بوغبا “الأكثر سعادة” بانتقال نيمار إلى سان جيرمان

بوغبا “الأكثر سعادة” بانتقال نيمار إلى سان جيرمان

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

أبدى الدولي الفرنسي بول بوغبا لاعب وسط مانشستر يونايتد الإنجليزي سعادته بانتقال نيمار من برشلونة إلى باريس سان جيرمان الفرنسي مقابل 222 مليون يورو ليزيح الضغوط التي عليه بعدما أصبح الدولي البرازيلي أغلى لاعب في التاريخ.

وانتقل بوغبا من يوفنتوس إلى يونايتد العام الماضي مقابل 89 مليون جنيه إسترليني وهي أغلى صفقة في العالم قبل أن يدفع سان جيرمان قيمة الشرط الجزائي في عقد نيمار مع برشلونة وقدرها 198 مليونًا استرلينيًا ليصبح أغلى لاعب في التاريخ.

وتعرض بوغبا لضغوط وانتقادات في موسمه الأول مع يونايتد عقب عودته للفريق الإنجليزي من يوفنتوس لكونه أغلى لاعب في العالم، والأنظار كلها موجهة نحوه لكن بعد صفقة نيمار قال الدولي الفرنسي “الموسم الماضي كان السؤال الأول من الجميع دائما عن القيمة المالية للصفقة لكن الآن تحول الحديث إلى كرة القدم”.

وفي الواقع خلال فترة الانتقالات الحالية باتت الأسعار باهظة للغاية لدرجة أن المدافعين وصلت أسعارهم  إلى 40 مليونًا إسترلينيًا، ما يعني أن قيمة صفقة بوغبا لم تعد تثير الجدل.

وأضاف لاعب الوسط البالغ عمره 24 عاما “هذا موسمي الموسم الثاني في الدوري الإنجليزي، وأصبحت منسجمًا مع اللاعبين أكثر وتعرف كيف تلعب معكم وتمرر لهم في الوقت المناسب”.

وقارن البعض بين ما دفعه يونايتد للتعاقد مع بوغبا وما سجله اللاعب من أهداف في موسمه الأول بالبريميرليغ، حيث أحرز تسعة أهداف فقط لكنه يصل إلى مرمى المنافسين كثيرا.

واعترف اللاعب قائلا “أتمنى تسجيل المزيد من الأهداف وأتمنى أن لا تذهب تسديدات إلى العارضة والقائمين كثيرا”.

وبدا بوغبا حرًا أكثر في الفوز الكبير برباعية نظيفة على وست هام يونايتد يوم الأحد في أولى مباريات البريميرليغ حيث بات الدولي الفرنسي يميل أكثر للهجوم مع قدوم الصربي نيمانيا ماتيتش، عكس الموسم الماضي.

وقال بوغبا “في هذه المباراة ظل ماتيتش في الدفاع وانطلقت أنا نحو الهجوم. أشعر بأني في حالة جيدة مع طريقة اللعب هذه ولكن ذلك يعتمد على ما يريده المدير الفني، فما يريده علينا القيام به”.

وسجل بوغبا الهدف الأخير في الفوز برباعية، بينما أحرز الوافد الجديد روميلو لوكاكو هدفين والبديل أنطوني مارسيال هدفا آخر.

وعن هذه المباراة  قال بوغبا لصحيفة “صن” البريطانية “كانت بداية ممتازة للموسم ،ولكن ما يهم هو ما سيحدث في نهاية الموسم. لقد بدأنا بشكل جيد، ولكن علينا أن نواصل بنفس الأداء. ماتيتش أدى مباراة رائعة وروميلو سجل هدفين وهذا ما أردناه ونتوقعه”.

ودائما ما يفوز مورينيو باللقب مع الأندية التي يدربها لكن في ثاني مواسمه ما يعني أن الموسم الحالي سينافس يونايتد على البريميرليغ وهذا ما أثبته الأداء القوي الذي قدمه الفريق أمام وست هام.

محتوى مدفوع