كيف يدور صراع آرسنال وليستر سيتي في افتتاح الدوري الإنجليزي؟

كيف يدور صراع آرسنال وليستر سيتي في افتتاح الدوري الإنجليزي؟
LONDON, ENGLAND - APRIL 26: Danny Drinkwater of Leicester City and Francis Coquelin of Arsneal clash during the Premier League match between Arsenal and Leicester City at the Emirates Stadium on April 26, 2017 in London, England. (Photo by Julian Finney/Getty Images)

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

تتجه الأنظار مساء الجمعة لمتابعة اللقاء المرتقب بين آرسنال وليستر سيتي على ملعب الإمارات في افتتاحية ساخنة لمنافسات الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

ويدخل الفريقان المباراة بطموحات كبيرة من أجل ضربة بداية قوية يبحث عنها أيضًا عشاق الكرة الإنجليزية في افتتاح نسخة جديدة من البريميرليغ وسط توقعات بمنافسة شرسة.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ أهم وأبرز التفاصيل الفنية الخاصة بمواجهة آرسنال وليستر سيتي في التقرير التالي:

ليستر سيتي بوجه مختلف.

يخوض فريق ليستر سيتي الموسم الحالي بوجه مختلف تمامًا فقد استطاع بطل البريميرليغ موسم 2015/2016 أن يتعاقد مع بعض اللاعبين لتدعيم صفوفه في الموسم الحالي ويفرض الاستقرار الفني ببقاء المدرب كريغ شكسبير، إلى جانب أنه حافظ على نجومه، خاصة الجزائري رياض محرز والإنجليزي جيمي فاردي.

ودعم ليستر سيتي صفوفه باستقدام المهاجم النيجيري كيليتشي إيهانتشو من صفوف مانشستر سيتي في صفقة مميزة تمت مقابل 27 مليون يورو، إلى جانب التعاقد مع فينسنت إيبورا لاعب وسط إشبيلية الإسباني وثنائي هال سيتي هاري ماجيري، وإيلدين ياكوبوفيتش وجورج توماس لاعب كوفنتري سيتي الصاعد.

وحافظ ليستر سيتي على بقاء محرز وفاردي وباقي نجوم الفريق، وهو ما يبشّر جماهير الأزرق بموسم مختلف يعيد ليستر سيتي للمنافسة على المربع الذهبي على أقل تقدير، لكن مستقبل اللاعب الجزائري لم يحسم بعد وهو ما يقلق مشجعي الفريق.

ويرى تامر صقر المذيع المصري الأسبق للدوري الإنجليزي في تصريحات لشبكة ”إرم نيوز“ أن ليستر سيتي فعل الأهم في الميركاتو بالحفاظ على محرز تحديدًا، فهو اللاعب الموهوب القادر على تحريك الفريق للأمام وصنع الخطورة.

لكن رغم ذلك قد يستيقظ عشاق الفريق على خبر خروج اللاعب إلى فريق جديد.

وأضاف: ”القوة الهجومية في ”ليستر“ مثيرة للاهتمام، فالفريق لديه: كيليتشي إيهانتشو، وإسلام سليماني، وأحمد موسى، ورياض محرز، وفاردي، وأوكازاكي، وكلهم نجوم أصحاب تجارب مهمة“.

آرسنال والميركاتو.

جاءت تحركات آرسنال في الميركاتو الصيفي محدودة للغاية بالتعاقد مع صفقتين فقط لتدعيم صفوفه هما: الفرنسي ألكسندر لاكازيت المهاجم القادم من أولمبيك ليون، وسياد كوليسناك ظهير أيسر شالكة الألماني.

واحتفظ آرسنال بقوامه الأساسي، ونجح في إقناع الثنائي الألماني مسعود أوزيل والتشيلي أليكسيس سانشيز، إلى جانب الظهير الأيمن هيكتور بيليرين بالبقاء للموسم المقبل على الأقل، وهو أهم ما فعلته إدارة الغانرز في الميركاتو الحالي، خاصة أن الفريق يعاني باستمرار من رحيل نجومه.

ويرى تامر صقر أن آرسنال كان مطالبًا بتدعيم الصفوف بصفقتين مميزتين في مركز الوسط المدافع وقلب الدفاع، لأن الفريق عانى في الخط الخلفي بشكل واضح خلال الموسمين الأخيرين.

وأضاف: ”آرسنال يحتاج مدافعًا من نوعية سول كامبل، وكولو توريه، يستطيع إيقاف المنافسين بالقوة البدنية، وليس فقط باللعب العقلاني الهادئ“.

.خلطة فينغر

يراهن المدرب الفرنسي آرسين فينغر المدير الفني لآرسنال على خلطة سحرية قادته للتألق بداية الموسم الحالي وحصد بطولتي كأس الاتحاد والدرع الخيرية في غضون 3 أشهر.

وقام فينغر بتعديل طريقة اللعب إلى 3/4/3، وهو الأمر الذي منح آرسنال تفوقًا وتحسنًا ملحوظًا في طريقته الفنية، بعكس ما كان يحدث معه في بداية الموسم خلال الدوري.

ويعوّل المدرب الفرنسي على الثلاثي الدفاعي“ هولدينغ، وشكودران موستافي، ومونريال، بينما يعاني الفريق من إصابات بالجملة ونجوم مهددين بالغياب بسبب الإصابات التي تحاصر الفريق، وعلى رأسهم الثلاثي: أليكسيس سانشيز، ومسعود أوزيل، وسانتي كازولا، إلى جانب نجم الوسط كوكولين، بخلاف آرون رامسي وباوليستا وميرتساكر.

ويعتمد آرسنال على وجود لاكازيت مع النيجيري إيوبي وثيو والكوت في الخط الأمامي لصناعة الخطورة على مرمى ليستر سيتي.

شكسبير ومغامرة جديدة.

يأمل كريغ شكسبير المدير الفني لفريق ليستر سيتي بتحقيق مغامرة جديدة وتقديم بداية مختلفة للاعبي فريق ”الثعالب“ بعدما تراجعوا بشكل لافت في الموسم الماضي، وكانوا على أعتاب الهبوط.

ويراهن شكسبير على نجومه: رياض محرز، وفاردي، وسليماني، في خط الهجوم لتشكيل الخطورة على مرمى آرسنال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة