توتنهام يجمد مفاوضاته مع هاري كين

توتنهام يجمد مفاوضاته مع هاري كين

زاد مستقبل المهاجم الإنجليزي الشاب هاري كين مع فريقه توتنهام هوتسبير غموضا بعد اتفاقه مع ناديه على تجميد مفاوضات تجديد عقده.

ويرفض توتنهام تقديم عرض لمهاجم إنجلترا يجعله واحدا من أعلى الأجور في الفريق، ولم يتم تحديد موعد لاستئناف المفاوضات مع رئيس النادي دانييل ليفي؛ ما سيدفع الجماهير لمزيد من القلق بشأن هداف البريميرليغ الموسم الماضي، خاصة بعد فشل مفاوضات تجديد عقد الفرنسي هوغو لوريس، حارس مرمى الفريق.

وكين، البالغ عمره 23 عاما فقط، أحد أبرز مهاجمي أوروبا حاليا، وتسعى العديد من الأندية للتعاقد معه مثل تشيلسي ومانشستر يونايتد ومانشستر سيتي.

وقالت صحيفة “صن” البريطانية، إن عقد اللاعب الحالي ما زال ساريا حتى 2020، ويتقاضى حاليا 60 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع.

ويعتبر الكثيرون الموقف الحالي اختبارا لولاء كين لتوتنهام، خاصة بعدما تعاقد النادي مع موسى سيسوكو مقابل راتب أسبوعي يصل إلى 95 ألف جنيه إسترليني للانضمام من نيوكاسل الصيف الماضي، أي أكثر من كين بنحو 35 ألف جنيه إسترليني بالأسبوع.

ولا ينشغل كين بالمفاوضات حاليًا في ظل إصابة أجبرته على مغادرة معكسر منتخب بلاده قبل مواجهة إسبانيا وديا، يوم الثلاثاء.

وأكد غاريث ساوثغيت، المدرب المؤقت لإنجلترا، أن المهاجم الشاب، العائد أخيرًا من إصابة في الكاحل، يستطيع العودة لناديه توتنهام هوتسبير على الفور.

وجلس كين على مقاعد البدلاء ولم يشارك في الفوز بثلاثية نظيفة على اسكتلندا، يوم الجمعة الماضي، في تصفيات كأس العالم 2018.

ويلتقي توتنهام مع وست هام يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز، يوم السبت المقبل، ثم يحل ضيفا على موناكو في دوري أبطال أوروبا.