حسن إسميك ينفي نيته شراء إيفرتون الإنجليزي

حسن إسميك ينفي نيته شراء إيفرتون الإنجليزي

المصدر: أبوظبي ـ شبكة إرم الإخبارية

أبوظبي ـ نفى السيد حسن عبدالله اسميك، ما تناقلته بعض وسائل الإعلام حول نيته شراء نادي إيفرتون الإنجليزي العريق الذي يحظى بقاعدة جماهيرية واسعة حول العالم لما يملكه من لاعبين أصحاب قدرات فنية عالية وخبرات متميزة، في حين أكد إسميك عزمه على شراء نادي إنجليزي من الدرجة الأولى وكشف عن أن هناك مباحثات جارية الآن حول ذلك، وسيتم الإفصاح عن تفاصيل الصفقة فور الانتهاء منها.

وأعرب إسميك عن نيته شراء نادي انجليزي يلعب في ”البريمير ليغ“ أو في الدرجة الاولى انطلاقاً من إعجابه بالكرة الإنجليزية وكون كرة القدم الإنجليزية تتكون من فرق كبيرة ذات تاريخ كبير، فضلاً عن الاهتمام الكبير والمتابعة المستمرة التي تتلقاها هذه الأندية والمستثمرين من قبل الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

وأضاف إسميك أن شغفه وحبه لكرة القدم هما الحافز الرئيسي له للتوجه للاستثمار في هذه الأندية العريقة، فضلاً عن البيئة المحفزة بكل ما توفره من ظروف ملائمة ومزايا وقوانين واضحة وداعمة للاستثمار الرياضي كالقوانين البريطانية التي من شأنها أن تلعب دوراً كبيراً في استقطاب العديد من المستثمرين الجدد.

وقال إسميك الذي يرأس مجلس إدارة نادي ”ميونيخ 1860“ الرياضي ان الاستثمار في ألمانيا كان مخيباً للآمال ولم يحقق ما كان منتظراً منه، حيث أن القوانين الحالية للمستثمرين لا تدعم أو تشجع الاستثمارات الجديدة، ناهيك عن الدور السلبي لبعض الوسائل الإعلامية، إذ أننا سنلجأ حتماً للجهات القانونية المعنية لمعالجة هذا الأمر.

وختم حسن عبدالله إسميك أن استثماره في القطاع الرياضي وخصوصاً لعبة كرة القدم معشوقة الجماهير جعله يتعرف عن كثب على جوانب إنتاجية مجزية في هذا المجال مؤكداً أنه بات واحداً من أهم الأدوات الاقتصادية ذات النفع الكبير والمردود الإيجابي.

جدير بالذكر أن حسن عبدالله إسميك هو رائد أعمال أردني ورئيس مجلس إدارة عدد من الشركات الاستثمارية الكبرى في منطقة الشرق الأوسط، ويشغل عضوية عدة مجالس إدارة لشركات إماراتية خاصة بالإضافة لرئاسته مجلس إدارة نادي ”ميونيخ 1860“ الرياضي والذي يلعب في دوري الدرجة الثانية في ألمانيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com