الدرع الخيرية.. تشيلسي وآرسنال في مواجهة نارية على سيادة ديربي لندن – إرم نيوز‬‎

الدرع الخيرية.. تشيلسي وآرسنال في مواجهة نارية على سيادة ديربي لندن

الدرع الخيرية.. تشيلسي وآرسنال في مواجهة نارية على سيادة ديربي لندن

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

يتابع عشاق الكرة الإنجليزية، اليوم الأحد، اللقاء المرتقب بين آرسنال وتشيلسي في ديربي العاصمة البريطانية لندن، والذي يفتتح الموسم الجديد في إنجلترا على لقب كأس الدرع الخيرية.

ويبدو اللقاء بمثابة صدام كروي ثأري بين آرسنال، الذي حصد لقب كأس الاتحاد، من أنياب تشيلسي، حامل لقب الدوري الإنجليزي، وبالتالي يبدو اللقاء مشتعلاً خاصة أنها مباراة ديربي.

ولا يختلف اثنان على كون المباراة مواجهة فنية مثيرة بين الفرنسي آرسين فينغر، المدير الفني لآرسنال، والإيطالي أنتونيو كونتي، المدير الفني لتشيلسي، على سيادة ديربي لندن.

وترصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز ملامح ديربي لندن وصدام كونتي مع فينغر.

التاريخ يقول كلمته

يبدو ديربي لندن بين تشيلسي وآرسنال مليئاً بالتفاصيل الفنية والتاريخية، خاصة أن هذا الديربي اللندني العريق بدأ مسيرته يوم 9 نوفمبر عام 1907 أي قبل 110 سنوات وفاز تشيلسي بنتيجة 2-1.

وأقيم ديربي لندن بين تشيلسي وآرسنال 190 مرة من قبل، وكان الغانرز الأكثر انتصاراً برصيد 74 فوزًا مقابل 62 فوزًا لتشيلسي و54 تعادلًا.. ويبقى الفوز الأكبر في تاريخ الديربي من نصيب البلوز بسداسية دون رد في مارس 2014.. ويبقى الإيفواري ديديه دروغبا هداف الديربي برصيد 13 هدفاً.

وتقابل الفريقان مرتين فاز تشيلسي مرة بنتيجة 2-1 عام 2005 بينما فاز آرسنال بهدف في نسخة 2015.

وحقق البلوز لقب كأس الدرع الخيرية 3 مرات أعوام 2000 و2005 و2009 بينما حصد الغانرز الفوز 6 مرات أعوام 1998 و1999 و2002 و2004 و2014 و2015.

فينغر ضد كونتي

يبقى لقاء فينغر ضد كونتي مواجهة فنية مثيرة حدثت من قبل 3 مرات كلها في ديربي لندن وفاز فينغر مرتين وتغلب كونتي مرة.

كانت هزيمة كونتي أمام فينغر بثلاثية نظيفة في لقاء الدور الأول للدوري الموسم الماضي، نقطة تحول في مشوار البلوز مع المدرب الإيطالي، الذي غير بعدها طريقة اللعب إلى الثلاثة مدافعين ثم حصد لقب الدوري.

وكان لقاء الفريقين ختام الموسم الماضي في كأس الاتحاد وانتهى بفوز آرسنال بنتيجة 2-1 كما تقابل الفريقان في استعدادات الموسم الكروي وفاز تشيلسي بثلاثية.

يترقب الجميع الموسم الثاني لكونتي في إنجلترا ومع تشيلسي ومدى إمكانية تغيير طريقة اللعب وتفهم لاعبيه لأفكاره التدريبية وتطويرها بعد حصد الدوري، بينما يبحث فينغر عن استعادة ثقة جماهيره بعد الفوز بلقب كأس الاتحاد وتعزيز الأمر بحصد بطولة الدرع الخيرية.

لاكازيت وموراتا.. الاختبار الأول

ينتظر الكثيرون الظهور الأول للاعب الإسباني ألفارو موراتا مع تشيلسي بعد انضمامه من ريال مدريد، بجانب الفرنسي ألكسندر لاكازيت القادم من أولمبيك ليون.

قدم لاكازيت مستويات طيبة مع ليون ويتطلع لبداية قوية مع آرسنال بعد أن ظهر بصورة طيبة في فترة الإعداد قبل بداية الموسم.

ويترقب مشجعو تشيلسي ظهور موراتا الذي سيكون المهاجم الأساسي بعد الخلافات التي ضربت العلاقة بين الإسباني دييغو كوستا مع المدرب كونتي.

سانشيز ضد هازارد.. فرس الرهان

يراهن فينغر على قدرات نجمه التشيلي أليكسيس سانشيز، الذي قدم موسماً رائعاً مع آرسنال وأصبح نجم الشباك في تشكيلة الغانرز وهو ما دفع بعض الأندية للتفكير في ضمه، إلا أن اللاعب اقتنع بالبقاء مع الفريق اللندني.

ويعتمد آرسنال على تحركات سانشيز السريعة في الجبهة اليسرى واختراقاته في عمق منطقة الجزاء ووسط الملعب وصناعته الأهداف وهو ما توضحه أرقام اللاعب في مشواره مع الغانرز بخوض 144 مباراة وسجل 72 هدفاً وصنع 42 هدفاً.

واستعاد البلجيكي إدين هازارد، جناح فريق تشيلسي، البريق في الموسم الماضي وقاد فريقه للتتويج بلقب الدوري الإنجليزي، ولعب هازارد مع البلوز 249 مباراة وسجل 72 هدفاً وصنع 62 هدفاً.

وقال محمد شوقي، لاعب وسط ميدلسبره الإنجليزي الأسبق، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، إن دور الثنائي هازارد وسانشيز هو الأهم في الخط الأمامي للفريقين خاصة أن كليهما يملك الموهبة والسرعة.

وأضاف: ”توقعي أن سانشيز سيكون أكثر جاهزية لأنه خاض بطولة كأس القارات مع تشيلي، وهو الأمر الذي قد يرجح كفة آرسنال في لقاء الديربي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com