ليفربول يسقط هوفنهايم بملعبه ويقترب من دور المجموعات الأوروبي (فيديو)

ليفربول يسقط هوفنهايم بملعبه ويقترب من دور المجموعات الأوروبي (فيديو)

المصدر: د -ب-أ

وضع ليفربول الإنجليزي قدما في دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أوروبا بفوزه الثمين 2 / 1 على مضيفه هوفنهايم الألماني اليوم الثلاثاء في ذهاب الدور الفاصل لتحديد المتأهلين لدور المجموعات بالبطولة.

كما قطع سيسكا موسكو الروسي أكثر من نصف الطريق نحو التأهل بفوزه 1 / صفر على مضيفه يونج بويز السويسري.

واقترب فريق آبويل نيقوسيا القبرصي من التأهل لدور المجموعات بفوزه الثمين 2 / صفر على سلافيا براغ التشيكي في مباراة أخرى اليوم بالدور نفسه الذي شهد أيضا فوز كارباكا أجدام من أذربيجان على كوبنهاجن الدنماركي 1 / صفر وتعادل سبورتنج لشبونة البرتغالي مع بوخارست الروماني سلبيا.

في مدينة سينسهايم الألمانية، انتزع ليفربول فوزا غاليا على مضيفه هوفنهايم بهدفين سجلهما ترينت ألكسندر أرنولد وهافارد نوردفيت لاعب هوفنهايم عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقتين 35 و74 مقابل هدف سجله مارك ألكسندر أوث في الدقيقة 87 .

وشهدت الدقيقة 12 من المباراة تصدي البلجيكي سيمون مينوليه لضربة جزاء سددها أندري كراماريتش ليمنع التقدم المبكر لهوفنهايم.

وشهدت المباراة حضور يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني (مانشافت) الذي جلس في المدرجات لمتابعة بعض اللاعبين خلال المباراة.

وقدم الفريقان أداء سريعا وحماسيا منذ الدقيقة الأولى في المباراة حيث دخل كلاهما في أجواء المباراة سريعا.

وسجل المصري محمد صلاح هدفا لليفربول في الدقيقة الثانية من اللقاء ألغاه الحكم بداعي التسلل.

وواصل الفريقان هجومهما في الدقائق التالية ولكن تألق دفاع الفريقين حال دون اهتزاز الشباك خاصة مع افتقاد الهجمات للدقة والتركيز المطلوبين.

وسنحت الفرصة الذهبية لهوفنهايم من أجل التقدم على ضيفه إثر هجمة سريعة للفريق اعترض فيها ديان لوفرين طريق اللاعب سيرج نابري نجم هوفنهايم داخل منطقة الجزاء ليحتسب الحكم ضربة جزاء للفريق الألماني في الدقيقة العاشرة.

ولكن البلجيكي سيمون مينوليه حارس مرمى ليفربول تألق وتصدى لضربة الجزاء التي سددها الكرواتي أندري كراماريتش في الدقيقة 12 ليظل التعادل السلبي قائما بين الفريقين.

وعاند الحظ ليفربول في الدقيقة 15 إثر هجمة مرتدة سريعة انطلق فيها صلاح بالكرة من وسط الملعب في حراسة الدفاع ثم سددها من حدود منطقة الجزاء ولكن الكرة مرت بجوار القائم الأيسر مباشرة.

وواصل الفريقان مناوشاتهما الهجومية وإن تراجع إيقاع اللعب عما كان عليه في بداية اللقاء.

ونال إيرمين بيساكسيتش نجم هوفنهايم إنذارا في الدقيقة 34 للخشونة مع السنغالي ساديو ماني نجم ليفربول.

واستغل ليفربول الضربة الحرة ليسجل هدف التقدم الرائع في الدقيقة 35 بتسديدة نموذجية أطلقها المدافع ترينت ألكسندر أرنولد من خارج قوس منطقة الجزاء في زايو صعبة على يسار الحارس أوليفر بومان.

ورغم استمرار تفوق هوفنهايم من حيث الاستحواذ على الكرة، فشل الفريق في ترجمة هذا التفوق إلى هدف التعادل كما عانده الحظ في فرصة خطيرة للغاية في الدقيقة 43 انتهت إلى تسديدة من ساندرو فاجنر مرت بجوار القائم الأيمن مباشرة.

ورد ليفربول بهجمة خطيرة سدد منها ساديو ماني الكرة من داخل منطقة الجزاء لكنها ارتطمت بأحد المدافعين والتقطها الحارس دون عناء.

وشهد الوقت بدل الضائع للشوط الأول محاولة جادة من الفريقين لهز الشباك الحظ عاندهما لينتهي الشوط الأول بتقدم ليفربول بهدف نظيف.

واستأنف الفريقان هجومهما في الشوط الثاني لكن الحظ واصل عناده للفريقين.

وأجرى هوفنهايم تغييرين متتاليين بنزول هافارد نوردفيت ونديم أميري بدلا من بيساكسيتش ولوكاس روب على الترتيب في الدقيقتين 52 و53 .

ولجأ ليفربول للخشونة في بعض الأحيان لإيقاف خطورة هوفنهايم مما دفع الحكم لإنذار اللاعبين إيمري كان وألكسندر أرنولد.

وأجرى الألماني يورجن كلوب تغييرا تنشيطيا في الدقيقة 63 بنزول جيمس ميلنر بدلا من سيرج نابري.

وضغط ليفربول على دفاع هوفنهايم في الدقيقة 70 لكن الحارس تصدى لتسديدة صلاح وحافظ على آمال فريقه في المباراة.

وكافأ ميلنر مدربه بتسجيل الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 74 ليضع ليفربول قدمه بقوة في دور المجموعات لدوري الأبطال.

وجاء الهدف إثر هجمة سريعة لليفربول وحاول ميلنر تمرير الكرة عرضية من الناحية اليسرى إلى صلاح المندفع أمام حلق المرمى لكن الكرة ارتطمت بأحد لاعبي هوفنهايم وسكنت المرمى في الزاوية البعيدة على يسار الحارس.

وفيما استعد ليفربول للخروج بهذه النتيجة الحاسمة، فاجأ البديل مارك أوث بهدف حفظ ماء الوجه لهوفنهايم في الدقيقة 87 لكن الفريق صاحب الأرض فشل في ترجمة الفرص الأخرى التي سنحت له إلى هدف التعادل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة