كيف تفوّق غوارديولا على مورينيو في ديربي مانشستر؟

كيف تفوّق غوارديولا على مورينيو في ديربي مانشستر؟
Britain Soccer Football - Manchester United v Manchester City - Premier League - Old Trafford - 10/9/16 Manchester City manager Pep Guardiola and Manchester United manager Jose Mourinho Reuters / Phil Noble Livepic EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 45 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

نجح المدرب الإسباني بيب غوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي لكرة القدم، في تحقيق الفوز على مضيفه وجاره اللدود مانشستر يونايتد، في عقر داره ”أولد ترافورد“، بهدفين مقابل هدف واحد، بالبريميرليغ.

غوارديولا تفوق من جديد على نظيره البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد، واعتلى صدارة البريميرليغ عن جدارة.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي، أبرز أسباب تفوق مورينيو على غوارديولا.. فإلى السطور القادمة:

تألق دي بروين
العامل الأساسي الذي ساعد مانشستر سيتي في تحقيق الفوز، تمثل في تألق النجم البلجيكي كيفين دي بروين صانع ألعاب السيتزينز، الذي لعب دورًا مهمًا في خطف النقاط الثلاث.

دي بروين سجل هدفًا، مستغلًا خطأً دفاعيًا ساذجًا من مدافعي مانشستر يونايتد، ثم ساهم في صناعة الهدف الثاني بعد أن وجه تسديدة قوية تابعها إيهانتشو في الشباك.

النجم البلجيكي، قدّم مباراة ممتازة على المستوى الهجومي، وكان الأكثر فاعلية، وساهم في نقل الهجمات بسرعة إلى نصف ملعب مانشستر يونايتد، بجانب أنه شكل دويتو، متفاهمًا مع نوليتو، خلف المهاجم إيهانتشو البعيد عن مستواه.

غياب أغويرو أثر على القدرات الهجومية للسيتزينز، ووجود النجم الأرجنتيني كان كفيلًا بخروج الشوط الأول، بفوز ساحق، في ظل عدم تركيز مدافعي مانشستر يونايتد.

واقعية غوارديولا
تعامل غوارديولا بواقعية مع المباراة، خاصة بعد أن لاحظ وجود بعض الأخطاء من لاعبي الوسط، وعدم فاعلية إيهانتشو بجانب الأخطاء الفادحة من الحارس كلاوديو برافو في أول ظهور له.

غوارديولا لجأ لسحب إيهانتشو، وإشراك لاعب الوسط فيرناندو، للتحكم في هذه المنطقة، ثم أشرك مدافعين هما ليروي سان وبابلو زابليتا على حساب سترلينغ ودي بروين.

لم يندفع غوارديولا هجوميًا، وتعامل بشكل خططي رائع مع المباراة، وكان بعيدًا عن الاندفاع الهجومي المعروف به البيب في تجاربه مع بايرن ميونيخ الألماني ومن قبله برشلونة الإسباني.

أخطاء دفاع مانشستر يونايتد
مانشستر يونايتد دفع ثمن الأخطاء الدفاعية الساذجة، خاصة في الشوط الأول، بعدما عانى لاعبوه من قلة التركيز والسرحان من جانب بايلي وبليند، الذي تسبب في هدف لدي بروين من خطأ ساذج.

وكلفت هذه الأخطاء مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد، الكثير، بعد أن أصبح مطالبًا بتعويض التأخر بثنائية، ووسط ضغوط حادة من جانب الجماهير الغاضبة بسبب البداية السيئة للمباراة.

مورينيو ومفاتيح اللعب
البرتغالي مورينيو حاول بتغييراته تبديل واقع المباراة، وتنويع مفاتيح اللعب بعد إشراك راشفورد وهيريرا ومارسيال، ولكن مانشستر يونايتد عانى بسبب غياب الفاعلية من جانب الثلاثي إبراهيموفتش وروني وراشفورد رغم تحركات الأخيرين في الأطراف وأداء دور صانع الألعاب.

مانشستر يونايتد قدّم مباراة هجومية، ليست على ما يرام وغاب دور مختيريان صانع الألعاب المحوري، في تشكيل الخطورة على مرمى السيتزينز، وكان وجود الإسباني ماتا أفضل منه بعض الشيء، لخبرات الأخير بلقاءات الديربي.

وبعد نهاية المباراة أبدى غوارديولا سعادته الكبيرة بالفوز على مانشستر يونايتد 2/1 في ديربي مدينة مانشستر الذي أقيم اليوم السبت.

وتصدر مانشستر سيتي الدوري مؤقتًا برصيد 12 نقطة بفارق 3 نقاط كاملة عن ملاحقه تشيلسي الذي سيواجه سيوانزي سيتي غدًا الأحد في نفس المرحلة، فيما توقف رصيد مانشستر يونايتد عند 9 نقاط في المركز الثالث مؤقتًا.

وقال غوارديولا لهيئة الإذاعة البريطانية عقب المباراة: ”سعداء للغاية بهذا الفوز“.

وأضاف: ”في الشوط الأول كنا الفريق الأفضل، وأصبحت الأمور صعبة في الشوط الثاني، ولكننا خضنا المباراة في أحد أفضل الملاعب في العالم وتمكنا من الفوز بالمباراة“.

يذكر أن غوارديولا لم يخسر سوى في 3 مباريات خلال 17 مباراة واجه فيها جوزيه مورينيو.

من جهته أكد البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد أنهم ”دفعوا ثمن أخطائهم“ بخسارتهم أمام مانشستر سيتي.

وقال مورينيو: ”في الشوط الأول كنا دون المستوى للعب هذه المباراة“.

وأضاف: ”يجب أن تكون مستعدًا جيدًا من حيث سرعة التفكير واتخاذ القرار“.

وتابع: ”كان هناك بعض اللاعبين لم يكونوا في مستواهم – فقدنا كرات سهلة وتركناهم يستعيدون الكرة“.

وأكد: ”لقد دفعنا ثمن أخطائنا“.