كلمة السر في ميركاتو أوروبا المشتعل

كلمة السر في ميركاتو أوروبا المشتعل

المصدر: إرم من يوسف هجرس

اشتعل موسم الانتقالات الصيفية في أوروبا في الأيام الماضية، بالعديد من الصفقات التي أبرمتها أندية القارة العجوز، لتدعيم صفوفها في الموسم الجديد.

الأندية الأوروبية ظلت تبحث في موسم انتقالاتها عن مركز الوسط المدافع، أو الدفندر لاعب الارتكاز، الذي أصبح كلمة السر في انتقالات أوروبا، حتى كتابة هذه السطور.

وترصد شبكة ”إرم“ الإخبارية في السطور القادمة، أبرز الدلائل على تركيز أندية أوروبا على مركز الوسط المدافع..

شفاينشتايجر وشاندرلين

تعاقد مانشستر يونايتد الإنجليزي، مع الثنائي الرهيب في وسط الملعب، الألماني الدولي باستيان شفاينشتايجر، قادماً من صفوف فريق بايرن ميونيخ، بخلاف شاندرلين أحد أفضل المواهب في الكرة الإنجليزية.

تدعيمات مانشستر تركزت على محور الارتكاز، من أجل إعادة ترميم وسط الملعب في صفوف ”رد ديفلز“، الذي عانى بشدة في الموسم الماضي من سهولة اختراق دفاعاته.

سترلينج

انضم في الساعات الماضية النجم الإنجليزي رحيم سترلينج، إلى صفوف مانشستر سيتي، بعد أن فضل عدم تجديد عقده مع ليفربول.

صفقة سترلينج ستعيد البريق إلى وسط ملعب مانشستر سيتي، الذي يعتمد في الأساس على يايا توريه الفيل الإيفواري المخضرم، إلا أن وجود سترلينج واختراقاته من العمق والأطراف قادرة على إيجاد بدائل للسيتزن.

بيرلو وتشافي

لعب الثنائي المخضرم أندريا بيرلو، لاعب وسط يوفنتوس الإيطالي، وتشافي هيرنانديز، لاعب وسط برشلونة الإسباني، دور البطولة أيضاً في الانتقالات الصيفية.

بيرلو فضل الرحيل للدوري الأمريكي هذا الموسم، وإنهاء مسيرته مع الكالتشيو، بينما وضع تشافي حداً لمسيرته مع البارسا، ليتجه للدوري القطري من خلال فريق السد.

ويعتبر بيرلو وتشافي من أبرع لاعبي الوسط في العالم.

أردا توران

جاءت صفقة التعاقد مع التركي أردا توران، بمثابة الصفقة السوبر من جانب مسؤولي نادي برشلونة الإسباني، خاصة أن اللاعب قدم مستويات متميزة مع أتلتيكو مدريد، وسيكون إضافة لمركز الوسط الدفاعي بجوار بوسكتس وراكيتيتش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com