحيد الذي لم يتلق أي هزيمة في الدوري الإيطالي حتى الآن.

ويطمح دانييلي باديللي، حارس مرمى إنتر ميلان البديل، إلى تقديم عرض جيد خلال المباراة الأولى له على استاد ”جوزيبي ميازا“ في ميلانو، إذ يحرس مرمى إنتر بدلًا من سمير هاندانوفيتش الذي تألق بشكل رائع في مباراة يوفنتوس، وتصدى لثماني تسديدات رائعة من لاعبي السيدة العجوز.

وقال هاندانوفيتش، الذي اهتزت شباكه عشر مرات فقط في 16 مباراة بالدوري الإيطالي: ”كان بإمكاننا تقديم أداء أفضل في مباراة السبت“.

وينتظر أن تشهد مباراة فيورنتينا وسامبدوريا، بعد غد الأربعاء، ندية أكبر، فيما يلتقي ميلان فريق فيرونا في الوقت نفسه.

وتعادل فيورنتينا سلبيًا مع مضيفه نابولي، أمس الأحد، في الدوري الإيطالي في مباراة شهدت تصدي ماركو سبورتيلو حارس مرمى فيورنتينا لكرتين خطيرتين.

وقال سبورتيلو: ”أمامنا أربع مباريات قبل نهاية العام، ومنها مباراة في كأس إيطاليا… نفكر في كل مباراة على حدة ونريد مواصلة مسيرتنا في مسابقة الكأس“.

ويمثل التقدم للأدوار التالية في الكأس ضرورة كبيرة لفريق ميلان المتأزم في الدوري هذا الموسم، علما بأنه سيخوض مباراة فيرونا بعد غد بمعنويات عالية؛ نظرًا للفوز الثمين الذي حققه على بولونيا 2 / 1 أمس الأحد.

والفوز هو الأول لميلان بقيادة مديره الفني الجديد جينارو غاتوزو، الذي تولى المسؤولية قبل أسبوعين خلف المدرب المقال فنشنزو مونتيلا.

وقال غاتوزو: ”ما زال أمامنا الكثير لنقدمه.. لنركز الآن في المباراة التالية. نعلم أننا نحتاج للعمل وتحسين الأداء، ولكن الفوز قد يساعدنا على هذا“.

وينتظر ألا يواجه لاتسيو عناءً كبيرًا في مواجهة سيتاديلا، يوم الخميس المقبل، لكنه يحتاج في الوقت نفسه إلى ادخار بعض الجهد أمام منافسه الذي ينشط في دوري الدرجة الثانية، وذلك استعدادًا للمواجهة المرتقبة مع تورينو في الدوري الإيطالي، يوم الاثنين المقبل.

وتقام باقي مباريات دور الستة عشر لكأس إيطاليا يومي الـ 19 والـ20 من كانون الأول/ديسمبر الحالي، إذ يلتقي نابولي مع أودينيزي، وأتالانتا مع ساسولو، وروما مع تورينو، ويوفنتوس مع جنوة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com