رياض محرز على رأس مواهب تصنع الفارق في الدوري الانجليزي

رياض محرز على رأس مواهب تصنع الفارق في الدوري الانجليزي

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

لندن- اشتعل صراع القمة في الدوري الإنجليزي لكرة القدم هذا الموسم، وأصبح السباق على أشده بين المتصدر ليستر سيتي مفاجأة أوروبا وإنجلترا تحديدًا، وملاحقيه آرسنال وتوتنهام ومانشستر سيتي.

ومع دخول مسابقة البريميرليغ إلى مرحلة الثلث الأخير تقريبًا، في ظل بقاء 10 جولات فقط على خط النهاية، بدأ الجميع يتسلح بالمواهب التي تصنع الفارق دائماً في حسم المباريات.

وترصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي، أبرز المواهب التي تصنع الفارق في الدوري الانجليزي.. فإلى السطور المقبلة:

فيرمينو

لفت البرازيلي روبرتو فيرمينو، نجم ليفربول، الأنظار إليه بشدة وأصبح من أبرز اللاعبين حاليًا في الدوري الإنجليزي.

وأسهم فيرمينو في عودة البريق إلى ليفربول، ومن المرجح أن يواصل الريدز انتصاراته مع الموهوب البرازيلي، ليقترب خطوة نحو المربع الذهبي.

وشارك اللاعب البرازيلي بعد قدوم يورجن كلوب لتولي المهمة بشكل مستمر، ولعب 18 مباراة وسجل 7 أهداف في الدوري كما صنع 7 أهداف، وخاض 5 مباريات في الدوري الأوروبي.

ووصف موقع ”WHO SCORED“ اللاعب بأنه قوي جداً في المراوغة، ولكنه في نفس الوقت يتميز بمردوده الدفاعي وتصل دقة تمريراته إلى نسبة 76%.

راشفورد

يبقى اللاعب الصاعد راشفورد، مهاجم مانشستر يونايتد، موهبة استثنائية هذا الموسم، بعدما شارك بالصدفة في لقاء متيولاند بالدوري الأوروبي، وسجل هدفين ثم زار الشباك مرتين في لقاء آرسنال.

راشفورد سيكون له دور مهم في مباريات مانشستر المقبلة والحاسمة، التي تقرب الريد ديفلز، خطوات في صراع المربع الذهبي.

ورغم قلة مشاركات اللاعب على مدار 3 مباريات فقط مع المانيو، إلا أنه خطف الأضواء وسجل هدفين ببراعة ويتميز بضغطه الدائم على الدفاعات.

رياض محرز

يتسلح ليستر سيتي المتصدر، بقدرات الموهوب رياض محرز، صانع الألعاب المبهر في الفترة المقبلة.

محرز يبقى الممول الأول للثنائي اوكازاكي وفاردي، ومن العناصر المهمة التي يراهن عليها ليستر بكل قوة.

وشارك محرز في 26 مباراة كلها بشكل أساسي، عدا لقاء واحد وهو ما يؤكد أنه من العناصر التي يعتمد عليها ليستر بشكل دائم.

ولعب 2211 دقيقة بمسابقة الدوري، وسجل 14 هدفاً وهو معدل رائع للاعب عربي في مسابقة البريميرليغ، بجانب صناعته 11 هدفاً.

ويتألق محرز كجناح أيمن سريع وموهوب، وسجل 12 هدفاً من هذه الجبهة، بجانب صناعة 9 أهداف.

هاري كين

تبقى الموهبة التي يمتلكها الهداف هاري كين، نجم توتنهام، عاملاً مهماً في لقاءات السبيرز المتبقية، وتحديد موقفه من صراع القمة.

كين يظل النجم الأول في صفوف توتنهام، وسلاحه الأبرز، ومن أهم اللاعبين الذين تألقوا في البريميرليغ هذا الموسم.

ولعب هاري كين 28 مباراة، بدأها جميعاً مع توتنهام بالدوري هذا الموسم، وخاض 2471 دقيقة ، ويتسم بقدراته التهديفية الرائعة وسجل 16 هدفاً وصنع هدفاً واحداً فقط.

يتميز كين بإجادته ضربات الرأس وإنهاء الهجمات بشكل سليم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com