ستوك سيتي يسقط مانشستر سيتي ويهدد صدارته

ستوك سيتي يسقط مانشستر سيتي ويهدد صدارته

لندن – أهدر مانشستر سيتي فرصة تعزيز موقعه في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعدما خسر أمام مضيفه ستوك سيتي 2/0 اليوم السبت في المرحلة الخامسة عشرة من المسابقة.

وسجل ماركو أرناوتوفيتش هدفي ستوك سيتي في الدقيقتين السابعة و15 ، ليرفع الفريق رصيده إلى 22 نقطة في المركز التاسع.

أما مانشستر سيتي فقد تجمد رصيده عند 29 نقطة في المركز الثالث بفارق ثلاث نقاط عن ليستر سيتي.

وقال مانويل بيليجريني المدير الفني لمانشستر سيتي مبررًا الهزيمة : “أعتقد أن ذلك نتيجة لعدد المباريات التي نخوضها ونحن نلعب ب11 أو 12 لاعبًا.”

وتحدى لاعبو ستوك سيتي الرياح القوية وقدم الفريق أداء قوية على ملعبه في مواجهة مانشستر سيتي الذي استفاد من عودة حارس مرماه جو هارت بعد فترة غياب بسبب الإصابة.

كذلك عاد لاعب خط الوسط ديفيد سيلفا إلى التشكيل الأساسي لمانشستر لكن الفريق افتقد جهود القائد فينسنت كومباني والمهاجم سيرجيو أجويرو ولاعب خط الوسط يايا توريه.

وظهر تأثر الفريق سلبيًا بغياب كومباني من خلال تفكك الدفاع أمام تألق شيردان شاكيري لاعب وسط ستوك سيتي.

ووجه ستوك سيتي صدمة مبكرة بالتقدم في الدقيقة السابعة حيث استغل أرناوتوفيتش تمريرة من شاكيري وأسكن الكرة في الشباك، ثم أضاف الهدف الثاني له ولفريقه في شباك جو هارت بعدها بثماني دقائق إثر تمريرة أخرى من شاكيري.

وكان بإمكان ستوك سيتي تحقيق الفوز بعدد أكبر من الأهداف بينما كانت أخطر فرصة لمانشستر سيتي من نصيب ألكسندر كولاروف حيث سدد كرة ارتطمت بقدم جاك بوتلاند ثم اصطدمت بالقائم.

وقال مارك هيوز المدير الفني لستوك سيتي: “قدم لاعبونا أداًء رائعًا. كل منهم قدم عرضًا رائعًا. هذا مكننا من التغلب على متصدر الدوري وأظهر قيمة كبيرة بالنسبة لنا.”

وأشار هيوز إلى أن فكرة اللعب بثلاثة عناصر في الهجوم نجحت بشكل كبير ، “لم نلعب بهذه الطريقة من قبل، ولكنني أدرسها منذ أسابيع.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع