ليفربول يتحدى مفاجآت ساوثهامبتون في كأس الرابطة

ليفربول يتحدى مفاجآت ساوثهامبتون في كأس الرابطة

المصدر: لندن - إرم نيوز

يتطلع كل من مانشستر يونايتد وليفربول إلى استغلال فارق الخبرة والتاريخ، للتغلب على منافسه في المربع الذهبي لبطولة كأس رابطة المحترفين الإنجليزية (كأس كابيتال وان) في اليومين المقبلين لحسم المواجهة مبكرًا قبل مباراتي الإياب.

ويستضيف مانشستر يونايتد المتألق فريق هال سيتي، غدًا الثلاثاء، فيما يحل ليفربول صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بلقب البطولة (8 ألقاب) ضيفًا على ساوثهامبتون في مواجهتين مثيرتين بجولة الذهاب.

ويخوض مانشستر يونايتد مباراة الغد، بعدما حقق الفوز في آخر 8 مباريات خاضها بمختلف المسابقات، وكان آخرها الفوز الساحق 4/0 على ريدينغ في مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي.

وكان البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد، منح لاعبيه الأساسيين زلاتان إبراهيموفيتش وبول بوغبا وديفيد دي خيا وأنطونيو فالنسيا وأندير هيريرا راحة من مباراة ريدينغ، ولكنهم يعودون جميعًا إلى تشكيلة الفريق في مباراة الغد أمام هال سيتي.

وقال مورينيو، بعد مباراة ريدينغ: ”من السهل معرفة فريقنا – زلاتان وبوغبا وهيريرا وفالنسيا… اللاعبون الذين لم يشاركوا اليوم“.

وأوضح: ”سنخوض مباراة هال سيتي بكل ما لدينا وبكل ما نمتلك من قوة وطاقة. إذا نجحنا في تحقيق شيء بمباراة الذهاب، سيمنحنا هذا الأفضلية. ولهذا، سنحاول تحقيق ذلك“.

ورغم الموسم الكارثي، الذي يعيشه هال سيتي وتراجعه إلى قاع جدول الدوري الإنجليزي، يخوض الفريق فعاليات المربع الذهبي في كأس رابطة المحترفين للمرة الأولى، ليكون هذا بمثابة أفضل إنجاز له في الموسم الحالي حتى الآن.

وأُقيل مايك فيلان من تدريب هال سيتي الأسبوع الماضي، وحل مكانه ماركو سيلفا الذي قاد الفريق للفوز على سوانسي سيتي أمس الأول السبت، في أول اختبار له مع الفريق، ليكون الفوز الأول للفريق بعد 10 مباريات خلت من أي انتصار.

ويحل ليفربول بعد غد الأربعاء ضيفًا على ساوثهامبتون، ويأمل ليفربول في استعادة الاتزان سريعًا بعد تعادله السلبي المخيب للآمال مع بليموث مطلع هذا الأسبوع في دور الـ 64 لمسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي.

وكان الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لليفربول، دفع في لقاء بليموث بتشكيلة أكثر شبابًا في تاريخ النادي العريق، ودفع الفريق ثمن هذا بعدم قدرته على اختراق دفاع بليموث لتعاد المباراة بين الفريقين.

والآن، سيكون ليفربول بحاجة إلى استعادة الاتزان والرد السريع، من خلال مباراة ساوثهامبتون، إذا رغب في بلوغ النهائي بكأس رابطة المحترفين.

وقال كلوب، مستعيدًا ذكريات الوصول للنهائي في الموسم الماضي: ”سألت اللاعبين وقالوا إنها كانت بطولة كبيرة… ولكن الجميع من حولنا يشيرون إلى عكس هذا ويقولون إنها مجرد كأس الرابطة“.

وأضاف: ”إذا فزت بالكأس، يكون أمرًا جيدًا. وإذا خسرت، فإنه مجرد كأس الرابطة ”.

ويخوض ساوثهامبتون فعاليات المربع الذهبي للبطولة للمرة الأولى في آخر 20 عامًا، ولكنه يسعى لتفجير مفاجأة كبيرة والثانية على التوالي، بعدما أطاح بآرسنال من دور الـ 8 للبطولة.

وقال مايا يوشيدا، مدافع الفريق، على موقع النادي بالإنترنت: ”كما نعلم، ليفربول فريق جيد حقًا، وقدم عروضًا رائعة هذا الموسم. ولهذا، فإنها مباراة قوية للغاية بالنسبة لنا… نركز الآن في المباراة أمام ليفربول، لأننا في المربع الذهبي ولدينا فرصة لبلوغ النهائي“.

وتقام مباراتا الإياب في 25 و26 يناير الحالي ليتأهل الفائزان من المربع الذهبي إلى المباراة النهائية المقررة في 26 فبراير المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com