4 مرشحين لقيادة منتخب إيطاليا

4 مرشحين لقيادة منتخب إيطاليا

بدأت الصحف الإيطالية في الحديث عن الخليفة المحتمل لجيامبيرو فينتورا، مدرب المنتخب الإيطالي الذي رفض الاستقالة مؤقتا، بعد الفشل في التأهل لنهائيات كأس العالم روسيا 2018 نتيجة الخسارة في الملحق الأوروبي أمام السويد 1-0 في مجموع اللقاءين.

ورشحت صحيفة “لاغازيت ديل سبورت ” 4 مدربين لخلافة المدرب الحالي، وهم: كارلو أنشيلوتي وماسيميليانو أليغري وأنطونيو كونتي وروبيرتو مانشيني، واعتبرهم المؤهلين -حاليًا- لإنقاذ المنتخب الإيطالي، وإعادته للبطولات الكبرى.

ولا يدرب أنشيلوتي أي فريق حاليًا، بعد إقالته من تدريب بايرن ميونخ، فيما لا يزال الثلاثة الآخرون ملتزمين مع فرقهم؛ فأنطونيو كونتي في تشيلسي، وأليغري مع يوفنتوس، ومانشيني مع زينت سان بيترسبورغ الروسي.

ويتقدم أنشيلوتي استطلاعات الرأي بنسبة تقارب 68 في المائة، متقدمًا على كونتي الذي يؤيده حوالي 22 في المائة، بينما تبقى حظوظ أليغري ومانشيني لا تتجاوز 5 في المائة.

ويبقى أنشيلوتي الأقرب؛ لتجربته الكبيرة في قيادة فرق كبرى، كميلان ويوفنتوس وتشيلسي وباري سان جيرمان وريال مدريد وبايرن ميونخ، بالإضافة لكونه لعب دوليًا مع المنتخب الإيطالي، وكان ضمن الجيل الذهبي لفريق ميلان.

ويملك كارلو أنشيلوتي، تجربة في منتخب إيطاليا كمساعد لأريغو ساكي ما بين 1992 و1995 وخلال تلك الفترة لعب المنتخب الإيطالي نهائي مونديال الولايات المتحدة الأمريكية، وخسر أمام البرازيل بضربات الترجيح.

واعتذر فينتورا، لجماهير بلاده، ولكنه في الوقت نفسه لم يشر إلى إمكانية رحيله عن منصبه.

وقال المدرب الإيطالي في تصريحات لصحيفة “لا غازيتا ديلو سبورت” الإيطالية: “ماذا عن المستقبل؟، سأتحدث مع تافيكيو وسنصل إلى اتفاق”.

إلى ذلك، قرر كارلو تافيكيو، رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، منح نفسه مهلة 48 ساعة للتفكير في مستقبله بعد إخفاق منتخب البلاد الأول في التأهل إلى بطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وكشفت وسائل الإعلام الإيطالية أن تافيكيو لم يصدر أي تصريحات عقب فشل إيطاليا في التأهل للمونديال إثر تعادلها أمس الإثنين في مباراة الإياب للملحق الفاصل أمام السويد بدون أهداف لتفرط في الفرصة الأخيرة لها للحاق بنهائيات كأس العالم، التي ستغيب عنها للمرة الأولى منذ 60 عاما.