استاد توتنهام الجديد من ”العشب الصناعي“ لأسباب تجارية

استاد توتنهام الجديد من ”العشب الصناعي“ لأسباب تجارية

المصدر: إرم من أحمد نبيل

يبدو أن نادي توتنهام هوتسبير اللندني قد قرر أن يكون ملعبه الجديد ذو أرضية من النجيل الصناعي لاستغلاله في إقامة مباريات كرة القدم الأمريكية NFL.

وكشفت صحيفة ”تليغراف“ البريطانية عن أن نادي توتنهام سيكون النادي الوحيد في العاصمة البريطانية ذو الأرضية الصناعية التي تصلح لإقامة مباريات كرة القدم وكذلك NFL.

لكن التحدي الكبير لمسؤولي توتنهام يكمن في أن مباريات كرة القدم الأمريكية قد تضر أرضية الملعب ذو النجيل الطبيعي ، لذا جاء قرار إقامة نجيلة صناعي للملعب الذي سيتكلف 400 مليون جنيه استرليني ومن المتوقع أن يلعب عليه الفريق موسم 2018/2019.

وكان روي هودجسون، المدير الفني لمنتخب إنكلترا قد اشتكى من أرضية استاد ويمبلي الدولي بعدما استضاف مباراة في تصفيات يورو 2016 ضد سلوفينا بعد استضافة مباراتين NFL .

وسبق لمنتخب إنكلترا خوض مباريات كثيرة على ملاعب ذات عشب صناعي كملعب غيلسنكيرشن في ألمانيا خلال نهائيات كأس العالم 2006 وكذلك ملعب قبة سابورو“ في اليابان خلال مونديال 2002 ، كما استضاف ملعب ”غيلريدوم“ في هولندا إحدى مباريات NFL وجميعها ذات عشب صناعي لكن الأخير لم يلعب عليها منتخب إنكلترا.

ومن المتوقع أن يستضيف استاد توتنهام الجديد العديد من مباريات NFL لما في ذلك من عائد كبير على النادي ، حيث سيكون توتنهام مقر مباريات NFL في العاصمة البريطانية.

ويتوقع أن ينتقل توتنهام إلى الاستاد الجديد الذي ينتظر أن تبلغ سعته 56250 مشجعاً بحلول موسم 2018-2019 ، بينما تبلغ سعة الملعب الحالي ”وايت هارت لين“ 36 ألف مشجع.

لكن يتوقع أن ينتقل توتنهام قبل ذلك إلى مقر مؤقت لموسم واحد على الأقل وربما يكون ذلك ما بين استاد ويمبلي الشهير وملعب نادي ميلتون كينز دونز فريق القسم الثالث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com