مورينيو يصدم روني في عيد ميلاده

مورينيو يصدم روني في عيد ميلاده

أشارت تقارير صحفية إنجليزية إلى أن البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد أبلغ القائد واين روني بضرورة الرحيل عن الفريق في حال إذا ما أراد اللعب بشكل منتظم.

ولا يعتمد المدرب الجديد ليونايتد على القائد البالغ عمره 31 عاما وكانت آخر مباراة بدأها مهاجم إيفرتون السابق يوم الخميس الماضي أمام فنرباخشة التركي في الدوري الأوروبي.

ولم يشارك روني قائد الفريق في التشكيلة الأساسية بالدوري منذ قرابة شهر حتى قبل مواجهة فناربخشة التي انتهت بفوز يونايتد بأربعة أهداف مقابل هدف.

ولم يشارك روني ،الذي بلغ عامه الـ 31 يوم الاثنين، في التشكيلة الأساسية لمباراة فريقه أمام تشيلسي والتي خسرها يونايتد على أرض ستامفورد بريدج برباعية نظيفة قبل يومين.

وقالت صحيفة “صن” البريطانية إن روني رفض عرضا مغريا للانتقال للدوري الصيني الصيف الماضي، لكنه قد يفكر حاليا في الانتقال إلى هناك أو الدوري الأمريكي رغم أن عقده الحالي مع يونايتد مستمر لموسمين بعد الموسم الحالي.

ويحصل قائد المنتخب الإنجليزي على 250 ألف جنيه استرليني كراتب أسبوعي لكن هذا المبلغ من الممكن أن ينخفض في حال قرر روني الرحيل بالفعل وذلك بالاتفاق مع ناديه.

وسيفقد روني فرصة تحطيم رقم السير بوبي تشارلتون مع يونايتد في حال رحيله، إذ يتبقى له ثلاثة أهداف فقط لمعادلة رقم السير تشارلتون الصامد منذ أكثر من 40 عاما.

ولم ينفذ روني أي ركلة جزاء من التي حصل عليها يونايتد في الفوز الكبير 4-1 على فناربخشة التركي؛ ما قد يزيد من رصيده التهديفي.