فيرغسون يكيل المديح ليورغن كلوب.. هل هي رسالة لمورينيو؟

فيرغسون يكيل المديح ليورغن كلوب.. هل هي رسالة لمورينيو؟

يقول اليكس فيرغسون المدرب السابق لمانشستر يونايتد إن ليفربول وجد ضالته وأعاد اكتشاف هويته تحت قيادة مدربه الألماني يورغن كلوب الذي حول النادي إلى منافس حقيقي على لقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم في الموسم الحالي.

وفاز ليفربول في تسع من 12 مباراة خاضها في جميع المنافسات في الموسم الحالي وهو يحتل المركز الثالث بين فرق الدوري الممتاز متخلفا فقط بفارق الأهداف عن مانشستر سيتي المتصدر.

وقال فيرغسون الذي فاز بدوري انجلترا 13 مرة قبل الاعتزال في تصريحات إعلامية “لقد أدى بالفعل عملا كبيرا وأعاد الحياة إلى حماس ليفربول.”

وأضاف فيرجسون “يحدث أن تفقد فرق كبيرة حماسها. على مدار عقدين استعان ليفربول بخدمات الكثير من المدربين دون اكتشاف هويته وتميزه.”

وربما تحمل تلك الإشادة رسالة لجوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد الذي يعاني من النتائج السيئة على الرغم من الإنفاق الضخم خلال سوق الانتقالات الماضية.

وأكد فيرغسون “لا يمكن استبعاد ليفربول من قائمة المنافسين على اللقب هذا العام. ويمكنك رؤية مدى تفاني كلوب على خط التماس. وأنا على ثقة بأنه يطبق نفس الأسلوب خلال التدريبات وهو صاحب شخصية قوية وهذا جانب في غاية الأهمية بالنسبة للأندية الكبرى.”

ومن المعروف أن مانشستر يونايتد وليفربول تجمعهما منافسة أزلية وعداء تاريخي.

وسيحل ليفربول الذي جمع 20 نقطة من أول تسع جولات ضيفا على كريستال بالاس صاحب المركز 11 بين فرق البطولة العشرين غدا السبت.