5 عوامل ترسم ملامح صدام مانشستر يونايتد وأياكس في نهائي الدوري الأوروبي – إرم نيوز‬‎

5 عوامل ترسم ملامح صدام مانشستر يونايتد وأياكس في نهائي الدوري الأوروبي

5 عوامل ترسم ملامح صدام مانشستر يونايتد وأياكس في نهائي الدوري الأوروبي
Football Soccer - Manchester United visit the Friends Arena ahead of the the Europa League Final - Friends Arena, Stockholm, Sweden - 23/5/17 The Europa League trophy on display ahead of the Europa League final Reuters / Phil Noble Livepic

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

تتجه الأنظار، مساء اليوم الأربعاء، إلى ملعب فريندز آرينا في السويد لمتابعة المواجهة المرتقبة بين مانشستر يونايتد الإنجليزي ونظيره أياكس أمستردام الهولندي في نهائي بطولة الدوري الأوروبي ”يوروبا ليغ“.

ويخوض مانشستر يونايتد مواجهة صعبة أمام أياكس في صدام مثير للبحث عن التتويج بلقب البطولة القارية وسط ترقب عشاق الفريقين العريقين بالعودة لمنصات التتويج بعد غياب.

وترصد ”إرم نيوز“ ملامح الموقعة المرتقبة بين مانشستر يونايتد وأياكس.

صراع التتويج

يبقى الصراع على التتويج باللقب الأوروبي بين العملاقين مانشستر يونايتد وأياكس مشتعلًا في ظل سباق العودة لمنصات التتويج بعد غياب.

وحصد مانشستر يونايتد آخر بطولة أوروبية موسم 2007 – 2008 بالفوز بلقب دوري أبطال أوروبا ولم يسبق له الفوز ببطولة الدوري الأوروبي بشكلها الجديد أي مرة ولكنه فاز بلقب كأس الكؤوس الأوروبية مرة واحدة موسم 1990 – 1991.

في الوقت الذي لم يحصد أياكس أي بطولة أوروبية منذ فوزه بدوري أبطال أوروبا موسم 1994 – 1995 للمرة الرابعة والأخيرة في تاريخه، كما أنه لم يفز بلقب يوروبا ليغ بشكلها الحالي وفاز ببطولة كأس الكؤوس الأوروبية مرة واحد ة موسم 1986 – 1987.

تاريخ طويل ومشوار حافل

يملك الفريقان تاريخًا طويلًا في البطولات الأوروبية ولكنهما تقابلا 4 مرات فقط في البطولات القارية تقاسم خلالها أياكس ومانشستر الفوز برصيد مرتين.

كان اللقاء الأول يوم 15 سبتمبر 1976 في أمستردام وفاز أياكس بهدف نظيف سجله رود كرول في ذهاب الدور الأول ببطولة كأس الكؤوس الأوروبية وفي لقاء الإياب فاز مانشستر في إنجلترا بثنائية يوم 29 من نفس الشهر والعام سجلها لو ماكاري وسامي مكلروي.

وتقابل الفريقان في الدور الثاني للدوري الأوروبي موسم 2011 – 2012 وفاز مانشستر بثنائية في أمستردام دون رد يوم 16 فبراير 2012 سجلها أشلي يونغ وخافيير هيرنانديز وفي إنجلترا فاز أياكس بنتيجة 2-1 حيث سجل للفريق الهولندي اوزبيلز وآلديرفيريلد وسجل خافيير هيرنانديز للمانيو.

وفي الموسم الحالي صعد مانشستر بعد أن تصدر مجموعته التي ضمت فينورد الهولندي وزوريا لوغاستك الأوكراني وفنربخشة التركي ثم أطاح بسانت إيتيان الفرنسي وروستوف الروسي وأندرلخت البلجيكي وسيلتا فيغو الإسباني.

وخاض الفريق 14 مباراة وفاز 8 مرات وخسر مرتين وتعادل 3 مرات وسجل 27 هدفًا واستقبل 7 أهداف، في الوقت الذي صعد أياكس بعدما ودع دوري أبطال أوروبا وانضم لدور المجموعات ليصعد من مجموعة تضم ستاندرلييغ البلجيكي وبانثانيكوس اليوناني وسيلتا فيغو الإسباني، ثم أطاح بليغيا وارسو البولندي وكوبنهاغن الدنماركي وشالكه الألماني وليون الفرنسي.

وخاض الفريق بالبطولة 14 مباراة فاز 8 مرات وتعادل 3 مرات وخسر 4 مباريات وسجل الفريق 31 هدفًا واستقبل 13 هدفًا.

خبرة مورينيو وطموح بوس

يعول مانشستر يونايتد على الخبرات الطويلة التي يملكها المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني المخضرم، الذي حصد من قبل بطولة دوري أبطال أوروبا مرتين مع إنتر الإيطالي وبورتو البرتغالي.

