4 عوامل تفرض الحذر على مانشستر سيتي أمام ويستهام

4 عوامل تفرض الحذر على مانشستر سيتي أمام ويستهام
Football Soccer Britain - Manchester City v Steaua Bucharest - UEFA Champions League Qualifying Play-Off Second Leg - Etihad Stadium, Manchester, England - 24/8/16 Manchester City's Fabian Delph celebrates scoring their first goal with team mates Action Images via Reuters / Carl Recine Livepic EDITORIAL USE ONLY.

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

يخوض فريق مانشستر سيتي اختبارًا صعبًا أمام ضيفه ويستهام يونايتد، الأحد، في الجولة الثالثة لمسابقة الدوري الإنجليزي.

مانشستر سيتي يسعى لتحقيق فوزه الثالث على التوالي، واعتلاء الصدارة بالتقاسم مع فريقي تشيلسي ومانشستر يونايتد، بينما يسعى وست هام لتعويض البداية السيئة بالدوري والخروج المبكر من الدوري الأوروبي.

ورغم تفوق مانشستر سيتي الفني الواضح، إلا أن هناك عواملَ يجب أن يحذر منها السيتزن في لقائه ضد ويستهام.

ويست هام الجريح يبحث عن الانتفاضة

ويستهام يخوض اللقاء جريحًا بعد الخسارة أمام استرا الروماني، وتوديع بطولة الدوري الأوروبي، وبالتالي المواجهة أمام مانشستر سيتي قد تكون فرصة للانتفاضة وتصحيح المسار ومصالحة الجماهير.

دوافع ويستهام لتحقيق نتيجة طيبة تبدو كبيرة لتعويض ما فات والهزيمة المباغتة في الدوري الأوروبي.

وحذر المدرب الإسباني بيب غوارديولا، المدير الفني للسيتي، من التهاون أمام ويستهام، خاصة أن الفريق عائد من البطولة القارية القارية ويسعى لتحقيق نتيجة طيبة.

خبرات بيليتش

المدرب الكرواتي بيليتش، المدير الفني لفريق ويستهام، يسعى هو الآخر للرد على منتقديه، بعد أن بدأ الموسم بشكل مخيب للآمال سواء بالدوري أو في الدوري الأوروبي الذي ودعه مبكرًا.

بيليتش لم يحقق البداية المرجوة، وبالتالي يسعى لتصحيح المسار وتقديم مباراة قوية أمام غوارديولا.

ويملك بيليتش خبرات مميزة تجعله قادرًا على تحقيق المفاجأة أمام غوارديولا، وإيقاف طريقة لعبه خاصة أنه قدم موسمًا رائعًا مع الفريق الموسم الماضي، وقاده لتحقيق المركز السابع.

إرهاق السيتي

يخشى فريق مانشستر سيتي إرهاق لاعبيه، بسبب توالي المباريات مع ثبات التشكيلة التي يعتمد عليها غوارديولا.

ويسعى مانشستر سيتي للتغلب على أي إرهاق بعد أن لعب مباراتين في الدوري الإنجليزي، ومباراتين في دوري أبطال أوروبا.

غوارديولا لا ينوي الاعتماد على التدوير مبكرًا، من أجل تثبيت طريقته بالنسبة للفريق، قبل بداية موسم طويل وشاق يسعى خلاله لتحقيق لقب الدوري من جديد.

الفرص الضائعة

يعاني مانشستر سيتي من ضياع الفرص السهلة من جانب لاعبيه، وهو ما ظهر خلال المباريات الأخيرة، رغم الفاعلية الهجومية للسيتزن، في بداية المشوار.

الفرص الضائعة تبدو مشكلة بالنسبة للمدير الفني، والذي طالب لاعبيه باستغلال الكرات في مباراة ويستهام ، في ظل المعاناة أمام الدفاع المتوقع من جانب بيليتش ورجاله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com