دييغو كوستا يرد على المنتقدين باستخدام يديه وقدميه – إرم نيوز‬‎

دييغو كوستا يرد على المنتقدين باستخدام يديه وقدميه

دييغو كوستا يرد على المنتقدين باستخدام يديه وقدميه
Football Soccer Britain - Chelsea v Hull City - Premier League - Stamford Bridge - 22/1/17 Chelsea's Diego Costa celebrates scoring their first goal Reuters / Eddie Keogh Livepic EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 45 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: لندن - إرم نيوز

عاد دييغو كوستا بقوة إلى تشكيلة تشيلسي ولم يرد على المنتقدين باستخدام قدمه اليمنى فقط لهز الشباك، أمس الأحد، بل استخدم يديه للسخرية من أي تكهنات بشأنه في الأيام القليلة الماضية.

وسجل كوستا، المثير للجدل في معظم الأحيان، الهدف الأول ليقود تشيلسي، متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز، للتفوق 2-صفر على هال سيتي مع عودته لتشكيلة الفريق الأول، واحتفل بالهدف بإشارات بيديه تسخر من التكهنات والأحاديث التي ترددت بشأنه.

وعلى الأقل فهذا يعتبر ردا من كوستا وفقا لوجهة نظره على سلسلة من التقارير تفيد بوجود خلاف بينه وبين بعض أفراد الجهاز الفني لتشيلسي، وأنه يفكر مليا في الرحيل بعدما تلقى عرضا سخيا من الصين.

وغاب كوستا عن مباراة الأسبوع الماضي لتشيلسي أمام، ليستر سيتي حامل اللقب، وقال مسؤولو النادي إنه كان يعاني من إصابة بالظهر لكن الكثير من التقارير أكدت أن السبب الرئيس يعود لوجود خلافات.

وجاء هدف كوستا في مباراته المئة مع تشيلسي منذ الانضمام من أتليتيكو مدريد، بينما رفع رصيده إلى 15 هدفا بالدوري هذا الموسم ليتقاسم صدارة هدافي المسابقة مع أليكسيس سانشيز، لاعب آرسنال.

وفي الواقع فقد ساهم كوستا بشكل مؤثر في انتفاضة تشيلسي هذا الموسم وتطور مستواه مقارنة بشكله المتواضع بالموسم الماضي.

وفي الموسم الماضي، دخل كوستا في خلاف مع مدربه آنذاك جوزيه مورينيو وألقى قميص الإحماء نحوه بعد إبقائه على مقاعد البدلاء.

ولم تظهر جماهير تشيلسي أي مشاعر سيئة ضد كوستا بعد غيابه الأخير وهتفت باسمه قبل انطلاق المباراة وعند استبداله أيضا.

وأظهر كوستا مدى أهمية وجوده في هجوم تشيلسي وقابل كرة عرضية من فيكتور موزيس وسددها بقوة في مرمى هال قبل نهاية الشوط الأول ليمنح أصحاب الأرض تقدما في وقت مهم.

وقال غاري كاهيل، قائد تشيلسي، الذي حسم الانتصار بضربة رأس قرب النهاية، إنه من الواضح شعور كوستا بالسعادة مع العودة للتشكيلة.

وأبلغ كاهيل شبكة ”سكاي سبورتس“: ”كان هناك الكثير من الأحاديث عند حدوث شيء ما أو غيابه عن مباراة وفجأة تم رواية كل هذه القصص“.

وأضاف: ”أظن أن هذا الأمر يجعل المرء يشعر ببعض الاستياء من ذلك، وأفضل طريقة للرد على ذلك هو تسجيل مثل هذا الهدف، نحن سعداء بعودته ونحن سعداء بقدرته على التسجيل مجددا وهو ما يفعله طوال الموسم“.

وقال أنطونيو كونتي، مدرب تشيلسي، إنه يتمنى أن ينهي أداء كوستا التكهنات بشأن اللاعب الذي يرتبط بعقد لمدة عامين مع النادي.

وأضاف كونتي: ”أنا أكرر أنه سعيد جدا بالبقاء معنا وهو سعيد جدا باللعب مع تشيلسي.. الآن من المهم التركيز على الحاضر.. الحاضر أكثر أهمية من المستقبل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com