مشاكل مانشستر يونايتد تتضاعف بكسر فالنسيا

مشاكل مانشستر يونايتد تتضاعف بكسر فالنسيا

قال جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنجليزي، إن لاعبه الإكوادوري أنطونيو فالنسيا سيغيب فترة طويلة عن الملاعب لخضوعه لجراحة في ذراعه.

وكان الظهير الأيمن قد ظهر بصورة رائعة للغاية في الآونة الأخيرة ويعد غيابه عن الفريق ضربة قاصمة، حيث خضع لجراحة من أجل التعافي من تلك الإصابة.

وغاب فالنسيا عن التعادل السلبي، يوم السبت، مع بيرنلي على ملعب أولد ترافورد في المباراة التي طُرد خلالها مدربه البرتغالي.

وقال مورينيو لموقع النادي على الإنترنت: “تعرض أنطونيو لكسر في ذراعه خلال مباراة سيتي (في كأس رابطة الأندية) وسيغيب لفترة طويلة”.

وأضاف: “المشكلة التي نواجهها الآن هي أننا نعاني من إصابات في المنطقة نفسها، حيث أن كل من إيريك بايلي وكريس سمولينغ وكذلك فالنسيا يعانون من الإصابة، وقد كان هذا الثلاثي يشارك منذ البداية تقريبًا في كل مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز والآن فقدناهم في الوقت نفسه”.

وتواصلت إخفاقات مانشستر يونايتد في الدوري بالتعادل مع بيرنلي، وكذلك طرد مورينيو ولاعبه أندر هيريرا خلال المباراة التي ظهر خلالها الفريق بلا أنياب بعدما سجل هدفا واحدا في أربع مباريات وحقق فوزا وحيدا في سبع مباريات ليتلقى ضربة جديدة لطموحاته في المنافسة على اللقب مع غريمه مانشستر سيتي وآرسنال وليفربول.