إنتر ميلان يفرض التعادل السلبي على يوفنتوس ويحتفظ بصدارة الدوري الإيطالي

إنتر ميلان يفرض التعادل السلبي على يوفنتوس ويحتفظ بصدارة الدوري الإيطالي

المصدر: د ب أ

احتفظ فريق إنتر ميلان بصدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعدما فرض التعادل السلبي على مضيفه يوفنتوس حامل اللقب اليوم السبت، في المرحلة السادسة عشرة من المسابقة.

وفي مباراة أخرى أفلت فريق كالياري من فخ الهزيمة أمام ضيفه سامبدوريا وتعادل معه 2 /2.

وفي تورينو، سيطر يوفنتوس على مجريات اللعب طوال شوطي المباراة، وأهدر العديد والعديد من الفرص المحققة خاصة عن طريق المهاجم الكرواتي ماريو ماندزوكيتش، بعد تألق لافت من سمير هاندانوفيتش حارس إنتر ميلان.

ورفع إنتر رصيده في الصدارة إلى 40 نقطة، بفارق نقطتين أمام يوفنتوس الوصيف.

واصبح إنتر ميلان مهددًا بفقدان الصدارة لصالح نابولي، حال فاز الأخير على ضيفه فيورنتينا غدًا الأحد.

وبدأت المباراة بهجوم شرس من جانب يوفنتوس، بحثًا عن تسجيل هدف مبكر يقربه من الفوز، وكاد  يتحقق ذلك بعد مرور ثمان دقائق من البداية، عندما تلقى ماريو ماندزوكيتش عرضية رائعة أمام المرمى مباشرة من خوان كوادرادو؛ ليسدد المهاجم الكرواتي بشكل مباشر ولكن الحارس سمير هاندانوفيتش أبعد الكرة ببراعة، لتصل مجددًا إلى ماندزوكيتش، ليسدد مرة أخرى، ولكن ميراندا أبعد الكرة من على خط المرمى.

ولاحت فرصة جديدة ليوفنتوس عبر ضربة حرة نفذها ميراليم بيانيتش، لكن الكرة مرت من فوق الشباك.

وباستثناء الفرصة الخطيرة لماندزوكيتش، خلت أول نصف ساعة من المباراة من أي فرص حقيقية على المرميين.

وأنقذ هاندانوفتيش مرمى إنتر ميلان من هدف محقق في الدقيقة الـ 35 وتصدى بثبات لتسديدة قوية للألماني سامي خضيرة من داخل منطقة الجزاء.

وضاعت فرصة مؤكدة ليوفنتوس في الوقت بدل الضائع للشوط الأول، بعدما تصدت العارضة لضربة رأس قوية من ماندزوكيتش عقب تلقيه تمريرة رائعة من كوادرادو.

وبعد مرور ثمان دقائق من بداية الشوط الثاني، ضاعت فرصة جديدة ليوفنتوس عبر تسديدة زاحفة من ماندزوكيتش من داخل منطقة الجزاء، ولكن هاندانوفيتش وقف له بالمرصاد.

وكاد إيفان بيريسيتش يسجل هدفًا في شباك فريقه إنتر ميلان في الدقيقة الـ 60 عندما حاول تشتيت عرضية جونزالو هيجواين قبل وصولها إلى كوادرادو المنفرد، ولكن هاندانوفيتش أنقذ الموقف ببراعة.

وتوالت الفرص الضائعة من جانب يوفنتوس، وسط تألق لافت من حارس إنتر ميلان الذي أنقذ مرماه من أكثر من ثلاثة أهداف محققة في أقل من خمس دقائق.

وعلى عكس سير اللعب كاد مارسيلو بروزوفيتش يخطف هدفًا لإنتر ميلان قبل خمس دقائق من النهاية، عبر تصويبة قوية من على خط منطقة الجزاء، لكن الكرة مرت بمحاذاة المرمى تمامًا.

ومرت الدقائق الأخيرة دون أن تشهد جديدًا، لينتهي اللقاء بتعادل يوفنتوس مع إنتر ميلان سلبيًا.

وعلى ملعب سانت ايليا، تقدم فابيو كوالياريلا بهدفين لسامبدوريا في الدقيقتين الـ 11 والـ19 ولكن كالياري حسم التعادل بهدفين سجلهما دييجو فارياس وليوناردو بافوليتي في الدقيقتين الـ 56 والـ60.

ورفع سامبدوريا رصيده إلى 27 نقطة في المركز السادس، مقابل 17 نقطة لكالياري في المركز الثالث عشر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com