موقف الطبيبة الجميلة مازال غامضا

موقف الطبيبة الجميلة مازال غامضا

بعد حوالي شهر من خلافها مع البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب فريق تشيلسي ، لازالت إيفا كارينيرو لم تستأنف عملها رفقة الفريق اللندني رغم كون الخلاف بينها وبين المدرب أدى فقط لاستبعادها من دكة البدلاء .

وكان مورينيو قد اختلف مع الطبيبة الحسناء في 8 آب / أغسطس الماضي لدخولها الملعب لعلاج البلجيكي إيدين هازارد في الوقت بدل الضائع من اللقاء أمام سوانزي سيتي (2-2) وأدى لاستبعادها من دكة بدلاء الفريق .

ولم تعد إيفا للعمل في الفريق رغم كونها عضو في الطاقم الطبي وفضلت الابتعاد بنصيحة من محاميها الذي يتفاوض مع إدارة البلوز حول إلغاء عقد موكلته .

وساند الإتحاد الدولي لكرة القدم ولجنته الطبية الطبيبة الحسناء كما ساندتها الجمعية البريطانية لأطباء الرياضة ضد المدرب البرتغالي واعتبروا تدخله في عمل الطبيبة غير قانوني وأن الأهم هو صحة اللاعبين وليست النتائج .

وأدت شهرة الطبيبة الحسناء ومشكلتها مع المدرب البرتغالي بعدة فرق لطلب خدماتها وقد تجد نفسها في دكة بدلاء فريق كبير بعد إلغاء عقدها مع تشيلسي .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com