آرسنال ومانشستر يونايتد في قمة المتناقضات

آرسنال ومانشستر يونايتد في قمة المتناقضات

المصدر: إرم - أحمد نبيل

وضعت الخسارة الثانية على التوالي في دوري أبطال أوروبا آرسين فينجر المدير الفني لآرسنال ولاعبيه تحت ضغط كبير قبل استضافة مانشستر يونايتد المتصدر السابق للدوري الإنجليزي الممتاز في ملعب الإمارات ضمن المرحلة الثامنة.

واستعاد مانشستر سيتي صدارة البريميرلييج بعد اكتساح نيوكاسل يونايتد بسداسية مقابل هدف يوم السبت، لكن بإمكان يونايتد أن يستعيد بدوره الصدارة في حال عودته بالثلاث نقاط من لندن.

تراجع آرسنال

وضعت الخسارة على الصعيد القاري والتي جاءت بعد خسارته كذلك أمام دينامو زغرب الكرواتي في الجولة الأولى، آرسنال في وضع صعب لبلوغ الدور الثاني للبطولة الأهم في القارة العجوز، خاصة وأنه سيواجه المتصدر وحامل لقب بطولة 2013 بايرن ميونخ في الجولتين الثالثة والرابعة ذهابا وإيابا.

في الوقت الذي يتراجع في مستوى آرسنال محليا وأوروبيا (يتذيل ترتيب مجموعته الأوروبية ويحتل المركز السادس في الدوري)، نجد أن يونايتد صعد للقمة لأول مرة منذ عامين وبإمكانه استعادتها تحت قيادة مدربه المخضرم لويس فان جال بفضل لاعبيه الكبار واين روني وخوان ماتا والشباب انطوني مارسيال وممفيس ديباي.

الضغوط على فينجر

ويتعرض فينجر لسيل من الانتقادات بسبب قراراته في التشكيلة الأساسية أو البدلاء أو حتى التعاقدات وكان اخرها إشراك حارسه الكولومبي أوسبينا على حساب الأساسي التشيكي العملاق بيتر تشيك ضد أولمبياكوس وقد ارتكب الأول خطأ لا يغتفر كلف فريقه هدفا وبالتالي ساهم بخسارته.

بينما يعيش فان جال أزهى فتراته مع يونايتد منذ توليه المسؤولية بداية الموسم الماضي باحتلاله الصدارة في ختام المرحلة السابقة ويمكنه التمسك بها وإعادة غريمه التقليدي مانشستر سيتي للمركز الثاني، حيث أن الفوز سيرفع رصيده إلى 19 نقطة بفارق نقطة عن سيتي.

الإصابات في الفريقين

يفتقد الفريق اللندني لجهود قلب الدفاع الفرنسي لوران كوسييلني الذي أصيب بتمزق في العضلة الخلفية وأغلب الظن بأن المدرب سيشرك الثنائي الألماني بير ميرتيساكر والبرازيلي غابرييل الذي نجا من الإيقاف بأعجوبة بسبب واقعة دييجو كوستا في مباراة تشيلسي.

في المقابل، حقّق مانشستر يونايتد الفوز في مبارياته الأربع الأخيرة ما جعله يتصدر الترتيب لكن مدربه الهولندي لويس فان جال اعترف بعد لقاء فريقه مع فولفسبورج الأربعاء الماضي، بأنّ فريقه متعب جراء خوضه 6 مباريات في 18 يوم، وبالتالي قد يحتاج إلى إجراء تغييرات عدة لمواجهة آرسنال.

ولن يجد فان جال أي مشكلة في إجراء أي تغييرات حيث لا يعاني الفريق من الإصابات ومعظمهم من الشباب القادر على الأداء بقوة لمباريات كثيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com