راشفورد ينسى التألق ويعود للمدرسة (صورة)

راشفورد ينسى التألق ويعود للمدرسة (صورة)

عاد ماركوس راشفورد، مهاجم مانشستر يونايتد، إلى مدرسته بعد ساعات من تسجيله هدفين في شباك آرسنال ليثير جنون 75 ألف مشجع في أولد ترافورد.

وذهب راشفورد، البالغ من العمر 18 عاما، إلى مدرسته بعد ساعات من تسجيله هدفين في شباك آرسنال في الفوز 3-2 بالدوري الإنجليزي، يوم الأحد الماضي ، بعد أربعة أيام من تسجيله هدفين أيضا في شباك ميتيلاند الدانماركي في الدوري الأوروبي.

وارتدى راشفورد أثناء ذهابه للمدرسة معظفا عليه شعار مانشستر يونايتد ليعبر عن فخره بالدفاع عن ألوان الفريق العريق، حيث بات اللاعب الشاب أصغر هداف ليونايتد في بطولتي أوروبا بهدفيه في شباك ميتيلاند.

ووصل راشفورد إلى مدرسته بسيارته الرمادية من علامة (أودي A3)، وقال مصدر لصحيفة ”صن“ إن اللاعب الشاب يعرف تماما المعرفة أهمية المواظبة على دروسته وتعليمه.

وأضاف المصدر: ”ماركوس يدرك أهمية التعليم ويعرف أنه حتى لو سجل 10 أهداف في آرسنال سيأتي اليوم التالي إلى المدرسة ليواصل دروسه“.

وشارك ماركوس في مباراة ميتيلاند، الخميس الماضي، بعدما تعرض أنطونيو مارسيال للإصابة خلال عملية الإحماء قبل المباراة، ليتألق ويسجل هدفين ويشارك كأساسي أمام آرسنال.

ويستضيف مانشستر يونايتد، غدا الأربعاء، فريق واتفورد ضمن المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإنجليزي، الذي يحتل فيها يونايتد حاليا المركز الخامس.

01_29201039_ea121c_2716257a

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com