مباراة مانشستر سيتي ونابولي.. من يحسم صراع الفلاسفة غوارديولا أم ساري؟

مباراة مانشستر سيتي ونابولي.. من يحسم صراع الفلاسفة غوارديولا أم ساري؟

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

يبدو لقاء مانشستر سيتي الإنجليزي وضيفه نابولي الإيطالي، مساء الثلاثاء، في الجولة الثالثة للمجموعة السادسة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم قويًا.

ويحتل مانشستر سيتي صدارة الترتيب برصيد 6 نقاط، وخلفه نابولي صاحب المركز الثاني برصيد 3 نقاط.. ويبدو اللقاء مسرحاً لصراع تكتيكي تحت شعار الفلسفة التدريبية بين الإسباني “بيب غوارديولا” المدير الفني لفريق السيتي، والإيطالي “ماوريسيو ساري” المدير الفني لفريق نابولي.

وترصد شبكة “إرم نيوز” أبرز ملامح صراع الفلاسفة بين غوارديولا وساري.. في السطور التالية:

غوارديولا والموسم الاستثنائي.

يبدو المدرب الإسباني بيب غوارديولا” المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي في طريقه لتقديم موسم استثنائي بعد أن قدّم بداية أكثر من رائعة في البريميرليغ، وفاز بنتائج ثقيلة على حساب منافسيه في الدوري الإنجليزي.

واستفاد “غوارديولا” من أخطائه خلال الفترة الماضية، واستطاع أن يحقق العديد من الانتصارات، ويكفي أنه سجل 23 هدفاً في 4 مباريات أمام ليفربول وواتفورد وكريستال بالاس وستوك سيتي بعد أن اعتمد على طريقة 4-3-3 التي يعتمد عليها في العصر الذهبي مع برشلونة الإسباني.

ولم يتخيل الكثيرون أن يصل السيتي إلى هذه الدرجة المرعبة من الأداء السريع والجمالي والقدرات الهجومية والدفاعية القوية، وهو ما أكده أحمد حسام ميدو نجم توتنهام الإنجليزي الأسبق لـ”إرم نيوز” من أن “غوارديولا” يسير في طريق موسم استثنائي، ويأمل بالحفاظ على توازن فريقه في المسابقتين الدوري، ودوري أبطال أوروبا.

ويراهن “ميدو” على خبرات “غوارديولا” الأوروبية من أجل تقديم صورة مختلفة في المرحلة المقبلة، مؤكداً أن غوارديولا تعلم من الدوري الإنجليزي تطوير مستواه إلى أقصى درجة.

“ساري” وبداية الدوري الإيطالي المرعبة.

في الوقت نفسه نجح المدرب “ماوريسيو ساري” بتقديم بداية مرعبة في الدوري الإيطالي مع فريقه نابولي بحصد 8 انتصارات متتالية بالجولات الثماني الأولى للدوري الإيطالي.

وخطف نابولي الأضواء في الجولات الأولى للدوري الإيطالي، خاصة أنه من الفرق السريعة التي تقدم كرة جمالية مبهرة، وسريعة، وقادرة على المنافسة على اللقب هذا الموسم.

ويبدو نابولي منافساً قوياً وهو ما أكده المدرب الإسباني غوارديولا المدير الفني للسيتي بأن الفريق الإيطالي يلعب كرة ممعة ولديه طموحات كبيرة هذا الموسم.

وأضاف: ” أتمنى الاستمتاع بمباراة شيقة تتناسب مع قدرات الفريقين في دوري الأبطال، والبحث عن تحقيق نتيجة طيبة”.

“السيتي” والعلامة الكاملة.

ويأمل “السيتي” بالحصول على العلامة الكاملة، وحصد النقاط التسع كاملة في مجموعته بدوري أبطال أوروبا.

ويعتمد “السيتي” على الهجوم السريع الذي يضم: رحيم سترلينج، وجابريل جيسوس، إلى جانب سيرجيو أجويرو، بخلاف كيفين دي بروين، وفرناندينهو ودافيد سيلفا.

نابولي ومثلث السرعات.

ويراهن نابولي على سرعات المثلث الهجومي المميز بقيادة كاييخون وإنسيني، ودرايس ميرتينس.

ويسعى نابولي إلى الاستفادة من هذه السرعات لإزعاج دفاع السيتي في اللقاء المرتقب بين الفريقين خاصة أن نابولي مستواه يتطور بشكل كبير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع