ليستر سيتي يواجه خطر إفساد ”أروع رواية في تاريخ الرياضة“ – إرم نيوز‬‎

ليستر سيتي يواجه خطر إفساد ”أروع رواية في تاريخ الرياضة“

ليستر سيتي يواجه خطر إفساد ”أروع رواية في تاريخ الرياضة“
Britain Soccer Football - Leicester City v Manchester United - Premier League - King Power Stadium - 5/2/17 Leicester City's Kasper Schmeichel and teammates look dejected after Manchester United's Juan Mata scores their third goal Action Images via Reuters / Carl Recine Livepic EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 45 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: لندن - إرم نيوز

بعد أن كتب ليستر سيتي ”أروع رواية في تاريخ الرياضة“ بإحراز لقب الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الماضي رغم أن نسبة الترشيحات بالنسبة له لم تكن تتجاوز ”واحد إلى 5000“ قبل انطلاق الموسم، بات الفريق يواجه الآن خطر تحول تلك الرواية الخيالية إلى كابوس.

فبعد 9 أشهر فقط من تتويجه بأقل إمكانيات في المسابقة التي تعتمد بشكل كبير على حجم الاستثمارات في صفقات النجوم، يعاني الفريق في الوقت الحالي بمنافسات الدوري الممتاز حيث يتفوق بفارق نقطة واحدة على مراكز الهبوط بجدول المسابقة.

ويواجه ليستر سيتي بذلك شبح أن يصبح ثاني فريق في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز يهبط إلى دوري الدرجة الأولى في الموسم التالي لتتويجه.

فقد سبقه لهذا التحول الكارثي فريق مانشستر سيتي، عندما تُوِّج باللقب في موسم 1936/1937 ثم هبط في الموسم التالي، وقد اعترف عدد من لاعبي ليستر سيتي بحقيقة أن الفريق يواجه بالفعل خطر الهبوط هذا الموسم.

وقال كاسبر شمايكل حارس مرمى ليستر سيتي في تصريحات لشبكة ”سكاي سبورتس“: ”نحن حاملو اللقب، ولكننا بصراحة نعيش وضعًا حرجًا ومفزعًا.. دعونا لا نتحدث عن الموسم الماضي. فهو قد انتهى. وكانت العديد من العوامل قد أثرت فيه، ولكن في هذا الموسم، لم تكن الأمور على ما يرام منذ البداية“.

وأضاف ”كل لاعب منا يتألم إنه وضع ليس مريحًا حان الوقت للصحوة وإلا سينتهي بنا الأمر بالهبوط“.

وباستثناء لاعب خط الوسط نغولو كانتي، الذي انتقل إلى تشيلسي في الصيف الماضي، يتنافس الفريق هذا الموسم بنفس التشكيل الذي تُوِّج باللقب في مايو الماضي.

ولا يزال ليستر سيتي، الذي يدربه المدير الفني كلاوديو رانييري، داخل إطار المنافسة ببطولة كأس الاتحاد الإنجليزي كما تأهل إلى دور الـ 16 بدوري أبطال أوروبا، وتنحصر أزمته في الدوري الإنجليزي حيث لم يحقق الفريق أي انتصار ولم يسجل أي هدف منذ بداية عام 2017.

وفي ظل المستوى الذي يظهر عليه الفريق حاليًا، يُتوقع أن يواجه مهمة صعبة في مبارياته الخمس المقبلة المقررة أمام سوانزي سيتي وليفربول وآرسنال وهال سيتي وويستهام.

وقال جيمي كاراغر مدافع ليفربول السابق والذي يعمل الآن ناقدًا لدى شبكة ”سكاي سبورتس“ إن الخروج من هذه الأزمة يعد حاسمًا للاعبي ليستر سيتي من أجل تاريخهم.

وقال كاراغر ”لا يفترض أن يسمحوا بإفساد واحدة من أروع القصص في الرياضة، بالهبوط.. لا تفسدوا واحدة من أروع الأشياء التي شاهدناها“.

وأضاف ”الموسم الماضي كان مبهرًا، لذلك يُتوقع من ليستر سيتي أن يكافح لتفادي الهبوط“.

وتشير توقعات إلى أن رانييري هو المدرب الأقرب لفقدان منصبه بين أندية الدوري الإنجليزي، ولكن البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد دافع عنه قائلًا إن رانييري مدرب يستحق الاحترام.

وقال مورينيو مساء الأحد ”الناس سيتذكرون لسنوات طويلة ما حققه (رانييري).. يرون أن الأمر صعب ولكننا نعرف جيدًا نقاط قوتهم. أنا واثق من أنهم سيحصدوا النقاط الكافية للبقاء في الدوري الممتاز“.

وأكد مدرب الفريق كلاوديو رانييري أن لاعبيه يساندونه بشكل كامل بعدما تكهنت وسائل إعلام بأنه فقد السيطرة داخل غرفة الملابس.

وأبلغ رانييري شبكة ”سكاي“ التلفزيونية بعد الخسارة بثلاثية دون رد أمام مانشستر يونايتد: ”يسأل الصحفيون عن اللاعبين وإذا ما كانوا سعداء معي ويمكنني القول إنهم سعداء معي“.

وتابع ”نقف صفًا واحدًا وأثق بشكل كامل في اللاعبين وهو نفس شعورهم في العادة لا نستسلم لكني أعترف بأن ثقتنا في أنفسنا ليست مرتفعة حاليًا“.

”من المهم نسيان ما حدث. الموسم الماضي كان رائعًا والآن يتعين علينا القتال. ندافع عن اسم ليستر سيتي ونقاتل“.

وخسر ليستر سيتي آخر 4 مباريات في الدوري وفاز في مباراتين فقط في آخر 15 مباراة بدوري الأضواء.

وقال كريستيان فوكس مدافع ليستر سيتي إن على الفريق الحفاظ على تماسكه ووحدته خلال آخر 14 مباراة في الموسم، وأضاف ”سنبقي رؤوسنا مرفوعة، علينا الكفاح كفريق، ونقدم كل شيء حتى المباراة الأخيرة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com