رياضة

بيكهام: أُجبرت على ممارسة العادة السرية في مانشستر يونايتد
تاريخ النشر: 04 ديسمبر 2013 1:31 GMT
تاريخ التحديث: 04 ديسمبر 2013 17:51 GMT

بيكهام: أُجبرت على ممارسة العادة السرية في مانشستر يونايتد

النجم الانجليزي يشير أنه قد أجبر على ممارسة العادة السرية أمام زملاءه ويشير إلى وجود أشياء غير جيدة يمُر بها اللاعب في فريق الشباب.

+A -A
المصدر: إرم - (خاص)

كشف النجم الانجليزي ديفيد بيكهام في كتاب جديد له عن حدث مُحرج للغاية واجهه في بداية مشواره الكروي عندما كان في السادسة عشر من عمره.

وذكر بيكهام أنه قد أجبر على ممارسة العادة السرية أمام زملاءه وهو ينظر لصورة كلايتون بلاك مور، وأضاف كانت هناك أشياء غير جيدة بالمرة يمُر بها اللاعب في فريق الشباب، لقد كان إجباري على ممارسة العادة السرية أمام زملائي وأنا أنظر لصورة كلايتون كان مُحرج للغاية.

ويؤرخ بيكهام في هذه الكتابات وصوله وبدايته في قلعة الأولد ترافورد برفقة النجوم ريان غيغز وبول سكولز ونيكي بات وجاري نيفيل.

وأضاف بيكهام أنه يفضل أن يرى الممثل براد بيت في فيلم يجسد قصة حياته ”أعتقد أن براد سيكون الاختيار الأفضل، أود أن أراه يلعب دوري“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك