ليفربول يجني ثروة طائلة من بيع لاعبيه – إرم نيوز‬‎

ليفربول يجني ثروة طائلة من بيع لاعبيه

ليفربول يجني ثروة طائلة من بيع لاعبيه

المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

تصدر ليفربول الأندية الأوروبية في السنوات الست الأخير من حيث الأكثر ربحا من بيع لاعبيه محققا مبلغا وصل إلى 379 مليون جنيه استرليني وذلك بفارق مذهل عن أقرب منافسيه في أندية البريميرليغ.

وباع ليفربول هدافه لويس سواريز قبل عامين إلى برشلونة مقابل 65 مليون جنيه وفي الموسم التالي انتقل جناحه الشاب رحيم سترلينغ إلى غريمه مانشستر سيتي مقابل 49 مليون استرليني في صفقة هي الأغلى للاعب شاب في العالم في حينها.

وبطبيعة الحالي لا يمكن نسيان 50 مليون جنيه استرليني حصل عليها ليفربول من تشيلسي في عام 2011 نظير انتقال هداف الفريق حينها الإسباني فرناندو توريس إلى النادي اللندني.

وجاء توتنهام هوتسبير في المركز الثاني خلف ليفربول بمبلغ وصل إلى 317 مليون استرليني بفارق عشرة ملايين استرليني عن تشيلسي الذي حصد 307 ملايين استرليني.

وبات ليفربول في الفترة من 2010 إلى 2016 ملك أوروبا في أرباح بيع اللاعبين وجاء فالنسية في المركز الثاني مقابل 372 مليون استرليني بفضل عدد من اللاعبين الذين انتقلوا معظمهم إلى برشلونة ، بينما حل يوفنتوس في المركز الثالث بقيمة 356 مليون استرليني منها 89 مليون قيمة انتقال لاعب وسطه السابق إلى مانشستر يونايتد الصيف الماضي.

جاء ذلك وفقا لدراسة أعدها مركز CIES لإحصائيات كرة القدم ومقره ويسرا، حيث عمل الدراسة فريق متخصص من الباحثين في ”التحليل الإحصائي لكرة القدم“.

حقبة كلوب

لكن مع وصول المدرب الألماني يورغن كلوب توقف بيع اللاعبين حيث تعاقد النادي مع فيليب كوتينهو وساديو ماني ودانييل ستوريدغ وجميعهم لا يمكن التفريط فيهم.

إذ أن المدرب ينوي استقدام لاعبين جدد لتدعيم فرص الفريق في الفوز باللألقاب خاصة بعد وصوله إلى نهائي الدوري الأوروبي وكأس رابطة الأندية المحترفين الموسم الماضي قبل أن يخسر من أشبيلية ومانشستر سيتي على الترتيب.

ويريد كلوب أن يكرر تجربة الموسم الماضي بعدم الاستغناء عن لاعبين أو بيعهم مهما كان الثمن لسعيه لحصد الألقاب مع النادي العريق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com