تشيلسي وبايرن ميونخ يقتربان من التتويج باللقب

تشيلسي وبايرن ميونخ يقتربان من التتويج باللقب

أصبح تشيلسي قاب قوسين أو أدنى من لقبه الأول في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم في خمس سنوات بفوزه 1-0 على مانشستر يونايتد بينما بلغ ليونيل ميسي حاجز 400 هدف في مسيرته مع برشلونة متصدر دوري الدرجة الأولى الاسباني.

واقترب بايرن ميونخ من لقب دوري الدرجة الأولى الألماني مع تبقي أسابيع قليلة على النهاية، بينما حسم إيندهوفن لقبه الأول في الدوري الهولندي منذ 2008 واحتفل أولمبياكوس بفوزه بالدوري اليوناني الممتاز بطريقة رائعة.

* انجلترا:

أصبح تشيلسي على مسافة انتصارين من لقب الدوري الانجليزي الممتاز بعد تغلبه 1-0 بملعبه على مانشستر يونايتد صاحب المركز الثالث ليصبح فريق المدرب جوزيه مورينيو متقدما بعشر نقاط على آرسنال الثاني.

ويستطيع تشيلسي الذي يملك 76 نقطة من 32 مباراة انتزاع اللقب إذا تغلب على آرسنال – الفائز 2-1 على ريدينج بعد وقت إضافي في قبل نهائي كأس الاتحاد الانجليزي – الأسبوع المقبل ثم فاز بمباراته المؤجلة ضد ليستر سيتي.

وبقي يونايتد – الذي انتهت مسيرة انتصاراته في ست مباريات متتالية بالدوري رغم سيطرته على اللعب أمام تشيلسي – ثالثا برصيد 65 نقطة متقدما بنقطة واحدة على غريمه مانشستر سيتي الذي فاز 2-0 على ضيفه وست هام يونايتد.

وسيلتقي أستون فيلا مع آرسنال في نهائي كأس الاتحاد الانجليزي باستاد ويمبلي يوم 30 مايو أيار بعد انتصاره المفاجىء 2-1 على ليفربول.

* إسبانيا:

سجل ليونيل ميسي هدفه الـ400 مع برشلونة متصدر دوري الدرجة الأولى الإسباني ليحسم فوزه 2-0 على فالنسيا ويظل متقدما بنقطتين على ريال مدريد الذي هزم ملقة 3-1.

ووضع لويس سواريز برشلونة في المقدمة في الدقيقة الأولى لكن فالنسيا لم يستسلم وأهدر داني باريخو ركلة جزاء أنقذها حارس الفريق الكتالوني كلاوديو برافو قبل أن يهز ميسي الشباك في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وسجل سيرجيو راموس وجيمس رودريجيز وكريستيانو رونالدو لريال مدريد لكن الانتصار جاء على حساب إصابة جاريث بيل ولوكا مودريتش الذي ربما يغيب عن بقية الموسم.

وساعدت ثنائية انطوان جريزمان أتلتيكو مدريد على الفوز 2-1 على ديبورتيفو كورونيا ليوسع الفارق لأربع نقاط في المركز الثالث بعد هزيمة فالنسيا.

* ألمانيا:

تجاوز بايرن ميونخ الاصابات وهزيمته 3-1 أمام بورتو في دوري أبطال أوروبا الأسبوع الماضي، ليهزم هوفنهايم 2-0 ويصبح على بعد نقاط قليلة من لقب دوري الدرجة الأولى الألماني.

ولدى الفريق البافاري 73 نقطة بفارق 12 نقطة عن فولفسبورج صاحب المركز الثاني الذي تعادل 1-1 مع شالكه قبل 5 جولات على نهاية الموسم. وسيفوز بايرن باللقب إذا وسع الفارق في الجولة القادمة.

وحقق باير ليفركوزن فوزا ساحقا 4-0 على هانوفر ليتقدم للمركز الثالث بالتساوي مع بروسيا مونشنجلادباخ الرابع ولكل منهما 54 نقطة.

وحافظ بروسيا دورتموند وصيف البطل الموسم الماضي على آماله الضعيفة في اللعب في أوروبا الموسم القادم بالفوز 3-0 على بادربورن ليتقدم للمركز التاسع متأخرا بست نقاط وراء آخر المراكز المؤهلة للدوري الأوروبي.

* إيطاليا:

أهدر روما فرصة ذهبية للانفراد بالمركز الثاني وتعادل 1-1 على أرضه مع اتلانتا المتعثر.

وسمح ذلك لنابولي بتقليص الفارق إلى ست نقاط مع روما ولاتسيو صاحب المركز الثاني المتأخر بفارق 15 نقطة عن يوفنتوس القريب من اللقب بعدما سحق كالياري المتواضع 3-0 وهو يلعب بعشرة لاعبين ليحقق انتصاره الأول خارج أرضه منذ أكثر من شهرين.

وتعادل إنتر ميلان وميلان بدون أهداف لتضعف آمال الفريقين في التأهل لأوروبا الموسم المقبل.

ويحتل ميلان المركز التاسع برصيد 43 نقطة متقدما بمركز واحد ونقطة واحدة على غريمه التقليدي بينما يتأخر بفارق ست نقاط وراء فيورنتينا صاحب المركز السادس وهو آخر مركز مؤهل للدوري الأوروبي.

* فرنسا:

تصدر أولمبيك ليون ترتيب دوري الدرجة الأولى الفرنسي بتعادله 2-2 مع سانت إيتيين بعد أن لعب بعشرة لاعبين معظم زمن المباراة.

ويملك ليون – الذي طرد لاعبه لينزي روز بسبب لمسة يد داخل منطقة الجزاء – 65 نقطة من 33 مباراة ويتفوق على باريس سان جيرمان بفارق الأهداف.

ولدى باريس سان جيرمان – الفائز 3-1 خارج ملعبه على نيس بفضل هدفين لخافيير باستوري – مباراة مؤجلة.

ويحتل موناكو وله 59 نقطة المركز الثالث بعدما تعادل 1-1 مع ستاد رين بينما تراجع أولمبيك مرسيليا (57 نقطة) للمركز الرابع عقب هزيمته 1-0 أمام مضيفه نانت.

* هولندا:

تغلب إيندهوفن 4-1 على هيرنفين ليفوز بالدوري الهولندي للمرة الأولى في سبعة مواسم.

ورفع الانتصار رصيد ايندهوفن إلى 79 نقطة ولن يستطيع أياكس امستردام صاحب المركز الثاني اللحاق به ليفقد اللقب الذي ناله في المواسم الأربعة السابقة.

وهذا هو اللقب 22 لإيندهوفن الذي يأتي ثانيا في هولندا وراء أياكس المتوج 33 مرة.

* اليونان:

احتفل أولمبياكوس بإحراز لقب الدوري اليوناني الممتاز قبل ثلاث جولات على النهاية بسحق ليفادياكوس 4-0 ليتوج للمرة 42.

ودخل أولمبياكوس الذي يقوده المدرب فيتور بيريرا المباراة وهو متوج باللقب بالفعل للمرة الخامسة على التوالي بعدما خسر باناثينايكوس 2-1 أمام مضيفه بانثراكيكوس.

وأدت النتيجة إلى تراجع باناثينايكوس للمركز الثالث برصيد 59 نقطة واتساع الفارق بين أولمبياكوس وباوك سالونيكا صاحب المركز الثاني إلى 10 نقاط قبل مباراته ضد ليفادياكوس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com