ويعتمد مانشستر على خبرة مورينيو الذي لم يذهب للمباراة النهائية مع أي فريق يقوده ويخسر الرهان سوى مرتين فقط بعد تمديد الوقت إلى 120 دقيقة، وهما الهزيمة مع بورتو من بنفيكا في كأس البرتغال عام 2003 والهزيمة مع ريال مدريد في كأس ملك إسبانيا أمام أتلتيكو مدريد في عام 2013.

وتفوق مورينيو في أكثر من 16 مباراة نهائية في 4 بلدان مختلفة البرتغال وإيطاليا وإسبانيا وإنجلترا، كما أن المدرب البرتغالي يرفع شعار النهائي للفوز فقط فاللعب الجمالي لا يعرفه مورينيو الذي يلجأ للدفاع المحكم وهز الشباك من أنصاف الفرص.

وحال التتويج بلقب الدوري الأوروبي سيرفع مورينيو ألقابه للرقم 25 رفقة الأندية التي دربها، وهي بورتو وتشيلسي وإنتر ميلان وريال مدريد ومانشستر يونايتد، وسيعادل رقم الألماني أوتمار هيتسفيلد ولن يتبق أمامه سوى رقم الأسطورة السير أليكس فيرغيسون الصعب، والذي توج رفقة مانشستر يونايتد وأبردين الأسكتلندي بـ49 لقبا.

في المقابل، يراهن أياكس على طموح مديره الفني بيتر بوس صاحب الـ53 عامًا، من أجل تحقيق الفوز ورغم وصول بوس مع أياكس لنهائي يوروبا ليغ إلا أن الجماهير لن تغفر له ضياع لقب الدوري لصالح فينورد سوى بالفوز باللقب الأوروبي.

ويملك بوس الطموح إلا أن خبراته التدريبية محدودة وتقتصر على تدريب عدة أندية محلية بجانب قيادة مكابي تل أبيب في الكيان الصهيوني.

أسلحة مانشستر

حاول مورينيو إراحة نجومه في لقاء كريستال بالاس الماضي بالدوري الإنجليزي للفوز بمواجهة أياكس الهولندي.

ويعني الفوز لمانشستر التتويج ببطولة أوروبية منذ غياب طويل بجانب التأهل بشكل رسمي لخوض بطولة دوري أبطال أوروبا بعد فقدان الأمل في التأهل للتشامبيونز ليغ نظرًا للغياب عن المربع الذهبي بالدوري الذي شمل أندية تشيلسي البطل وتوتنهام الوصيف ومانشستر سيتي وليفربول.

ويعتمد مانشستر على عدة أسلحة وأوراق مهمة في غياب هدافه ونجم الشباك السويدي زلاتان إبراهيموفتش الذي تعرض لإصابة بقطع في الرباط الصليبي ويبقى رهان المانيو على المهاجم الصاعد الواعد راشفورد الذي قدم موسمًا طيبًا وسجل 5 أهداف.

ويلمع اسم ميختاريان كصانع لعب صاحب لمسات مهارية بجانب خوان ماتا اللاعب المخضرم صاحب الخبرات ويعتمد المانيو على قدرات الدينامو صاحب المجهود الوفير أندير هيريرا الذي يقدم موسمًا رائعًا مع بول بوغبا.

وأكد محمد شوقي، نجم ميدلسبره الإنجليزي الأسبق، لـ“إرم نيوز“، أن مانشستر يونايتد من الفرق صاحبة الخبرات في اللقاءات النهائية، موضحًا أن الكفة تميل إلى المانيو في هذا اللقاء.

وأوضح أن مانشستر لديه مدرب قدير وهو مورينيو ولاعبون مميزون رغم غياب إبراهيموفتش وآشلي يونغ وروخو ولوكا شاو مع تراجع روني، مؤكدًا أن مانشستر الأقرب لحصد اللقب على حساب أياكس.

أوراق أياكس

يعتمد أياكس على الطريقة المحببة للكرة الهولندية 4-3-3 والتي تعتمد بشكل أساسي على التمريرات القصيرة في وسط الملعب ويعول بوس على قدرات هداف الفريق الدنماركي كاسبر دولبرغ، الذي سجل هذا الموسم 16 هدفًا.

ويلمع صانع الألعاب المحوري دافي كلاسيان الذي صنع 10 أهداف لزملائه والمغربي حكيم زياش الذي صنع أيضًا 12 هدفًا وكلاهما من العناصر المؤثرة في تشكيلة بوس مع وجود جاستين، نجل الأسطورة الهولندية باتريك كلويفرت.

وقال هيثم فاروق، نجم فينورد الهولندي السابق، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، إن أياكس لن يكون لقمة سائغة أمام مانشستر، موضحًا أن بوس ونجومه زياش وكلاسيان ودولبرغ لاعبون مهمون أصحاب سرعات وتمريرات قصيرة.

وأضاف: ”أياكس سيرهق مانشستر في النهائي وإن كانت الخبرات في صالح الفريق الإنجليزي ولكن عملاق أمستردام لديه قدرات مميزة أيضًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com