ضعف حكام الدوري الإنجليزي يحوّل الملاعب لحلبات مصارعة

ضعف حكام الدوري الإنجليزي يحوّل الملاعب لحلبات مصارعة

وعد حكام الدوري الإنجليزي الممتاز بالضرب بيد من حديد ضد أي تجاوزات داخل منطقة الجزاء بعدما تحولت المباريات إلى ما يشبه مصارعة المحترفين.

يأتي ذلك رغم الانتقادات التي تعرض لها مايك دين الذي احتسب ركلتي جزاء في مباراة ستوك سيتي ومانشستر سيتي ولم يحصل على دعم زملائه الحكام والصحف انتقدته بشدة ، ما جعل المباريات التي تلي هذه المباراة تتحول إلى ما يشبه المصارعة بين اللاعبين.

وعقب قراراته تعرض دين لانتقادات في الصحف، حيث كتبت إحداها “مايك دين تسبب في صدمة للجميع بجرأته”، وعارضه زملاؤه.

وكتب الناقد الرياضي جيمي ريدناب في صحيفة “ديلي ميل” :”مايك دين أشجع من معظم الحكام والأمر متروك الآن للآخرين ليحذو حذوه.”

وتوظف أندية البريميرليغ محللين لفيديوهات المباريات ويرسلون رسائل إلى المدربين بشأن فشل الحكام في تنفيذ وعودهم قبل بداية الموسم بالسيطرة على المباريات ومنع الاحتكاكات داخل منطقة الجزاء.

واعترفت أندية مثل ليستر سيتي وستوك سيتي بأن تهديد مدافعيها وخشيتهم من ارتكاب ركلة جزاء يؤثر على خططهم خلال المباريات ويمكنهم الآن الاعتماد على نهج أكثر عدوانية وكذلك وست هام يونايتد بعد تهاون الحكام.

وزاد العنف في المباريات مؤخرا ، خاصة الذي يتم من خلف ظهور الحكام ، حيث لم يشهر الحكم مارتن أتكينسون البطاقة الحمراء لديفيد لويز مدافع تشيلسي خلال مواجهة فريقه أمام مانشستر يونايتد في ملعب ستامفورد بريدج يوم الأحد الماضي رغم تكرار عنفه ضد لاعبي الفريق الضيف.