5 عوامل تحسم صدام كونتي وغوارديولا في موقعة تشيلسي ومانشستر سيتي – إرم نيوز‬‎

5 عوامل تحسم صدام كونتي وغوارديولا في موقعة تشيلسي ومانشستر سيتي

5 عوامل تحسم صدام كونتي وغوارديولا في موقعة تشيلسي ومانشستر سيتي
MANCHESTER, ENGLAND - SEPTEMBER 21: Pablo Zabaleta of Manchester City is separated from Diego Costa of Chelsea by his team-mates during the Barclays Premier League match between Manchester City and Chelsea at the Etihad Stadium on September 21, 2014 in Manchester, England. (Photo by Shaun Botterill/Getty Images)

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

يخوض فريق تشيلسي مواجهة صعبة ضد ضيفه مانشستر سيتي، مساء اليوم الأربعاء، في قمة مباريات الجولة الـ31 للدوري الإنجليزي.

ويحتل تشيلسي صدارة ترتيب البريميرليغ برصيد 69 نقطة بفارق 7 نقاط عن أقرب منافسيه توتنهام، ولكن السيتي يحتل المركز الرابع برصيد 58 نقطة.

ويبقى هذا اللقاء مسرحاً لصدام تكتيكي مثير بين الإيطالي أنتونيو كونتي، المدير الفني لتشيلسي، ونظيره الإسباني بيب غوارديولا، المدير الفني للسيتي.

ويرصد ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي أبرز ملامح الصدام المثير.

الثأر وتجديد الآمال

يسعى مانشستر سيتي للثأر وتجديد آمال المنافسة في البريميرليغ من خلال إلحاق الهزيمة بمضيفه تشيلسي بحثاً عن تقليص الفارق مع البلوز قبل دخول المسابقة المراحل الأخيرة.

يبقى الثأر شعار غوارديولا، بعدما تلقى هزيمة مريرة وقاسية أمام كونتي في لقاء الدور الأول حين خسر أمام تشيلسي بنتيجة 1-3، وعانى الفريق بشكل واضح يومها أمام البلوز.

ويعتبر لقاء الأربعاء بمثابة طوق نجاة للسيتي خوفاً من ضياع أحلام التواجد في المربع الذهبي حال تلقي الفريق الهزيمة.

طريقة المدافعين الثلاثة

تألق تشيلسي مع اعتماد كونتي على طريقة ثلاثة المدافعين وهو الأمر الذي تأكد منه الجميع في الفترة الماضية، واستطاع البلوز أن يقدموا كرة هجومية مميزة ويحققوا الانتصارات بشكل متتال.

وتبقى هذه الطريقة نقطة مهمة وعاملاً مؤثراً في لقاء الفريقين، خاصة أن السيتي قد يلجأ إليها من أجل تضييق مساحات الملعب على تشيلسي.

وسبق أن قام غوارديولا مدرب السيتي بتجربة اللعب بثلاثة مدافعين وهو الأمر الذي يزيد سخونة المواجهة ويجعل الفريقين بحاجة إلى إبداعات فردية لحسم اللقاء.

ويعتمد تشيلسي على 3 مدافعين هم إزابيلكويتا ودافيد لويز وغاري كاهيل، ويلجأ البلوز لانطلاقات ظهيري الجنب ماركوس ألونسو بالجبهة اليسرى وموسيس أو بيدرو في الجبهة اليمنى.

وحال تغيير طريقة السيتي إلى 3 مدافعين فإن الاعتماد سيكون على الثلاثي كولاروف وستونز وأوتاميندي على أن يلعب غوارديولا بظهيري الجنب كيلتشي وسانيا أو نافاس.

ويرى النجم المصري أحمد حسام ”ميدو“، مدرب وادي دجلة ونجم توتنهام الإنجليزي الأسبق، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“، أن طريقة 3 المدافعين تكفل للفريق انتشاراً أكبر داخل المستطيل الأخضر.

وأضاف: “ هذه طريقة نجحت مع تشيلسي لأنها أعادت إليه صلابة الدفاع وكفلت له انتشاراً هجومياً أكبر واستغلالاً أكبر لقدرات لاعبيه“.

وأشار إلى أن هذه الطريقة قد تنجح مع السيتي، خاصة أن غوارديولا يتميز باستمرار بالمرونة التكتيكية ولكن تبقى أخطاء دفاع السيتي أزمة حادة.

تراجع البلوز

تبقى مسألة تراجع تشيلسي فنياً بعد توقف الدوري بسبب الأجندة الدولية التابعة للاتحاد الدولي ”فيفا“ عاملاً مهماً في هذه المباراة.

وتلقى تشيلسي هزيمة مريرة أمام كريستال بالاس بنتيجة 1-2 في الجولة الماضية، وهو الأمر الذي كشف عن معاناة لاعبي البلوز أمام الدفاعات المتكتلة بقيادة المدرب سام آلاراديس.

ويخشى كونتي استمرار تراجع البلوز والدخول في دوامة فقدان النقاط؛ ما يجعل الصدارة في خطر، خاصة أن مباريات البريميرليغ لا تعترف بالفوارق الفنية ودائماً تشهد ندية ومنافسة حتى الثانية الأخيرة.

أغويرو ضد كوستا

من العوامل التي تحسم هذه المواجهة صراع الهدافين الأرجنتيني سيرجيو أغويرو نجم السيتي والإسباني دييغو كوستا، نجم البلوز.

وسجل كوستا 17 هدفاً مع تشيلسي بمسابقة الدوري هذا الموسم مقابل 14 هدفا لأغويرو والأنظار تتجه لهذين اللاعبين المميزين.

ويعتمد كوستا على قدراته البدنية ويسعى لاستغلال الأخطاء الدفاعية الفادحة في السيتي، بينما يعتمد أغويرو على سرعاته ومهاراته التهديفية.

هازارد ودي بروين.. صراع بلجيكي

يبدو أن هناك صراعا بلجيكيا مثيرا بين هازارد نجم تشيلسي ودي بروين نجم السيتي.

يعتمد تشيلسي على تحركات هازارد وتمريراته السحرية التي تمثل عنصر صناعة الهجوم في البلوز، ويقدم اللاعب البلجيكي مستويات رائعة مع الفريق؛ ما جعله محط أنظار أندية أخرى مثل ريال مدريد الإسباني.

ويعتمد السيتي على قدرات دي بروين الذي يتميز بالمراوغة والسرعات والهجوم السريع والانطلاق من الخلف للأمام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com