4 أشياء قد لا تعرفها عن مدافع مانشستر سيتي الجديد – إرم نيوز‬‎

4 أشياء قد لا تعرفها عن مدافع مانشستر سيتي الجديد

4 أشياء قد لا تعرفها عن مدافع مانشستر سيتي الجديد

المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

تعاقد مانشستر سيتي الإنجليزي مع جون ستونز، مدافع إيفرتون، مقابل 61.7 مليون دولار لمدة ست سنوات ليصبح ثاني أغلى مدافع في العالم بعد البرازيلي ديفيد لويز.

وستونز، البالغ 22 عاما، أحدث صفقات المدرب الإسباني بيب غوارديولا مع فريقه الجديد سيتي، الساعي للعودة للفوز بلقب الدوري الإنجليزي بعد غياب عامين.

وضم غوارديولا حتى الآن ثمانية لاعبين منذ توليه مسؤولية سيتي، هم لاعبو الوسط إيلكاي جندوغان ونوليتو والكسندر زينتشنكو وآرون موي ومارلوس مورينو إضافة للمهاجمين ليروي ساني وغابرييل جيسوس.

وبهذه المناسبة نشر موقع سيتي على الإنترنت تقريرا عن أسرار قد يعرفها البعض لأول مرة عن الدولي الإنجليزي الشاب ستونز.

تلميذ مارتينيز

روبرتو مارتينيز المدير الفني السابق لإيفرتون والحالي لمنتخب بلجيكا من نفس المدرسة التدريبية لمواطنه غوارديولا إذ يعتمد المدربان على التمريرات القصيرة وهو الأسلوب الذي لعب به برشلونة وبايرن ميونخ تحت قيادة غوارديولا.

لعب ستونز لمدة 3 سنوات تحت قيادة مارتينيز في إيفرتون، وهو ما يعني أنه قادر على التكيف مع نظام غوارديولا الجديد في النادي.

وعبر مارتينيز بشكل صريح عن دعمه لمدافعه الشاب خلال فترته مع ايفرتون، حيث صرح قائلا في سبتمبر/أيلول 2015: ”إنه أمر لا يصدق عندما يحصل على الكرة، لم أشاهد لاعبا إنجليزيا آخر لديه القدرة على بدء الهجمات على هذا النحو، إنه جيد في الدفاع واحد على واحد كما أنه مميز في ألعاب الهواء، ستونز يقرأ المباراة بشكل جيد ولديه قدرة كبيرة على التكيف مع زملائه“.

يجيد في أكثر من مركز

بدأ ستونز مسيرته الكروية كظهير أيمن مع فريق بارنسلي، لكنه تحول إلى قلب دفاع في إيفرتون، حيث عبر عن سعادته بمساعدة الفريق من أي مركز في الملعب.

وقال ستونز: ”لا أستبعد اللعب كظهير أيمن، كلما لعبت في مراكز أكثر كلما كان لديك القدرة على مساعدة الفريق، أحب أن ألعب في قلب الدفاع، ولكنني، لا أستبعد العودة إلى مركز الظهير الأيمن“.

وسعى ناديا مانشستر يونايتد وتشيلسي لضم اللاعب الموسم الماضي، لكن إيفرتون رفض عدة عروض من تشيلسي إضافة لطلب من اللاعب بالانتقال للبلوز.

إشادة من بيكيه

اللعب في قلب دفاع برشلونة في أفضل فتراته التاريخية يعني أن جيرارد بيكيه قادر على التعرف على المدافع الجيد عندما يراه، لهذا السبب أثنى المدافع الإسباني على قدرات ستونز في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وقال بيكيه: ”اللعب في قلب الدفاع لا يتوقف فقط على كونك قويا أو جيدا، ولكنه يتوقف على معرفتك بكيفية لعب كرة القدم، السيطرة على الكرة والتمرير.. هذا الأمر لم يكونوا يعرفونه في إنجلترا قبل 10 سنوات، ولكن هناك الآن ستونز، وهو واحد من الجيل الجديد الذين يفهمون كرة القدم ولا يلعبونها فقط كمدافعين“.

وسبق لبيكيه اللعب في صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي قبل العودة لإسبانيا والانضمام لبرشلونة ويحقق معه العديد من الألقاب المحلية والعالمية.

ركلة بانينكا

لفت ستونز الأنظار سريعا بعد انتقاله إلى إيفرتون بفترة قصيرة، حيث سجل ركلة ترجيح في مرمى يوفنتوس على طريقة بانينكا.

ربما كانت المباراة في فترة الإعداد للموسم، ولكن أن تتقدم وتسدد ركلة ترجيحية بعد إضاعة أندريا بيرلو لركلته وتلعبها بطريقة بانينكا وأنت في عمر 19 عاما، فهذا يؤكد مدى الثقة الكبيرة التي يتمتع بها ستونز.

وقال ستونز الذي سيرتدي القميص رقم 24 الموسم المقبل مع سيتي عن هذه الركلة: ”لم يكن شيئا متعجرفا، أردت فقط أن أستمتع وأن أظهر ثقتي في نفسي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com