شاهد ما فعلته ”مدمنة مورينيو“ بجسدها (صور)

شاهد ما فعلته ”مدمنة مورينيو“ بجسدها (صور)

المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

اعترفت سيدة غطت جسدها بالعديد من الوشوم بأنها مجنونة بالبرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد وأن معظم وشومها تحمل صورا للمدرب الاستثنائي.

وخصصت فيفيان بوديكوت البالغ عمرها 59 عاما جسدها لرسم وشوم تحمل صور موررينيو والأدهى من ذلك أن زوجها توني البالغ عمره 76 عاما الذي تقاعد من عمله منذ أكثر من عقد من الزمان منحها 800 جنيه استرليني من معاشه لرسم وجه مورينيو في جميع أنحاء جسدها.

وقالت فيف ”نادرا ما أذهب إلى المدينة ولا أعود بوشم جديد لجوزيه على جسدي. ربما وصل عدد الوشوم 20 فهو ليس اسثنائيا فقط بل الوحيد. سأموت لو رأيته وجها لوجه ومن أجل مورينيو يمكن أن أخون زوجي“.

وأضافت ”يتفاوت سعر الوشم. فالقطع الصغيرة المكتوبة تكلفني 60 جنيها استرلينيا ولكن في الآونة الأخيرة كان الواحد يكلفني 250 جنيها وجميعها 800“.

وفيف من هينكلي في ليسترشاير ولم تشاهد مباراة كرة قدم في الملعب منذ تسعينيات القرن الماضي حينما كانت تذهب مع والدها الراحل لكنها أصبحت مجنونة بأحد أبرز الأسماء في عالم الساحرة المستديرة.

أزمات مع الجيران

تتجاهل مجنونة مورينيو تعليقات جيرانها التي يدوعونها لمساندة فريقها المحلي وليس أي فريق يدربه مورينيو.

وقالت فيف الجدة لأربعة أحفاد والتي تزوجت قبل 15 عاما من توني وهو زوجها الثاني إنها لن يغمض لها جفن لو أتيحت لها فرصة إقامة علاقة عاطفية مع مورينيو.

وأضافت ”لا يوجد يوم لا أشاهد فيه صور مورينيو على الإنترنت فأنا مدمنة بجوزيه مورينيو. الجيران يسألوني لماذا لا أساند ليستر لكنني أجيب بأني أحب مديرا فنيا. إذا استقال مورينيو من يونايتد وقرر الذهاب لفريق في بلد آخر سأودع الأندية البريطانية وسأذهب لهناك“.

وتابعت ”عندما أبلغني أحفادي بأن مورينيو أقيل من تدريب تشيلسي ألغيت احتفالات عيد الميلاد ولم نتناول العشاء وأردت فقط أن أحضنه بشدة وأبلغه أن كل شيء على ما يرام“.

موقف الزوج

زوج فيف لا يمكن مقارنته بمورينيو بالنسبة لها لكنه سعيد بدفع ثمن كل هذه الوشوم لمجرد أن ذلك يجعلها سعيدة.

وقال توني: ”لا أمانع في دفع ثمن الوشوم رغم أنها كلفتني الكثير لكني لا أعرف المبلغ تحديدا. لم يكن لدي أي اهتمام بكرة القدم حتى قبل بضع سنوات ولكني لم أذهب إلى ملعب لمشاهدة أي مباراة لكني أحب ذلك“.

وعن الوشوم الكثيرة في جسدها قالت فيف ”لم أعد أدري عدد الوشوم لأنه بمجرد الانتهاء من واحد أفكر في القادم. توني يدفع ثمن الوشوم وليس لدي مشكلة في ذلك. ما أفعله أمر غريب وأعرف أن بعض الناس لا يحبون ذلك“.

ومن بين الوشوم المنتشرة لمورينيو على جسد فيف عيون مدرب مانشستر يونايتد على ساعدها وآخر وجهه كاملا على صدرها الأيسر.

وقالت عن الوشم الكبير على صدرها ”إنه أكبر واحد حتى الآن أنا سعيدة به للغاية وأكثر وشم أحبه. أتشوق لبدء الموسم الجديد حتى أتابع المباريات. غالبا أعطي رأيي في المباريات عبر الراديو وأسانده كثيرا عندما ينتقد البعض تكتيكاته بعد أي خسارة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com